الاتحاد

الرياضي

«عين» الزعيم على نقاط مباراة سابهان اليوم

ساند بالقميص رقم 9 يقود هجوم العين في مباراة اليوم

ساند بالقميص رقم 9 يقود هجوم العين في مباراة اليوم

بطموح التعويض، والعودة إلى السباق بكل قوة، يخوض الزعيم مباراة مهمة عندما يحل ضيفاً على سابهان الإيراني باستاد مدينة أصفهان في الخامسة والنصف مساء اليوم بتوقيت الإمارات ضمن الجولة الثانية بالمجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا، ويحتل الزعيم المركز الرابع من دون رصيد إثر خسارته أمام باختاكور الأوزبكي بهدف في الجولة الأولى، وهي المجموعة التي تضم أيضاً الشباب السعودي الذي حصد نقطة من مباراته السابقة بتعادله بملعبه في الرياض مع سابهان بهدف لمثله.
وأجرى العين تدريبه الأخير والوحيد بمدينة أصفهان في توقيت المباراة نفسه، والذي جاء في ختام برنامجه الإعدادي على مدى أربعة أيام، وشارك في التدريب 23 لاعباً، وقاده المدرب البرازيلي سيريزو وجهازه المعاون، وحضره عدد من جماهير الزعيم التي سافرت إلى إيران بعد التسهيلات الطيبة التي قدمها نادي العين، حرصاً من إدارته على وجود “الأمة العيناوية” ولو بأعداد قليلة في مدرجات ملعب المباراة لمساندة اللاعبين، والوقوف بجانبهم.
واستمرت الحصة التدريبية لمدة ساعة، وفقاً لما تنص عليه لوائح وقوانين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وجاء التدريب بمثابة “بروفة” أخيرة تابع من خلالها المدرب أداء اللاعبين واطمأن على حالتهم الفنية والبدنية والمعنوية قبل 24 ساعة من انطلاقة المباراة، ونفذ لاعبو العين العديد من الجمل التكتيكية التي تتضمنها خطة اللعب وطالبهم بالتركيز على مدى الشوطين، وضرورة القتال بقوة من أجل انتزاع الثلاث نقاط، التي تعتبر بالنسبة لفريق العين بوابة العودة إلى دائرة المنافسة، بعد أن خسر الرهان في المحطة الأولى أمام باختاكور الأوزبكي بهدف.
يدخل الزعيم المباراة ورصيده خالٍ من النقاط والأهداف، ويسعى اليوم إلى تحقيق نتيجة إيجابية ليفتتح بها حسابه، ويقوي بها أمله في الجولات المقبلة من البطولة، ويأمل العيناوية في الوقت نفسه أن يتمكن الشباب السعودي من عرقلة فريق باختاكور الأوزبكي في لقائهما الذي يحتضنه اليوم ملعب الأخير في أوزباكستان والذي يتصدر المجموعة الثالثة برصيد ثلاث نقاط، بينما لكل من الشباب وسابهان نقطة إثر تعادلهما في لقائهما السابق بالعاصمة السعودية الرياض بهدف لكل منهما.
وكان العين قد أجرى خلال الأسبوع ثلاثة تدريبات على ملعبه في العين قبل أن تغادر بعثته مساء أمس الأول على متن طائرة خاصة من مطار العين متوجهة إلى مدينة أصفهان الإيرانية.
وجرت التدريبات الثلاثة وسط أجواء سادها التفاؤل، وحظيت بحضور جماهيري كبير، وأداها اللاعبون بمعنويات عالية، وحماس وتركيز، وكان التنافس على أشده، حيث سعى كل منهم إلى تقديم أفضل ما عنده من قدرات وإمكانات فنية حتى يحظى بثقة المدرب سيريزو، وينال شرف تمثيل العين في هذه المواجهة الحاسمة والهامة.
