الاتحاد

الإمارات

مستشفى العين ينجح في علاج 30 مريضة مصابة بتليف الرحم

جانب من قسم الأشعة التداخلية في مستشفى العين الحكومي (من المصدر)

جانب من قسم الأشعة التداخلية في مستشفى العين الحكومي (من المصدر)

جميل رفيع (العين) - أعلن مستشفى العين عن نجاح طاقمه الطبي المتخصص في علاج 30 حالة مرضية نسائية مصابة بأورام ليفية في الرحم، وذلك بطريقة الانصمام الرحمي الليفي، ومن دون تدخل جراحي لاستئصال أورام الرحم، ما يتيح المحافظة على الرحم، وبالتالي قدرة المرأة على الحمل والإنجاب مستقبلاً، بحسب الدكتور هوارد بودولسكي المدير الطبي لمستشفى العين الحكومي.
وقال الدكتور بودولسكي: “تستخدم هذه التقنية العلاجية عن طريق عمل ثقب صغير في جلد المريضة بحجم رأس قلم الرصاص، ليتم إدخال قسطرة عبر شريان الفخذ، باستخدام تقنية التوجيه من خلال التصوير، حيث يوجه الاستشاري المختص القسطرة عبر الشريان، ثم يقوم بإطلاق جزئيات صغيرة جداً بحجم حبة الرمل داخل الأوعية الدموية التي تغذي الورم الليفي، وتقطع عنه تدفق الدم، ما يؤدي إلى انكماشه، والقضاء عليه”، مشيراً إلى أن معظم النساء ممن يجرين هذه العملية يمكنهن الرجوع إلى منازلهن في اليوم نفسه، وممارسة حياتهن الروتينية خلال يومين إلى خمسة أيام، وأضاف: “يتم إجراء هذه العمليات بشكل يومي داخل مستشفى العين”، لافتاً إلى أن المريضة تكون تحت تأثير التخدير الموضعي وليس الكلي، وذلك مع السيطرة على الآلام أثناء وبعد الإجراء الطبي، وأن المريضة لا تفقد نسبة كبيرة من الدم، بالإضافة إلى صغر حجم ثقب القسطرة مقارنة بالعمليات الجراحية التقليدية.
ولفت الدكتور جمال القطيش رئيس قسم الأشعة التشخيصية، استشاري الأشعة التداخلية في مستشفى العين إلى أن الإجراء الطبي البديل بطريقة الانصمام الرحمي الليفي لمعالجة أورام الرحم لدى السيدات، يعد أقل ألماً للباحثات عن علاج أورام تليف الرحم، وهو ما يعد علاجاً بديلاً للعمليات الجراحية التقليدية المرهقة لاستئصال الأورام الليفية والرحم ذات المخاطر الكبيرة والمؤلمة للغاية، التي تستغرق وقتاً طويلاً.
وقال: “تعد الأورام الليفية بالرحم أوراماً حميدة، لكنها تسبب تدفقاً غزيراً للدم خلال فترة الطمث، وهو ما يمكن أن يسبب فقر الدم أو يتطلب عمليات نقل دم للمريضة، بالإضافة إلى تقليل نسبة الخصوبة لدى السيدات”.
وتابع د. القطيش: “تسبب مثل هذه الأورام إزعاجاً شديداً للسيدات أثناء فترة الليل، مثل الحاجة للتبول بشكل سريع ومستمر، وهو ما يسبب الإرهاق والتعب لهن؛ ولذلك فإن الإجراءات الطبية البديلة للعلاج بطريقة الانصمام الرحمي الليفي لمعالجة الأورام بالرحم ستساهم في توقف هذه المشكلات نهائياً”.
وأشار إلى أن بعض الدراسات الدولية أظهرت أن العلاج بطريقة الانصمام الرحمي الليفي علاج آمن وفعال مقارنة بعمليات استئصال الرحم، وهو ما يقلل من المخاطر الجراحية، ويقلل نسبة الآلام لدى المريضة، كما يقلل المدة الزمنية مقارنة بالعمليات الجراحية التقليدية”.
ونوه بأنه يجب على السيدات معرفة أفضل طرق العلاج للقضاء على الورم الليفي، مؤكداً أن العلاج بطريقة الانصمام الرحمي الليفي يعد بديلاً للعمليات الجراحية لاستئصال الورم الليفي الرحمي والرحم”.
ويضم مستشفى العين 397 سريراً، ويعمل به أكثر من 300 طبيب في 35 قسماً طبياً، وثلاثة مراكز لطب الأسرة. ويقدم قسم الطوارئ في المستشفى خدماته للمجتمع على مدار 24 ساعة يومياً طوال الأسبوع على مدار السنة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد ومحمد بن زايد يستعرضان قيم التواصل بين أبناء الإمارات