الاتحاد

الإمارات

محمد بن زايد يطلع على النسخة الأولى من تقرير المحاسبة 2010

محمد بن زايد في لقطة تذكارية مع وفد جهاز أبوظبي للمحاسبة

محمد بن زايد في لقطة تذكارية مع وفد جهاز أبوظبي للمحاسبة

اطلع الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على النسخة الأولى من التقرير السنوي لجهاز أبوظبي للمحاسبة " تقرير المحاسبة 2010 " وذلك خلال استقبال سموه بقصر البحر معالي رياض عبد الرحمن المبارك رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة وعدداً من موظفي الجهاز.
وقدم رئيس الجهاز لسمو ولي عهد أبوظبي نبذة عامة عن أهم محتويات التقرير مسلطاً الضوء على إنجازات الجهاز للعام الماضي وخطة عمله لعام 2010 بالإضافة إلى منهجيات العمل التي يتبعها في سبيل تحقيق الغرض الأساسي من تأسيسه وهو الارتقاء بمبادئ المحاسبة والشفافية ومساعدة الجهات التابعة لإمارة أبوظبي على تطوير أدائها. كما استعرض المبارك مع سمو ولي عهد أبوظبي الخدمات التي يقدمها الجهاز والتوصيات الصادرة لمختلف الجهات في التقرير بكل شفافية ووضوح.
وتبادل الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أطراف الحديث مع عدد من موظفي الجهاز حول مهامهم ومسؤولياتهم، وأثنى سموه على برنامج التدريب والتطوير الذي يقدمه الجهاز للكوادر الوطنية من خلال مركز أداء للتدريب. كما عبر سموه عن دعمه وتشجيعه للخريجين والخريجات الجدد والملتحقين بهذا البرنامج، متمنياً لهم النجاح والتوفيق في نيل مراكز قيادية في هذا المجال والمساهمة الفعالة في تقدم وازدهار إمارة أبوظبي والدولة.
وحول إصدار التقرير السنوي ذكر معالي رياض المبارك “يعد إصدار تقرير المحاسبة 2010 بمثابة الفصل الأول في ترجمة الرؤية التي تم تأسيس الجهاز من أجل تحقيقها حيث يقدم للقارئ دون أي تحفظات منهجية عمل الجهاز ومخرجاته في العام المنصرم ويستعرض خططه المستقبلية”.
وأضاف: “لقد حظينا بدعم قوي من قيادتنا الرشيدة وكان شرف تدشين النسخة الأولى من التقرير من قبل سمو ولي عهد أبوظبي خير دليل على ذلك”.
ويتضمن تقرير المحاسبة أهم نتائج عمل الجهاز ومخرجاته في عام 2009 حيث أصدر الجهاز أكثر من 160 تقريراً في مختلف الخدمات التي يقدمها كالتدقيق المالي، والفحص المالي، ومراجعة أداء الجهات الخاضعة من حيث تقييم وحدات التدقيق الداخلي ومخاطر الاحتيال بالإضافة إلى خدمات الاستشارة والمساندة.
وتم عرض أهمها ضمن محتويات تقرير المحاسبة 2010 مع توضيح منهجية عمل الجهاز والتوصيات التي قدمها للجهات الخاضعة في مختلف المجالات. كما تم الإفصاح عن البيانات المالية المدققة للجهاز بمنتهى الشفافية واستعراض خططه للعام 2010 وذلك عملا بمبادئ المحاسبة والمساءلة.
جدير بالذكر أن إطلاق جهاز أبوظبي للمحاسبة لتقريره السنوي "تقرير المحاسبة 2010" يعكس حرصه على تحقيق الأهداف المرجوة منه للارتقاء بمبادئ المحاسبة والشفافية وتقديم مثال يحتذى به والتشجيع على تطبيق أفضل الممارسات حيث يضم التقرير تفاصيل عن التقارير التي أصدرها الجهاز في العام الماضي والتي تفوق 160 تقريرا والتوصيات المصاحبة لها والبيانات المالية المدققة للجهاز.

اقرأ أيضا

نصف مليون زائر للحديقة الإسلامية بالشارقة خلال 5 سنوات