صحيفة الاتحاد

ثقافة

الإعلان عن جوائز مسابقة محمد بن راشد الشعرية «سور وآيات»

إبراهيم بوملحة خلال إجراء القرعة العلنية للفائزين بالعمرة (تصوير: أفضل شام)

إبراهيم بوملحة خلال إجراء القرعة العلنية للفائزين بالعمرة (تصوير: أفضل شام)

سامي عبد الرؤوف (دبي)

أعلنت اللجنة العليا لمسابقة «سور وآيات» الشعرية، لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، أسماء الفائزين بالمراكز العشرة الأولى، وحصل كل واحد منهم على 100 ألف درهم، من بينهم فائزون من روسيا وأوكرانيا.
وأشارت اللجنة، إلى أنه تم اختيار 3 متسابقين آخرين لينضموا للمراكز الأولى، بعد أن حصلوا على درجات تقل عن الأوائل نصف درجة أو درجة على الأكثر، وحصل كل واحد منهم على 50 ألف درهم.
كما أعلنت اللجنة، من خلال قرعة علانية أمس الأحد، أسماء 100 شخص آخرين فازوا برحلة عمرة لمدة أسبوع، منهم 30 فائزاً وفائزة من خارج الدولة، تبدأ رحلة العمرة في التاسع والعشرين من شهر مارس الجاري، وحتى الخامس من شهر أبريل المقبل، بمكرمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله.
وأجرت اللجنة، اختياراً عشوائياً لقائمة احتياطية، تضم 10 متسابقين لتتم الاستعانة بهم حسب الترتيب في الاختيار، في حالة اعتذار بعض الفائزين من قائمة الـ 100 المرشحين لرحلة العمرة.
وأكدت اللجنة، أن هذه المسابقة تأتي في إطار مبادرات صاحب السمو، نائب رئيس الدولة، في تنمية القراءة والبحث والتثقيف وأساسيات المعرفة وتعزيز الثقافة الإسلامية الوسطية والسمحة ونشرها في مختلف بلاد العالم، وزيادة الاهتمام باللغة العربية، وإثراء الساحة الثقافية، وخاصة في المجالات الدينية، وإعطاء فرصة للجمهور للمشاركة مما يؤدي إلى زيادة الثروة المعرفية.
وقال المستشار إبراهيم بوملحة، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية، رئيس اللجنة العلياء للمسابقة، أمس في مؤتمر صحفي عقدته اللجنة في مبنى جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم: «تقدم للمسابقة 3000 مشارك من مختلف دول العالم، وخاصة العالم العربي والإسلامي».
وأضاف: «تم تأهيل أفضل المشاركات والمتسابقين، وهم ما اختير من بينهم أصحاب المراكز العشرة الأوائل حسب دقة الإجابة، ثم اختير من بينهم 100 فائز برحلة العمرة».
وأشار بوملحة، إلى أن المشاركين في المسابقة أجابوا على 84 سؤالاً موزعة على 29 يوماً، هي أيام شهر رمضان الماضي، وفي عدد الأسئلة في بعض الأيام 5 أسئلة في اليوم.
وذكر أن لجنة التحكيم قامت بتوثيق هذه المسابقة في كتاب سيتم نشره وتوزيعه خلال شهر من الآن، كما سيوجد الكتاب على الموقع الإلكتروني لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم وجريدة الخليج، ويضم هذا الكتاب الأسئلة والإجابات النموذجية للمسابقة.
وأشار بوملحة، إلى أنه تم تشكيل لجنتين لعملية التحكيم تضمان 15 عضواً، الأولى هي اللجنة العليا وتضم في عضويتها 5 مختصين، والثانية فرعية وتضم 10 مختصين من العلماء والمفكرين في مجال التفسير، لافتاً إلى أن عمليات التحكيم مرت بعدة مراحل من المراجعة والتدقيق، حيث روجعت الورقة الواحدة 4 مرات.
وأفاد أن لجنتي تحكيم المسابقة قامتا باستخلاص الأسئلة التي وردت في شعر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد التي نشرت على مدار 29 يوماً، ووضعت الإجابات التفصيلية النموذجية لتلك الأسئلة، والتي على أساسها تحكيم المسابقة.
ونوه إلى أنه تم الاتفاق مع حملة الغروب للحج والعمرة بدبي، لتتولى إنجاز إجراءات العمرة للفائزين البالغ عددهم 100 فائز، بالإضافة إلى المرافقين للفائزات والطاقم الإداري المشرف على الحملة، مشيراً إلى أن الحملة ستبدأ في غضون أيام في الإجراءات وستتلقى الأوراق الثبوتية خلال الأسبوع المقبل.
وكانت نشرت أسئلة المسابقة في جريدة الخليج طوال شهر رمضان الماضي، على هيئة أسئلة شعرية يقوم المتسابقون بالبحث عن معناها الموجود.
من جهته قال رائد برقاوي، رئيس تحرير جريدة الخليج، إن:«الجريدة استقبلت الردود والإجابات للمتسابقين وحولتها إلى جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وتعد هذه المسابقة على درجة كبيرة من الأهمية في مواصلة نشر الثقافة الإسلامية تعزيز اللغة العربية».
وثمن برقاوي، حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، على أن تصل هذه المسابقة لأكبر عدد من القراء.