الاتحاد

الإمارات

«جمارك دبي» تحبط تهريب مليون حبة جنسية إلى الدولة

الحبوب التي تم ضبطها

الحبوب التي تم ضبطها

أحبط مفتشو جمارك دبي في قرية دبي للشحن محاولة تهريب كمية ضخمة من الحبوب الجنسية غير المسجلة في الدولة بلغت نحو مليون حبة، تزن طناً ونصف الطن تقريباً، وتم ضبطها ضمن شحنة جوية قادمة إلى الدولة من إحدى الدول الآسيوية ودون الحصول على التراخيــص الخاصــة باستيراد هذا النوع من المنتجات من السلطات المختصة.
فخلال القيام بإجراءات التفتيش الاعتيادي للشحنات الواردة إلى دبي، اشتبه أحد مفتشي الجمارك بإحدى هذه الشحنات وكانت عبارة عن 32 كرتونة تحتوي على حبوب دوائية، تم حصرها فيما بعد فبلغ عددها نحو مليون حبة، فتم أخذ عينة من هذه الحبوب وتحويلها إلى إدارة التسجيل والرقابة الدوائية بوزارة الصحة.
وأفادت إدارة التسجيل والرقابة الدوائية بأن الحبوب المضبوطة هي حبوب جنسية من نوع “كوبرا” عيار “130 ملجم” و”مكسيمام” عيار “130 ملجم” تحتوي على مادة “سندنافيل”، والعلامتين المذكورتين غير مسجلتين في الدولة ومن ثم لا توجد عليهما دراسات ولا شهادات تحليل، وغير معروفة آثارهما الجانبية ومن الممكن أن تشكّلا خطورة على مستخدميها، خصوصاً أن أقوى أنواع الأدوية المعروفة هي ذات عيار “100 ملجم”، بينما الحبوب المضبــوطة عيــار “130 ملجم”، فتم تحــرير محضــر ضبــط وحجــزها في قرية الشحن واتخاذ الإجــراءات القانونيــة اللازمة بشأنها، نظراً لكونها غير مسجلة في الدولة، ولم يحصــل مستوردها على ترخيص من الجهــات المحليــة المعنيــة.
وأكد محمد مطر المري المدير التنفيذي لقطاع الشحن الجمركي في جمارك دبي، دور الدائرة في حماية المجتمع المحلي من تهريب مثل هذه المواد الممنوعة والمقلدة والحفاظ على صحة وسلامة أفراد هذا المجتمع، مشيراً إلى أن هذا الدور الحمائي يأتي في مقدمة أولويات عمل جمارك دبي، إضافــة إلى تكامله مع الجهود المبذولة لتحقيــق رؤيتهـا في دعم حركة التجارة المشروعــة وتنفيذ محاور خطتها الاستراتيجية المتعلقة بالمساهمــة في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يفتتح مسجد الشهيد سلطان بن هويدن الكتبي