كرة قدم

الاتحاد

جمهور أليانزا ليما يهاجم لاعبيه ويصيب اثنين في التدريبات

ليما (رويترز)

دفعت الحسرة مشجعي أليانزا ليما في بيرو بعد هزيمته 4 - صفر أمام هوراكان الأرجنتيني إلى الهجوم على لاعبي فريقهم فجرحوا اثنين من أبرز أعضاء الفريق مما أثار شائعات عن احتمال رحيلهما.

وغزا المشجعون ملعب أليخاندرو فيانويفا في عاصمة بيرو أمس الأول أثناء التدريبات، حاملين عصي، حسبما أبلغ شهود محطة آر.بي.بي التلفزيونية المحلية.
وذكرت صحيفة إيل كوميرسيو أن نحو 60 مشجعاً اندفعوا إلى غرفة تغيير الملابس قبل تدريب للفريق واعتدوا بالضرب على عدد كبير من اللاعبين، وصوبوا سلاحاً نارياً في وجه اثنين منهم.
وخلف المعتدون رسما على السور الخارجي للاستاد مطالبين برحيل المدرب جويرمو سانجوينيتي وهو من أوروجواي.
وأصيب في الهجوم اثنان من أفضل لاعبي الفريق هما المهاجم كريستيان كويفا ولاعب الوسط فيكتور سيدرون، حسبما قال أقارب وأصدقاء لهما وسائل إعلام محلية.
وقال كارلوس كيروش صديق العائلة لمحطة آر.بي.بي: «فيكتور مصاب في الوجه والذراع».
وقالت صحيفة إيل بوكون إن كويفا وسيدرون يفكران في الرحيل عن النادي بسبب الهجوم، ونشر موقع الصحيفة على الإنترنت صوراً لسيدرون بعين مصابة.
وقال أليانزا ليما إنه طالب بتشديد الحراسة على اللاعبين والمدربين، وأن المهاجمين هددوا أمن النادي ودخلوه «عنوة وعلى نحو مفاجئ».
وخسر أليانزا ليما برباعية نظيفة على أرضه يوم الثلاثاء الماضي في كأس ليبرتادوريس للأندية الأبطال في أميركا الجنوبية وهي بطولة عرفت بأعمال عنف وسوء سلوك.
ووجه كويفا لكمة إلى مشجع يوم الثلاثاء بعد احتكاك أعقب الهزيمة، واعتذر عن ذلك في وقت لاحق.
وسيلعب أليانزا ليما مع هوراكان في مباراة الإياب بالأرجنتين الأسبوع المقبل، وسيكون على الفريق وهو بين الأكثر شعبية في بيرو تسجيل خمسة أهداف على الأقل للبقاء في المسابقة.

اقرأ أيضا