وبعد أداء طيب من جميع اللاعبين دون استثناء، وقع اختيار المدرب وجهازه المساعد على 23 لاعباً شكلوا القائمة الموجودة حالياً في أصفهان والتي تضم الحراس الثلاثة وليد سالم وعبدالله سلطان ويوسف عبدالرحمن، بالإضافة إلى فارس جمعة ومسلم فايز وهلال سعيد ومهند العنزي وسيف محمد وفوزي فايز وعلي الوهيبي وعبدالله مال الله وأحمد معضد والتشيلي خورخي فالديفيا والكوري الجنوبي لي هو والأرجنتيني خوسيه ساند وهزاع سالم وشهاب أحمد وعمر عبدالرحمن ومحمد عبدالرحمن وناصر خميس وخالد عبدالرحمن وأحمد الشامسي ومحمد علي عايض.
يرأس وفد العين ماجد العويس مدير الفريق الذي غادر قبل 24 ساعة من سفر البعثة بهدف الوقوف على الترتيبات في مقر البعثة والاطمئنان على كل صغيرة وكبيرة.
وكان من المقرر أن يرافق البعثة المحترف البرازيلي إيمرسون الذي شارك في التدريبات الثلاثة التي أجراها العين خلال الأيام التي سبقت مغادرته إلى إيران، وتضمن جزء منها أداء تدريبات اللياقة البدنية على صالة الجمانيزيوم، وكانت الأمور تمضي على نحوٍ مطمئن، ولكن وبعد أن خضع اللاعب للكشف الطبي من طبيب الفريق، تأكد عدم شفائه من الإصابة بالشكل الذي يسمح له بالمشاركة في لقاء اليوم، وعلى ضوء ذلك فضل الجهاز الفني إراحته، وتخلفه عن البعثة ليواصل برنامجه العلاجي بعيادة النادي، تمهيداً للدفع به في مباراة الشباب التي يحتضنها ملعب الجوارح يوم الأحد المقبل وتأتي ضمن مباريات الجولة السادسة عشرة من بطولة دوري المحترفين.
كما تخلف عن مرافقة البعثة الثلاثي سالم عبدالله ومحمد فايز وإسماعيل أحمد بسبب الإصابة، وقد بدا الأخير في حالة جيدة بعد التحاقه مؤخراً بتدريبات الفريق، ويتم تجهيزه حالياً على أمل الدفع به في مباراة الشباب المقبل في الدوري.
وعلى ضوء التدريبات التي خضع لها اللاعبون، يتوقع أن تشهد تشكيلة العين اليوم تغييراً طفيفاً في حدود لاعب أو لاعبين، وربما يدفع المدرب سيريزو بتشكيلة تضم الحارس وليد سالم الذي شفي تماماً من الإصابة التي كان قد تعرض لها في العضلة الأمامية في مباراة ذهاب نصف نهائي كأس الرابطة أمام فريق عجمان، ويلعب أمامه رباعي الدفاع الذي يضم فوزي فايز في الظهير الأيمن وسيف محمد في الظهير الأيسر، وبينهما قلبا الدفاع مسلم فايز وهلال سعيد، ويتكون خط الوسط من علي الوهيبي في الجهة اليمنى يقابله شهاب أحمد أو عمر عبدالرحمن في الجهة اليسرى وبجانبهمـا عبدالله مال الله والكوري الجنوبي لي هو كلاعبي ارتكاز، بينما يقود الهجوم الثنائي المكون من التشيلي خورخي فالديفيا والأرجنتيني ساند. وواضح من التشكيلة أن العيــن سيلعــب بطريقــة 4 - 4 - 2، وهو الأسلوب الذي دأب الفريق على تطبيقه منذ عدة مواسم.
ومن المنتظر أن يكون سيريزو قد شاهد أمس بفندق إقامة البعثة مع أعضاء طاقمه الفني والإداري واللاعبين تسجيلاً بالفيديو لمباراة مضيفه سابهان والشباب السعودي ضمن مباريات الجولة الأولى من البطولة لشرح أسلوب اللعب الذي ينتهجه الفريق الإيراني ونقاط القوة والضعف الموجودة في صفوفه والتي من الممكن أن يستفيد منها لاعبو العين لتحقيق فوزهم الأول في البطولة.


