الاتحاد

الرياضي

«ذهب» و«أتش بي تي» يتوجان بلقبي «جير فرخ وشاهين»

ولي عهد الفجيرة شهد افتتاح البطولة (الصور من المصدر)

ولي عهد الفجيرة شهد افتتاح البطولة (الصور من المصدر)

الفجيرة (وام، الاتحاد)أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، أهمية الحفاظ على مفردات التراث الإماراتي من خلال حضورها الدائم داخل المجتمع الإماراتي، وترسيخ العادات والتقاليد المتوارثة عن الآباء والأجداد.جاء ذلك خلال افتتاح سموه بطولة مكتوم الشرقي للصيد بالصقور التلواح، أمس، في ساحة الاحتفالات بمنطقة مضب الفجيرة، بحضور الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، رئيس نادي الفجيرة، والشيخ عبد الله بن حمد بن سيف الشرقي، رئيس اتحاد بناء الأجسام واللياقة البدنية، وسالم الزحمي، مدير مكتب ولي عهد الفجيرة، وسعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، والعميد محمد بن نابع الطنيجي، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة.وأوضح سموه أن الصيد بالصقور من أهم الرياضات العربية في منطقة الخليج العربي التي كرسها المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، عبر اهتمامه بترسيخها وسيلة للحفاظ على الموروث الشعبي، وحب الانتماء للوطن.وثمن سموه جهود القائمين على تنظيم البطولة، وحرصهم على نجاحها، من خلال تأكيد دور الإمارات الريادي في استضافة أبرز البطولات التراثية في المنطقة.ويشارك 300 صقر في البطولة التي تقدم جوائز مالية تبلغ قيمتها الإجمالية نصف مليون درهم، توزع على أصحاب المراكز العشرة الأولى في كل من الأشواط الأربعة، وهي بيور جير فرخ وجير شاهين فرخ وقرموشة فرخ وجير تبع فرخ.وعلى صعيد النتائج في اليوم الأول، شهد شوط لفئة بيور جير فرخ، فوز سعيد هلال المنصوري بالمركز الأول بواسطة «ذهب» الذي قطع المسافة في زمن 18:573 ثانية، وجاء في المركز الثاني سهيل هلال بن طراف بواسطة «سرداب» بزمن 18:737 ثانية، وحل في المركز الثالث أحمد المزروعي بواسطة «نهار» بزمن 18:902 ثانية.وفي شوط جير شاهين الفرخ، كسب المركز الأول فريق «أتش بي تي» بواسطة «زلزال» الذي قطع المسافة في زمن 18:546 ثانية، وجاء في المركز الثاني حامد محمد القبيسي بواسطة «أس أم 9» بزمن 19:065 ثانية، وحل في المركز الثالث حسين ناصر لوتاه بواسطة «أتش أل 62» بزمن 19:387 ثانية.وتستكمل منافسات البطولة اليوم بإقامة شوطي قرموشة فرخ وجير تبع فرخ، وذلك في الموقع نفسه، علماً بأن صاحب المركز الأول في كل شوط يحصل على جائزة نقدية تبلغ 50 ألف درهم.من جهته، ثمن الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، حضور سمو ولي عهد الفجيرة، المنافسات، ما كان له بالغ الأثر في تحفيز المشاركين على تقديم أقصى طاقاتهم في شوطي اليوم الأول، ورفع من درجة المنافسة، لتنطلق البطولة كبيرة منذ نسختها الأولى، وسط تطلعات أن تواصل المضي قدماً بهذه الخطوات الواثقة لتأكيد موقعها على أجندة البطولات السنوية المتخصصة برياضة الصيد بالصقور على مستوى الدولة والمنطقة.من جانبه، أشاد الشيخ عبد الله بن حمد بن سيف الشرقي، بجهود القائمين على البطولة، موضحاً أنها توفر فرصة للجيل الجديد لممارسة واحدة من الرياضات التراثية التي نفتخر بها، وتعزز من قدراتهم ومهاراتهم وتنمية العديد من الخصال الحميدة لديهم، وثمن دور اللجان العاملة التابعة للجنة المنظمة، مثنياً على عمل اللجنة الإعلامية وما تحظى به البطولة من اهتمام من شأنه أن يعزز الترويج لهذه الرياضة التراثية، ويدعمها في نسختها الأولى للمزيد من التطور والانطلاق نحو المزيد من النجاحات.من جانبها، أكدت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن المركز يسعى لمد جسور التعاون لتعزيز الرياضات التراثية في جميع إمارات الدولة، حيث تأتي هذه البطولة امتداداً للبطولات التي انطلقت من دبي، وأقيمت الشهر الماضي في عجمان، وحالياً تصل الفجيرة، مشيرة إلى أن هذه البطولات تخدم أبناء الوطن وتحقق الغايات الأساسية للمركز الذي يتطلع دائماً لدعم رياضة الصيد بالصقور والصقارين، وتعزيز الإرث الشعبي والعمل على نقله للأجيال الناشئة والشابة عبر تسليحها بالمهارات اللازمة، وتشجيعها على المشاركة في هذه البطولات.وعبر العميد محمد راشد بن نايع الطنيجي، رئيس اللجنة المنظمة، عن اعتزازه بالحضور الرسمي الذي شهدته البطولة، والذي يعتبر أفضل دعم في النسخة الأولى للبطولة التي ولدت كبيرة منذ بدايتها، وهو ما يحمل الكثير من المسؤوليات لتكثيف الجهود من أجل أفضل ختام في اليوم الثاني، وفي النسخ المقبلة للبطولة في السنوات المقبلة.وكشف الصقار عمير المهيري الذي ساهم في الفوز بالمركز الأول في شوط بيور جير فرخ، أن طيره عانى وعكة صحية مؤخراً لم تجعله يحقق أرقامه المعتادة، لكنه تجاوز هذه المرض وانطلق بقوة هذه المرة ليكسب المركز الأول بكل جدارة.وأوضح المهيري «إنه شارك بثلاثة طيور في المنافسات، وحقق المركز الأول والمركز العاشر، فيما هناك طير لم يحالفه التوفيق، لكنه بالمجمل كان يتطلع للقاء الصقارين في الفجيرة والتجمع في هذه البطولة الأخوية التي تحقق مكاسب اجتماعية، إلى جانب التنافس الرياضي».وأوضح الصقار سالم الوهيبي من فريق «أتش بي تي» أن فوزه بالمركز الأول في سباق جير شاهين فرخ، يعتبر الأول له هذا الموسم، وقال: «شاركت في بطولات في أبوظبي ودبي هذا العام، كنت أوجد في المراكز العشرة الأولى، لكن حالفني التوفيق بالفوز هنا في الفجيرة».وتابع: «شاركت بطير قمنا بضمه قبل نحو 5 أو 6 أيام فقط، لكنه من نوع جيد، ومن خلال التدريبات اليومية، أدركنا جاهزيته وقمنا بتسجيله في السباق، ونعتبر هذا الفوز فاتحة خير لنا، ونشكر كل من نساهم في التنظيم الأنيق للبطولة».من جهته، أوضح الصقار أحمد المزروعي، من الفجيرة، إنه يشارك للمرة الأولى في مسابقات الصيد بالصقور، بعدما كان يكتفي بالمقناص سابقاً، وشجعه على ذلك الصقار نواف المطروشي من دبي، وذلك حينما تابع أن المزروعي يمتلك عدداً جيداً من الطيور القادرة على التنافس في هذا النوع من السباقات.

اقرأ أيضا

فيرجسون يعود إلى تدريب مانشستر يونايتد في مباراة خيرية