الرياضي

الاتحاد

35 ألمانياً يستعدون لـ «بطولة أبوظبي للترايثلون»

فارس السلطان

فارس السلطان

توجه ما يزيد عن 35 رياضيا ألمانيا إلى مدينة العين للمشاركة في معسكر تدريبي مكثف إلى جانب أعضاء “فريق أبوظبي للترايثلون”، الذي يحظى بدعم “هيئة أبوظبي للسياحة”.
يشرف على المعسكر التدريبي فارس السلطان، قائد الفريق وصاحب لقب بطولة العالم للرجل الحديدي في هاواي عام 2005، ويحظى المشاركون خلال المعسكر على التدريب بمختلف أنواع المهارات والنصائح التي يحتاجونها للمنافسة في “بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون”، التي تنظمها أبوظبي يوم 13 مارس الجاري ويبلغ مجموع جوائزها 250 ألف دولار.
وتأتي هذه المبادرة ضمن الخطوات الطموحة التي تنتهجها أبوظبي لتعزيز مكانتها كوجهة مثالية لاحتضان فعاليات رياضية مرموقة، وتكون محطة تدريب شتوية للرياضيين الهواة والمحترفين في الوقت الذي تصل فيه درجات الحرارة في النصف الشمالي من الكرة الأرضية إلى ما دون الصفر.
وقال السلطان، (32 عاماً): يتيح معسكر التدريب المجال أمام الرياضيين لتحسين مهاراتهم والاستمتاع بأجواء أبوظبي الدافئة والتعرّف في نفس الوقت على معالم المدينة، وسيتنافس المتدربون للمرة الأولى في العاصمة، وستكون لهذه المحطة دورا هاما في إكسابهم اللياقة البدنية المطلوبة لخوض السباق.
وينضم معظم الرياضيين الألمان إلى نحو 800 رياضي للتنافس في الدورة الأولى لـ “بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون”، التي صنفتها إحدى أهم المجلات الرياضية المتخصصة ضمن قائمة أبرز السباقات الجديدة المرتقبة في العام 2010.
ويبلغ الطول الإجمالي للسباق 223 كلم، وسيكون أول حدث عالمي يشهد منافسات ومسافات بهذا الحجم خارج القارة الأوروبية، وتتميز مرحلة الجري الأخيرة في السباق بقصرها النسبي مقارنة مع بطولات الرجل الحديدي التقليدية، لتعزز فرص الرياضيين المشاركين على إكمال السباق بنجاح.
ويشتمل السباق على مسار آخر يبلغ طوله 111,5 كلم يسمح للرياضيين الناشئين المشاركة ضمن فريق، وكلا المسارين متاحان للهواة والمحترفين على السواء.
ويتحتم على المتبارين في المسار الطويل خوض ثلاثة أنواع من المنافسات، وهي السباحة مسافة 3 كلم وقطع 200 كلم على متن الدراجات الهوائية والجري مسافة 20 كلم، الأمر الذي يجعله تحدياً صعباً يتطلب الاستعداد نفسياً ومن الناحية البدنية.
وقال مارين لاند من مدينة هيرتسوجيناراخ الألمانية: هذه هي المرة الأولى التي أزور فيها أبوظبي وأتيت إلى هنا بغرض إكمال تحضيراتي لبطولة الرجل الحديدي في النمسا. لفت انتباهي طيب وحسن معاشرة الناس وأنا سعيد بهذه التجربة.
وأكد فابيان شمينك، (27 عاماًً)، بأنه يفكر جدياً بالتدرب في العين بصورة دائمة خلال الموسم الشتوي، الطقس رائع هنا، ويناسب برنامجي التدريبي بعيداً عن الأجواء الأوروبية الباردة، كنت أتدرب في هذا الوقت من السنة في اسبانيا ولكني سآتي من الآن فصاعداً إلى العين.
وتقام منافسات السباحة قبالة شاطئ فندق قصر الإمارات، بينما تطوف منافسات الدراجات الهوائية معالم أبوظبي ومنها شارع الكورنيش، وستقوم الجهات المعنية بإغلاق كافة طرق السباق لضمان سلامة المشاركين.
كما يمر مسار الدراجات على جزيرة السعديات، التي تبلغ مساحتها 27 كلم مربعا وتبعد 500 متر عن شواطئ أبوظبي، وجزيرة ياس، حيث يتسابق المتبارون على مضمار “حلبة مرسى ياس”، التي احتضنت شهر نوفمبر الماضي الدورة الأولى من سباق “جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا - 1”.
وتبدأ مرحلة الجري الأخيرة في السباق بعودة المتسابقين إلى منطقة الكورنيش مروراً بـ “قرية التراث”.

اقرأ أيضا

العين والوصل.. «الكلاسيكو المتجدد»