الاتحاد

الاقتصادي

هيئة الإمارات للمواصفات تعتمد لائحة تقويم المطابقة للديزل في الدولة

دبي (وام) - اعتمد مجلس إدارة هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس "مواصفات" برئاسة معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه رئيس مجلس إدارة الهيئة، لائحة تقويم المطابقة للديزل، وذلك طبقا للمواصفة القياسية الإماراتية رقم 2006:477 "يو إيه إي .إس جي إس أو" ضمن نظام تقويم المطابقة الإماراتي "إيكاس".
وقال المهندس محمد صالح بدري مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس بالوكالة في بيان صحفي، إن عملية تطبيق مواصفات الديزل المباع في أسواق الإمارات يهدف إلى ضمان تمتع الديزل بجودة عالية وعدم الغش، الأمر الذي من شأنه أن يساهم في تقليص التلوث البيئي، مشيرا إلى أن الديزل العالي الجودة يتسم بانخفاض نسبة الكبريت الموجودة فيه، مما يساعد على الحد من الانبعاثات الغازية الضارة للبيئة والناجمة عن احتراق الديزل، وهو ما يتماشى مع استراتيجية الدولة للحفاظ على البيئة.
وأضاف بدري أنه بعد اعتماد مجلس إدارة الهيئة اللائحة فإنه سيتعين على الموزعين والموردين تقديم تقرير اختبار من مختبر معروف معتمد من قبل الهيئة يؤكد مطابقة الشحنات المستوردة مع المواصفات القياسية الإماراتية المعتمدة، ويتم على أساسه التأكد من المطابقة قبل طرحه في الأسواق، وذلك لضمان أن المنتجات التي تؤثر على صحة وسلامة المستهلك والبيئة والاقتصاد مطابقة للمواصفات القياسية الإماراتية المعتمدة "إيكاس".
وأوضح أن الهيئة ستبدأ فورا مراقبة الديزل المباع في جميع محطات الوقود ومنافذ البيع داخل الدولة، إلى جانب إخضاع شحنات الديزل المستورد لموافقة الهيئة قبل السماح بإدخالها إلى الدولة، لافتا إلى أن الهيئة ستقوم بالرقابة على محطات التخزين وجميع شركات الديزل للتأكد من عدم تداول منتجات الديزل الغير مطابقة للمواصفات.
وأشار إلى أن "مواصفات" ستنسق مع مكاتب الجمارك وإدارات الدفاع المدني والسلطات المحلية الأخرى في الإمارات لتنفيذ القرار.
يذكر أن "مواصفات" عقدت مؤخرا مباحثات مكثفة مع الشركات المنتجة والمستوردة للديزل حول آليات توحيد مواصفات الديزل في الدولة وتم وضع الصيغة النهائية للائحة والتي على إثرها تم إصدار المعايير و آلية التنفيذ والمتطلبات الخاصة بها.

اقرأ أيضا

صندوق النقد يدرس مخاطر المناخ على أسواق المال