الاتحاد

الإمارات

دراسة تشكيل لجنة من الأئمة المتميزين للارتقاء بخدمة المساجد

تدرس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف تشكيل لجنة من الأئمة المتميزين في مختلف إمارات الدولة يتولون القيام بزيارات ميدانية للمساجد الواقعة في حدود الإمارة العاملين فيها، لتقديم الإرشادات والإقتراحات لأئمة المساجد حول كيفية تقديمهم أرقى ما يستطيعون لخدمة بيوت الله تعالى، وإيضاح آلية المحافظة على نظافة مساجدهم ومتابعتها مع شركات نظافة المساجد.
كما تدرس الهيئة عقد اجتماعات مصغّرة بخصوص الأئمة الذين ترد بحقهم شكاوى أو مخالفات، يتم فيها مناقشة كل منهم على حدة في أسباب هذه الأخطاء وكيفية تلافيها مستقبلا، وما يترتب على تكرارها من إجراءات قانونية.
جاء ذلك خلال الاجتماع الشهري الميداني المتنقل الذي أقامته الهيئة في مدينة الذيد بإمارة الشارقة، برئاسة مديرها العام الدكتور محمد مطر الكعبي، وبحضور مديري إدارات وفروع الهيئة في الدولة، تنفيذا لخطتها الاستراتيجية في العمل بروح الفريق، وطرح قضاياها على جميع مديري إداراتها وفروعها للمناقشة والحوار المنتج.
وتدارست الهيئة خلال إجتماعها قانون السلف المستديمة، واقتراح تعيين محاسبين في كل فرع من فروع الهيئة، ثم اطلعوا على نتائج الاختبارات التي أجريت لعدد من الأئمة والخطباء والمؤذنين.
وقالت الهيئة في بيان صادر عنها أمس، إن إدارة الهيئة أكدت في اجتماعها مع جميع مفتشي المساجد على مستوى الدولة على آلية التفتيش المعتمدة والنماذج المتبعة التي تغطي كل النقاط التي يجب ان يراعيها المفتش، منوهة إلى الدور الكبير الذي يضطلع به المفتشون في الاستمرار بنقل الملاحظات والرقي برسالة المسجد.
وأشارت الهيئة إلى ان ما تم انجازه في المساجد يجب المحافظة عليه “وهذا هو الأصعب”، لافتة إلى أن ذلك يتطلب من المفتش الوعي الكامل ليس في المساجد الواقعة في نطاق إمارته فحسب وإنما في جميع مساجد الدولة.
وجددت الهيئة تأكيدها على المفتش بضرورة مراعاة التدقيق على نظافة المساجد وفرشها، ونظافة دورات المياه فيها، وكل ما يتعلق بأمور صيانتها ووضع شاشات المساجد والتأكد من الترتيب الداخلي للمسجد.

اقرأ أيضا