صحيفة الاتحاد

الإمارات

«التقنية العليا» تطلق غداً «كبسولة الأبحاث»

الشامسي في جولة داخل «كبسولة الأبحاث» ترافقاه الفندي والزعابي (تصوير أشرف العمرة)

الشامسي في جولة داخل «كبسولة الأبحاث» ترافقاه الفندي والزعابي (تصوير أشرف العمرة)

دينا جوني (دبي)

تطلق كليات التقنية العليا غداً مبادرتها الجديدة «كبسولة الأبحاث» في مبنى الطالبات في دبي، وذلك ضمن فعاليات شهر الابتكار التي افتتحت الخميس الماضي.
وتعدّ الكبسولة مختبراً مكثّفاً لإجراء الأبحاث الاجتماعية بطريقة مبتكرة وسريعة، يمكن من خلالها الحصول على نتائج كمية ونوعية، لا تستغرق أكثر من 45 دقيقة، بدلاً من المدة الطويلة التي تمتد لشهور للحصول على هذه النتائج.
جاء ذلك على هامش فعاليات شهر الابتكار التي افتتحها الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، بمشاركة المهندسة جميلة الفندي الشامسي مدير عام برنامج الشيخ زايد للإسكان، وحضور الدكتور علي المنصوري نائب مدير الكليات للشؤون التشغيلية، والدكتورة طريفة الزعابي مديرة كليات التقنية للطالبات.
وشرحت د. طريفة الزعابي، أن عمل «الكبسولة» يعتمد على الجهات الحكومية وغير الحكومية التي تطلب من الكلية تقديم نتائج أولية بخصوص قضية ما، لاتخاذ القرار المناسب بشأنها، أو للقيام ببحث أكثر عمقاً، وأشارت إلى أن شرطة دبي ستكون يوم غدٍ أولى الجهات التي تطلب إجراء بحث بخصوص مسألة اجتماعية، سيتم الإعلان عنها في حينها.
وعن كيفية «تكثيف» وقت الأبحاث وإصدار النتائج، أوضحت الزعابي أن المسألة تعتمد على آلية جميع البيانات والتصويت الإلكتروني للحصول على نتائج كمية، بالإضافة إلى جانب تحليل شخصية المشاركين في الاستطلاع لتقديم النتائج النوعية.
وأشارت إلى أن الكليات تساهم من خلال الكبسولة بحل المشكلات الاجتماعية بطريقة مبتكرة وسريعة تتلاءم مع توجهات الدولة، مؤكدة أن الكبسولة تعتبر جسر تواصل بين المجتمع والهيئات الاجتماعية في مختلف الجهات في دبي.
وأشارت إلى أن العينة المختارة من عنصر الشباب الذي يلقى اهتماماً كبيراً من القيادة الرشيدة في الدولة.