استقبال حافل للبعثة رغم مضايقات «منتصف الليل»

أصفهان (الاتحاد) ـ ذكر الموقع الرسمي لنادي العين أن بعثة العين حظيت لدى وصولها مطار أصفهان باستقبال رائع، حيث وزعت الورود والحلوى الإيرانية على كافة أعضائها، وحرصت جماهير سابهان على رفع علمي إيران والإمارات في مشهد يحمل المعاني الجميلة والمشاعر الرائعة، دلالة على ترحيبهم الحار ببعثة الزعيم.
وعلى الرغم من الاستقبال الرائع لبعثة العين، إلا أن أفرادها لم يحصلوا على الراحة الكافية في الليلة الأولى، حيث انطلقت صافرات الإنذار عقب منتصف الليل، بجانب أصوات الضرب على الخشب حول الفندق، الأمر الذي أثار حفيظة رئيس البعثة ماجد العويس الذي لفت نظر مراقب المباراة لما يدور في مقر بعثة العين.
وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس بفندق أسمان، تحدث المدرب سيريزيو مؤكداً أهمية الفوز على سابهان لتعويض الخسارة المفاجئة أمام باختاكور.
مشيراً إلى أن النقاط الثلاث تعني العودة للمنافسة عبر بوابة الفريق الإيراني، واصفاً التعادل بأنه غير سيئ على ملعب المنافس، وقال: المشوار ما زال طويلاً وفرصتنا في التأهل موجودة.
وعن ما ينقص فريقه أجاب: افتقدنا اللاعبين المصابين، ولكننا خضنا مباريات مهمة، وأظهرنا مستوىً جيداً في غياب عدد من الأساسيين، ونحن نحتاج إلى قوتنا كاملة في هذه المواجهة بالتحديد.
وحول نيته الاعتماد على إستراتيجية دفاعية، قال: من الطبيعي أننا نستخدم أفضل الأسلحة الهجومية للبحث عن هدف، وستكون المباراة مثيرة، خصوصاً أن سابهان صعب المراس، كما أن أرضية الملعب غير جيدة، وجمهور الفريق فاعل، ونحن ندرك أننا نواجه جملة من الصعوبات والتحديات في المباراة.
وحول مشاركة قائد الفريق التشيلي فالديفيا والحارس وليد سالم، قال: فالديفيا تدرب بصورة جيدة أثناء وجوده بتشيلي ولدينا تقرير من مدرب منتخب بلاده يوضح طريقة إعداد اللاعب خلال فترة وجوده في سانتياجو، والحارس وليد بلغ درجة عالية من الجاهزية.
ومن جانبه، دعا أمير قلعه مدرب سابهان الإعلام المحلي إلى التعاطي بهدوء مع نتائج الفريق الأخيرة، وتمنى دعم فريق المدينة في هذه الظروف؛ لأن اللاعبين يحتاجون إلى المساندة، وأكد أنه تنتظرهم مواجهة صعبة أمام منافس متمرس، لافتاً إلى أن العين يعتبر من الأندية القوية، وهو لا يستحق الخسارة أمام باختاكور الأوزبكي، حيث أظهر الفريق مردوداً جيداً.
وحول توقعاته لنتيجة اللقاء، قال: أتمنى الفوز بالتأكيد، وأعمل من أجله، خصوصاً أننا نلعب على أرضنا وبين جماهيرنا والفوز سيؤكد عودة الفريق بعد التعادلين الأخيرين في المنافسة المحلية.
وحول معرفته بفريق العين، قال: العين من الفرق المتميزة على مستوى المنطقة، وبه قائمة من النجوم الرائعين، حيث يقوده التشيلي فالديفيا والذي تعاقد معه النادي بمبلغ 17 مليوناً ونصف المليون يورو، إلى جانب الأرجنتيني ساند، مما يؤكد أن المتابع سوف يشاهد مباراة ممتعة.

فالديفيا: جئنا من أجل تحقيق نتيجة جيدة

أصفهان (الاتحاد) - أكد فالديفيا خلال المؤتمر أن سابهان يعد من الفرق القوية والدليل تربعه على صدارة الدوري المحلي، وتعادله في الرياض مع فريق الشباب السعودي، لافتاً إلى أن العين جاء من أجل العودة بنتيجة جيدة تسعد جماهيره العريضة والتي تترقب اللقاء بصورة لافتة، وهناك مجموعة من المشجعين لم تطق الانتظار لرؤية المباراة من خلف الشاشات وجاءت إلى أصفهان مما يضاعف من مسؤوليتنا كلاعبين في المباراة.
ورداً على سؤال حول قوة الأندية الإيرانية وتفوقها في البطولة القارية على نظيرتها الإماراتية، قال: لا تستعجلوا الحكم على الأمور من وجهة نظر شخصية ولنتحدث بواقعية، خصوصاً أن نادي العين بالتحديد كعبه أعلى من الفرق الإيرانية، ولم يتبق هناك وقت طويل.


طاقم سنغافوري يدير اللقاء

العين (الاتحاد) - أسند الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إدارة مباراة اليوم إلى الحكم السنغافوري عبدالملك بشير للساحة، ويعاونه مواطناه حاجا مادين “مساعد أول” وتانج يومون “مساعد ثانٍ” والبحريني علي حسن إبراهيم “حكم رابع”، ويراقب المباراة نور عمروف من طاجكستان، بينما يراقب الحكام الكويتي سعد كميل.


