الاتحاد

الإمارات

الظاهري: توزيع جميع الكتب في مدارس أبوظبي وبدلاء للمدرسين الغائبين

نسبة حضور الطلاب عالية في مدارس أبوظبي في بداية الفصل الثاني

نسبة حضور الطلاب عالية في مدارس أبوظبي في بداية الفصل الثاني

أكدت منطقة ابوظبي التعليمية ان نسبة الحضور الطلابي خلال اليومين الماضيين من بداية الفصل الدراسي الثاني بلغت 97 %، وقد رافق الالتزام بالحضور في معظم مدارس الإمارة اكتمال التجهيزات والاستعدادات التعليمية اللازمة لتحقيق انطلاقة صحيحة للفصل الدراسي·
وقام مدير منطقة ابوظبي التعليمية محمد سالم الظاهري أمس بزيارات ميدانية للعديد من المدارس داخل ابوظبي؛ للتواصل مع إدارات المدارس والوقوف على توفير جميع الاحتياجات اللازمة·
وقال الظاهري إن المنطقة تسلمت ظهر أمس آخر الكتب التعليمية ''التربية الإسلامية'' من الوزارة، وتم على الفور البدء في توزيعها على المدارس عن طريق مخازن المنطقة، على ان يستكمل اليوم التوزيع على باقي المدارس والانتهاء من ذلك، ليكون بذلك قد تم تسليم جميع الطلاب في مختلف المراحل التعليمية كل الكتب الدراسية خلال أول يومين من الفصل الدراسي الثاني· ويتبع منطقة ابوظبي التعليمية 52775 طالبا وطالبة موزعون على 132 مدرسة تغطي مختلف المراحل التعليمية·
وأشار الظاهري إلى ان المنطقة قامت باتخاذ كافة الإجراءات المطلوبة لبداية الفصل الدراسي، حيث خاطبت أولياء الأمور برسائل نصية الكترونية لتهنئتهم بالفصل الدراسي الثاني وتذكيرهم بحضور أبنائهم مع أول أيام الدراسة، وذلك عن طريق مشروع المستقبل الالكتروني التابع للمنطقة، كما تم التواصل مع وزارة التربية للوقوف على تسليم الكتب وغيرها من الأمور المشتركة بين الجانبين والمتعلقة ببداية الدراسة، منوها بأن تلك الاستعدادات أثمرت عن أن نسبة الحضور الطلابي بلغت في معظم المدارس 100%·
وأكد مدير منطقة ابوظبي التعليمية ان مطلع الفصل الدراسي لم يشهد نقصا ملحوظا في عدد المدرسيين، حيث التزمت الغالبية العظمى من المدرسين والإداريين البالغ عددهم 4080 مدرسا وإداريا على مستوى منطقة ابوظبي التعليمية، كما قامت المنطقة بالتعاون مع الوزارة في إيجاد البديل للحالات التي غابت لظروف خارجة عن إرادتها كالمرض والولادة أو مرافقة الزوجة وغيرها من الأمور القانونية، وقامت المنطقة من أول يوم دراسي بتوفير البديل للمدرسين والمدرسات الغائبين من خلال قائمة انتظار تضم مختلف التخصصات التعليمية· وعن أهم المشكلات التي واجهت بداية الفصل الدراسي الثاني، أشار مدير منطقة ابوظبي التعليمية إلى ان النسبة الأكبر من الأمور الإدارية والتعليمية لم يوجد فيها أي نوع من الصعوبات أو المشاكل، باستثناء بعض الطلاب الذين رغبوا في التحويل من المدارس الحكومية لمدارس خاصة، وقد قامت المنطقة بسرعة البت والرد على الطلبات المقدمة إليها، حيث تمت دراسة كل حالة على حدة والرد عليها وفقا لظروفها ومقتضيات مصلحة الطلاب والتوزيع الطلابي بالمدارس، مشيرا إلى ان منح المدارس صلاحيات كبيرة ساعد في عدم وجود مشاكل كبيرة مع انطلاق الفصل الدراسي·
وقامت دائرة الأشغال بالتعاون مع منطقة ابوظبي التعليمية، خلال اليومين الماضيين، بالتأكد من عدم وجود أي نواقص في أعمال الصيانة والكهرباء والنظافة·
وقال الظاهري: إنه على مدار الساعة يوجد متخصصون للقيام بأعمال الصيانة العاجلة والتعامل مع أي عطل طارئ في المباني التعليمية، حيث تعاقدت دائرة الأشغال مع شركات متخصصة للقيام بمتابعة احتياجات المدارس في مجال الصيانة·

اقرأ أيضا

سعيد بن طحنون يشهد احتفالات النادي المصري بالعيد الوطني