الاتحاد

الإمارات

شرطة أم القيوين تنظم مسيرة طلابية لمكافحة المخدرات

طالبات وطلاب خلال المسيرة التي شارك فيها ضباط ومسؤولون في الشرطة والدفاع المدني

طالبات وطلاب خلال المسيرة التي شارك فيها ضباط ومسؤولون في الشرطة والدفاع المدني

نظمت شرطة أم القيوين صباح أمس مسيرة طلابية لمكافحة المخدرات، بالتعاون مع مدرسة المعلا للتعليم الثانوي بنات بالإمارة، والتي انطلقت من أمام مبنى المنطقة التعليمية وحتى دوار الدفاع المدني .
وتقدم المسيرة المقدم خميس سالم بوهارون مدير مراكز الشرطة بأم القيوين، والمقدم حسن علي بن صرم رئيس قسم المراكز بالدفاع المدني، والمقدم خليفة سالم الشامسي رئيس قسم مكافحة المخدرات، وعدد من المسؤولين بالدوائر الحكومية والمحلية بالإمارة.
وأكد المقدم خليفة سالم الشامسي رئيس قسم مكافحة المخدرات بأم القيوين، أن الشرطة تبذل جهوداً كبيرة من أجل توعية الشباب وطلاب المدارس والجامعات بضرورة الابتعاد عن المخدرات، لما قد تسببه من أضرار صحية ونفسية واجتماعية على أفراد المجتمع. وأضاف أن المادة رقم (43) من القانون الاتحادي للمخدرات رقم (14) لسنة 1995، تنص على أنه لا تقام الدعوى الجزائية على من يتقدم من متعاطي المخدرات أو المؤثرات العقلية من تلقاء نفسه إلى الجهات المختصة طالباً العلاج.
وأكد الشامسي أن الشرطة تتعامل مع المتعاطي باعتباره مريضاً، وليس مجرماً، حيث تقوم بمعالجته من خلال العلاج النفسي والجسدي، كما أنها تتواصل مع أسرته لتعرف احتياجاته وظروفه، وتقدم له كل ما يحتاج له من عون.
من جهتها، أكدت إدارة مدرسة المعلا للتعليم الثانوي بنات بأم القيوين، إن المدرسة تحرص دائماً على المشاركة في جميع الفعاليات والأنشطة التي تساهم في توعية الطلاب وأفراد المجتمع، من أجل بناء جيل واعي، وحماية الأبناء من أضرار تعاطي المخدرات والسموم.

اقرأ أيضا

لجنة مؤقتة تناقش سياسة «شؤون الوطني الاتحادي»