الوهيبي: لن نتنازل عن النقاط الكاملة

العين (الاتحاد) - قال علي الوهيبي لاعب وسط العين قبل سفر البعثة إلى إيران إن تركيز اللاعبين خلال التدريبات التي أجراها الفريق على ملعبه كان عالياً وطغى على أدائهم الحماس والإصرار والثقة بالنفس، علاوة على الحضور الذهني، لافتاً إلى أن المدرب سيريزو وضع التكتيك المناسب لمواجهة سابهان. وأضاف: نحن ذاهبون إلى ملعب الفريق الإيراني بهدف تعويض خسارتنا الأولى من باختاكور الأوزبكي، ونضع في الاعتبار أهمية مباراة اليوم، ونملك كل الطموح لاقتناص نقاطها الثلاث، وجميع اللاعبين في قمة جاهزيتهم لخوض هذا اللقاء الذي لا يخلو من صعوبة بالنسبة للفريقين. وعن مدى تأثر الفريق يغياب البرازيلي إيمرسون قال الوهيبي: إيمرسون لاعب كبير وصاحب إمكانات فنية، ولا أحد ينكر ذلك، ولكن في الوقت ذاته هناك من اللاعبين من يعوض غيابه، ويكون على قدر الطموح والثقة، ونتوقع أن يكون الحضور الجماهيري مكثفاً من جانب أنصار سابهان، ولكن لن نهتم بذلك، وسيكون تركيزنا على العودة بالنقاط كاملة، طالما أن هناك طموحاً كبيراً بدواخلنا على الرغم من أننا نلعب خارج أرضنا وبعيداً عن جماهيرنا.


هلال سعيد: هدفنا استعادة نغمة الانتصارات

العين (الاتحاد) - أشار المدافع هلال سعيد إلى أن العين لم يستطع تحقيق الفوز في المباريات الأربع الأخيرة أمام عجمان «مرتين» والجزيرة وباختاكور، مما يحتم عليه اليوم ضرورة العودة مرة أخرى إلى نغمة الانتصارات. وقال: نسعى إلى العودة إلى وضعنا الطبيعي وتعويض خسارتنا في لقاء باختاكور لنبقى في دائرة المنافسة، وندرك قوة الفريق الإيراني، وأنه قدم المستوى المتميز في مباراته أمام الشباب السعودي، ولأنه يلعب على أرضه يحاول سابهان مهاجمة مرمانا من الوهلة الأولى، ولكننا نرفع شعار الحذر لمنعه من التسجيل.
وأضاف:لا ننكر أن هناك ضغوطاً على اللاعبين، ولكن يجب ألا نهتم لها، وألا نفكر بها، وعلينا أن نحصر تفكيرنا وتركيزنا في كيفية الخروج من ملعب سابهان بنتيجة إيجابية.

شهاب أحمد: مباراة مهمة

العين (الاتحاد) - أكد شهاب أحمد أهمية مباراة الجولة الثانية، خاصة أن الفوز فيها يعيد الفريق إلى أجواء البطولة القارية بعد الهزيمة الأولى أمام باختاكور الأوزبكي، ويرفع كذلك من معنويات اللاعبين في بقية لقاءات المنافسات المحلية. وقال: ندخل لقاء اليوم بمعنويات عالية وجميع اللاعبين لديهم الإصرار للعودة بنتيجة إيجابية، بعد أن وضع المدرب سيريزو الخطة التي تتلاءم مع أداء سابهان الإيراني، نعرف قدرات مضيفنا، ولا نخشى الحضور الجماهيري الكبير الذي تعودنا عليه.
وتمنى شهاب لزميله البرازيلي إيمرسون الغائب عن لقاء اليوم الشفاء ليلحق بمباريات الجولات القادمة في بطولة الأندية الآسيوية علاوة على اللقاءات المحلية.

“الليث” يخشى مصير “النمور” أمام باختاكور

عيسى الجوكم (الرياض) - يسعى الشباب السعودي إلى تعويض تعادله على ملعبه أمام سباهان الإيراني في أولى مبارياته بالبطولة، عندما يحل ضيفاً ثقيلا على باختاكور الأوزبكي اليوم، فيما يدخل باختاكور اللقاء بنشوة الفوز على العين بهدف، وهو حريص على استغلال عاملي الأرض والجمهور لخطف الفوز واعتلاء الصدارة، يبحث الشباب عن الفوز وخطف النقاط الثلاث، وهو أمر ضروري يعيه مدرب الفريق البرتغالي جيمي باتشيكو، ويعاني الشباب في اللقاء من غيابات مؤثرة، متمثلة في قلب الدفاع نايف القاضي، ولاعب الوسط الليبي طارق التايب، وزيد المولد وعبدالله الشهيل وناصر الشمراني، مما سيكون له المردود السلبي على الفريق، خاصة أن هذه العناصر تمثل نصف قوة الشباب.
وظهر ذلك جلياً في المسابقات المحلية، وسيكون الاعتماد الشبابي على وليد عبدالله في حراسة المرمى، وأمامه سيتواجد المحترف الكويتي مساعد ندا وماجد المرحوم.

اقرأ أيضا

«الزعيم» يتفادى «الإعصار» مع احتفالية كايو