كرة قدم

الاتحاد

غانا تطيح أصحاب الأرض وتصطدم بكوت ديفوار

غانا تعبر غينيا الإستوائية وتتأهل إلى نهائي أمم أفريقيا (أ ب)

غانا تعبر غينيا الإستوائية وتتأهل إلى نهائي أمم أفريقيا (أ ب)

مالابو (د ب أ)

أنهى منتخب غانا مغامرة غينيا الاستوائية في بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقامة على أراضيها، وفاز عليها بثلاثة أهداف في المباراة التي جمعتهما بمدينة مالابو ضمن الدور قبل النهائي للبطولة، وتقدم المنتخب الغاني بهدف من ركلة جزاء أحرزه جوردان ايو مهاجم لوريان الفرنسي في الدقيقة 42، وفي الثواني الأخيرة من الشوط الأول سجل مبارك واكاسو لاعب وسط سيلتك الاسكتلندي الهدف الثاني للنجوم السوداء، وقبل ربع ساعة من نهاية المباراة أحرز أندريه ايو لاعب وسط مرسيليا الفرنسي الهدف الثالث.

وتوقفت المباراة لأكثر من 30 دقيقة قبل أقل من خمس دقائق من نهايتها بسبب نزول الجماهير إلى أرض الملعب، قبل أن ينجح اللاعبون ورجال الأمن في إقناعهم بالعودة إلى المدرجات ليتم استكمال الدقائق الأخيرة من المباراة.
وخاض منتخب غانا الدور قبل النهائي لخامس مرة على التوالي، ويتطلع الفريق إلى الفوز باللقب للمرة الخامسة بعد أن سبق له أن نال اللقب في أعوام 1963 و1965 و1978 و1982.
وتصدر منتخب غانا المجموعة الثالثة برصيد 6 نقاط من الفوز على الجزائر وجنوب أفريقيا والهزيمة أمام السنغال، فيما حلت غينيا الاستوائية ثانية بالمجموعة الأولى برصيد خمس نقاط، من الفوز على الجابون والتعادل مع الكونجو وبوركينا فاسو.
وفي دور الثمانية فازت غانا على غينيا بثلاثة أهداف نظيفة وفازت غينيا الاستوائية على تونس بهدفين مقابل هدف.
ويلتقي منتخب غانا في المباراة النهائية مع كوت ديفوار الصاعدة على حساب الكونجو، في تكرار لسيناريو المباراة النهائية لكأس الأمم الأفريقية عام 1992، حين تعادل الفريقان سلبياً في الوقتين الأصلي والإضافي، قبل أن تحسم كوت ديفوار اللقب بركلات الجزاء الترجيحية 11/ 10 في أطول ماراثون لركلات الترجيح في تاريخ البطولة.
بدأت المباراة بضغط من جانب غانا بحثاً عن تسجيل هدف مبكر يسهل من مهمة التأهل إلى المباراة النهائية، وبعد مرور خمس دقائق، شن منتخب غينيا أول هجمة له عبر تسديدة خلفية مزدوجة من خافيير بالبوا، ولكن الكرة مرت بعيداً عن المرمى، لترد غانا بهجمة سريعة عن طريق اندريه ايون، ولكن دفاع أصحاب الأرض تدخل في الوقت المناسب، وحصل الغاني مبارك واكاسو على بطاقة صفراء لدفع كيكي سينو وهو في طريقه للانفراد بالمرمى.
وكاد ايميليو نسوو أن يحرز هدف السبق لغينيا في الدقيقة 20، بعدما مرت الضربة الحرة المباشرة التي نفذها كيكي من فوق لاعبي غانا، لتصل إلى نسوو أمام المرمى مباشرة ولكنه فشل في الوصول إلى الكرة.
وحملت الدقيقة 30 أخطر فرصة للمنتخب الغاني عبر تسديدة قوية من واكاسو، ولكن الكرة مرت مباشرة بجوار القائم، وتلقى داني إفوي مدافع غينيا الاستوائية البطاقة الصفراء للخشونة مع عبد الرحمن بابا، واحتسب الحكم الجابوني إيريك ايتوجو كاستان ضربة جزاء لمصلحة غانا قبل خمس دقائق من نهاية الشوط، اثر عرقلة الحارس فيليبي اوفونو لكويسي ابياه، ليسجل منها جوردان ايو هدف السبق لغانا، وخلال الوقت بدل الضائع أحرز واكاسو الهدف الثاني لغانا، بعدما تلقى تمريرة رائعة من كريستيان اتسو لم يجد معها أي صعوبة في هز الشباك وهو على بعد ياردات قليلة من المرمى.
وبدأت أحداث الشوط الثاني بمزيد من الفاعلية الهجومية لغانا، حيث شن الفريق أكثر من هجمة محققة على مرمى أصحاب الأرض، أخطرها من اندريه ايو الذي وصلته الكرة على بعد ست ياردات من المرمى، ولكن سددها برأسه بشكل غير متقن.
واحتفظت غانا بالخطورة حيث انفرد كويسي أبياه بالمرمى، ولكن الحارس اوفونو خرج في الوقت القاتل وأبعد الخطر عن مرمى فريقه، وسيطرت غانا على مجريات اللعب في الوقت الذي تراجع فيه لاعبو غينيا للدفاع وتأمين مرماهم أمام هجمات الضيوف، حتى أطلق اندريه ايو رصاصة الرحمة بالهدف الثالث للنجوم السوداء بعد مجهود رائع من كويسي ابياه.
وقبل نحو خمس دقائق من نهاية المباراة، القت الجماهير قوارير المياه باتجاه الملعب ونزل بعض المشجعين إلى المضمار المحيط بأرض الملعب، ليتوقف اللعب لأكثر من نصف ساعة، قبل أن يتم استكمال الدقائق الأخيرة عقب إقناع الجماهير بالعودة إلى المدرجات، ليبقى أمل غينيا الاستوائية في الفوز بالمركز الثالث خلال المواجهة مع الكونجوالديمقراطية اليوم.

اقرأ أيضا