الاتحاد

الإمارات

بلدية أبوظبي تكرم الشيخة فاطمة وتمنحها مفتاح المدينة

مفتاح مدينة أبوظبي الذي تم منحه للشيخة فاطمة

مفتاح مدينة أبوظبي الذي تم منحه للشيخة فاطمة

كرمت بلدية مدينة أبوظبي مساء أمس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام وذلك بمنحها “مفتاح مدينة أبوظبي” تقديراً لدعم ورعاية سموها لمسيرة المرأة في الإمارات.
وتسلمت المفتاح نيابة عن سموها مديرة الاتحاد النسائي العام نورة السويدي من مديرة إدارة خدمة المجتمع بالبلدية الدكتورة بدرية الظاهري خلال الاحتفال الذي أقيم بمناسبة يوم المرأة العالمي مساء أمس الأول بمنتزه خليفة وبتنظيم من الاتحاد النسائي وبلدية أبوظبي وهيئة أبوظبي للثقافة والتراث وسط حضور نسائي كبير.
وفي بداية الحفل ألقت الدكتورة بدرية الظاهري كلمة البلدية قالت فيها إن هذه المناسبة هي فرصة لتوجيه الشكر والتقدير والعرفان لأم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، مؤكدة أن ماحققته المرأة في دولتنا من إنجازات ومكتسبات وحقوق على مدار عقود ولاتزال حتى اليوم هو بفضل دعمك وتشجيعك ورعايتك.
وأشارت الظاهري إلى أن سمو الشيخة فاطمة قد وضعت أهدافاً محددة وواضحة تقوم على توظيف الإمكانات والقدرات لخدمة المرأة الاماراتية بما يتوافق مع القيم الإسلامية والتقاليد العربية وبما يكفل النهوض بالمرأة الإماراتية في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية والاقتصادية لتكون ابنة الامارات عنصرا فاعلا في تقدم مسيرة التنمية المستدامة.
البلدية والمرأة
وقالت الدكتورة بدرية الظاهري إن بلدية أبوظبي لعبت ولاتزال دورا رياديا نحو المجتمع وتعمل في كل مناسبة على تجسير علاقاتها بكافة أفراده من خلال المشاريع والمبادرات والإنجازات التي تحققها وبالنسبة للمرأة الإماراتية تحديدا فقد أولتها إدارة البلدية اهتماما خاصا ووفرت لها كل الظروف والإمكانات لتبرز دورها وقدرتها في كافة المواقع الوظيفية ومشاركتها الكاملة على قدم المساواة في جميع الوظائف حتى بلغت مواقع متقدمة في القطاعات والإدارات .
كما ألقت نائبة مديرة الاتحاد النسائي العام أحلام اللمكي لشؤون اللجان والانشطة والجمعيات كلمة الاتحاد تناولت من خلالها المكانة التي تحظى بها المرأة في دولة الامارات بفضل دعم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وإخوانه حكام الإمارات.
وأشارت الى أن استراتيجية الدولة أعطت الأولوية لتنمية الموارد البشرية دون تمييز على أساس الجنس ومن هذا المنطلق نجد ان المرأة الاماراتية شريك فاعل في مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية للدولة .
أم حانية
وقالت اللمكي إن المرأة الإماراتية محظوظة بوجود أم حانية “أم الإمارات” سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رائدة العمل النسائي في الدولة .
وأوضحت أحلام اللمكي أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك دأبت على إطلاق الاستراتيجيات ودعم كافة الفعاليات والبرامج والأنشطة التي من شأنها أن تساهم في تمكين المرأة الإماراتية في مختلف المجالات.
ولفتت إلى أن المرأة الإماراتية لعبت عبر التاريخ دوراً اجتماعياً وحيوياً ففي فترة ما قبل اكتشاف النفط كانت الأدوار الاجتماعية للمرأة لاتقل أهمية عن دور الرجل بل كادت تفوقه في الواجبات والمسؤولية .
كما أكدت اللمكي في كلمتها أن هذا الدور التنموي تعزز مع قيام دولة الامارات فقد تضمن دستور الامارات بنودا تعطي المرأة كامل الحقوق التي يتمتع بها الرجل كما اشتمل على بنود تؤكد مبدأ المساواة الاجتماعية وان للمرأة الحق الكامل في التعليم والعمل والوظائف مثلها مثل الرجل.
واختتمت اللمكي كلمتها بالتأكيد أن دولة الإمارات تمتلك مقومات ومرتكزات أساسية لنجاح أي سياسات أو برامج تهدف الى تمكين المرأة كما أن مصادقة دولة الإمارات على عدد من الاتفاقيات الدولية ، خاصة اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة تعتبر مؤشرا واضحا على حرص الدولة على اتخاذ كافة التدابير التي من شأنها اتاحة الفرص امام المشاركة الفاعلة للمرأة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية.
وأقام الاتحاد النسائي العام خلال الحفل مجموعة من الخيم التراثية التي ضمت المشغولات اليدوية الإماراتية كما قدمت الأكلات الشعبية والقهوة العربية التي استمتع بها جمهور الحفل.
وشاركت مجموعة من الاسر المنتجة في الاحتفال من تقديم المشغولات اليدوية وأدوات الزينة والبخور والهدايا والتذكاريات .
كما شارك في الاحتفال المرسم الحر التابع لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث من خلال المعرض الذي أقيم ضمن فعاليات الاحتفال واشتمل على مجموعة من اللوحات الفنية التي تعكس بيئة الإمارات مثل لوحات معبرة عن الصحراء الابواب الخشبية القديمة اضافة الى مشاركة عدد من المصممات في مجال المجوهرات والرسم على الحرير والقماش والزجاج.


عرض لإنجازات المرأة

تضمنت فقرات الحفل عرضا لإنجازات المرأة الإماراتية خلال السنوات الماضية وأبرز ما حققته في شتى المجالات والمناصب التي تقلدتها ورعاية ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الدائم لها .
كما تخلل الحفل العديد من الفقرات المتنوعة من ضمنها تقديم عروض أزياء مميزة لعدد من مصممات الأزياء الإماراتيات اللاتي قدمن مجموعة من العبايات المطرزة لكافة المناسبات .
وقدمت إحدى فرق الفنون الشعبية الإماراتية رقصات شعبية .
وشارك في الاحتفال عدد من الجاليات التي قدمت عروضا فلكلورية مميزة تعكس ثقافة شعوبها إضافة إلى فقرة شعرية وغنائية.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد يوجه بمتابعة وتلبية احتياجات أبناء الظفرة