الاتحاد

الإمارات

الصحة : وفاة طفل مستشفى صقر بسبب المرض الشديد وليس الإهمال

عبدالله شاهين

عبدالله شاهين

أفاد تقرير وزارة الصحة حول وفاة الطفل محمد عبدالرحمن الشحي بمستشفى صقر برأس الخيمة الشهر الماضي، بأن الوفاة ترجع إلى المرض الشديد بعد وصول الطفل الى المستشفى في حالة حرجة، ونفى التقرير مسؤولية المستشفى عن وفاة الطفل·
وكان الطفل ''الذي يبلغ من العمر ثمانية أشهر'' قد دخل المستشفى في السابع من الشهر الماضي وأجرى عملية جراحية لسحب الهواء من القصبة الهوائية بعد يومين من دخول المستشفى، إلا أن حالة الطفل بعد خروجه من غرفة العمليات زادت سوءاً خلال الأيام التي تلت الجراحة·
من جانبه قال عبدالرحمن الشحي والد الطفل إنه لن يتراجع عن المطالبة بحق طفله الذي مات داخل المستشفى، وقال: سوف أتبع كل السبل القانونية لاستعادة حق طفلي الذي مات نتيجة الإهمال وليس نتيجة المرض الشديد الذي أشار إليه تقرير وزارة الصحة·
وأضاف الشحي: كنت أنتظر أن أحصل على تقرير الطب الشرعي الذي يحدد سبب الوفاة بعد أن أعيتني الحيل في الحصول على رد على هواجسي التي مازالت تسيطر علي، وسوف أختصم لدى القضاء كل من شارك في هذه الجريمة التي أودت بحياة طفلي·
وأضاف أن وزارة الصحة لم تأخذ بأقواله في التحقيق، مبررة ذلك بأنه تحقيق داخلي بين الوزارة والمستشفى، وسيظل التقرير سريا إلا في حالة طلبه من الجهات القضائية·
وقال عبدالله شاهين مدير منطقة رأس الخيمة الطبية إن نتيجة التقرير خرجت من قبل اللجنة المركزية للوفيات التي شكلت من قبل وزارة الصحة، أي من جهة محايدة، ولم يكن للمنطقة الطبية برأس الخيمة أي صلة في نتائج التقرير·

اقرأ أيضا

رئيس الدولة يمنح سفير الجزائر وسام الاستقلال من الطبقة الأولى