الاتحاد

الرياضي

الأهلي والزمالك قمة عاصفة الليلة

الأهلي والزمالك في اللقاء رقم 102 بينهما الليلة

الأهلي والزمالك في اللقاء رقم 102 بينهما الليلة

تقام اليوم مباراة القمة الأولى بين الأهلي حامل اللقب في المواسم الأربعة الماضية وحاصد الألقاب المحلية والأفريقية، وغريمه الزمالك البعيد عن تاريخه وذاته والباحث عن ذكرياته كأحد القطبين الرئيسيين، وهي المباراة المؤجلة من المرحلة العاشرة في الدوري المصري لكرة القدم·
والتقى الفريقان 3 مرات في نهاية العام الماضي في دوري أبطال أفريقيا حيث فاز الأهلي 2-1 ذهاباً وتعادلا 2-،2 وفي كأس السوبر المصري وفاز الأهلي أيضا 2-صفر، واللقاء اليوم سيكون على صفيح ساخن بعد خروجهما من مسابقة الكأس المحلية·
ويحمل اللقاء الرقم 102 في تاريخ مواجهات الفريقين في الدوري، ففاز الأهلي 36 مرة والزمالك 25 مرة وتعادلا ،40 وشهدت آخر 10 مواجهات في جميع المسابقات المحلية والأفريقية تفوقا واضحا للأهلي (8 انتصارات مقابل تعادل وهزيمة)·
ويدخل الاهلي اللقاء برصيد 26 نقطة من 12 مباراة بفارق 4 نقاط خلف بتروجيت المتصدر و3 نقاط خلف الاسماعيلي الثاني، وهو يملك مباراتين مؤجلتين ضد حرس الحدود وطلائع الجيش في 19 و31 الحالي، مقابل 21 نقطة للزمالك صاحب المركز السادس·
ويغيب عن صفوف الاهلي المدافع وائل جمعة للايقاف بسبب الانذار الثالث، ويحاول الجهاز الفني تجهيز محمد سمير بديلا على أن يلعب الأخير في مركز الليبرو وترك هامش من الحرية لشادي محمد إلى جانب أحمد السيد مع الاعتماد الاساسي على أحمد فتحي كمدافع أيمن والانجولي جيلبرتو في اليسار، في حين يشكل صانع الالعاب محمد أبو تريكه ومحمد بركات وحسام عاشور قاعدة انطلاق هجومية رأسها الانجولي فلافيو امادو·
وكان المدير الفني للاهلي، البرتغالي جوزيه مانويل قاسيا مع لاعبيه بعد الخروج من مسابقة الكأس على يد حرس الحدود (صفر-1) المدعو لمواجهته في 19 الحالي في الدوري، فانتقد أداءهم الباهت والخالي من الروح القتالية التي يتمتع بها عادة الفريق، رافضا أن يكون سبب الهزيمة هو الارهاق وحده، وأرجع ذلك إلى الرعونة في انهاء الهجمات والاستهتار بطموح الخصم ومشروعية حلم المنافس الذي قدم عرضاً جيداً ساعده لاعبو الأهلي على تنفيذه·
وفي تصريح لـ''فرانس برس''، أقر المدرب العام للاهلي حسام البدري بأن ''الارهاق والاجهاد اصاب اللاعبين بسبب تعدد المباريات المحلية والافريقية والدولية، ومع ذلك لا وقت للراحة لأن المباريات لا تنتهي''، معتبرا أن ''لدى اللاعبين من ثقافة الفوز والهزيمة ما يجعلهم قادرين على نسيان الماضي والتركيز على ما هو قادم، والخروج من كأس مصر ليس نهاية العالم''·
واضاف: ''لا زال لدينا الأهم مثل بطولة الدوري وكأس السوبر الأفريقية مع الصفاقسي التونسي في 6 فبراير في القاهرة، وقد استعد فريقناً جيداً للقمة بعد علاج الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون أمام حرس الحدود وربما تكون الهزيمه الأخيرة مفتاح النصر أمام الزمالك بعد استيعاب الدرس''·
في المقابل، حرص الجهاز الفني للزمالك على محو حالة الاحباط التي تتملك اللاعبين خلال مواجهة الأهلي منذ 5 سنوات والناجمة عن 8 هزائم وفوز يتيم على رديف المنافس بعدما قرر جوزيه استكمال الدوري بالصف الثاني واراحة معظم الاساسيين إثر حسم اللقب قبل 7 اسابيع من نهاية البطولة·
وقرر المدرب العام أحمد رمزي زيادة الجرعة التدريبية للاعبين الخاصة برفع اللياقة البدنية التي تصب عادة في صالح الاهلي، وركز في تدريباته على بناء الهجمات من الجانبين في ظل حماية دفاعية قاعدتها أيمن عبد العزيز لاعب الوسط المدافع وأحمد عبد الرؤوف وترك الشق الهجومي للغاني مانويل جونيو اجوجو وجمال حمزة وعبد الحليم علي عنصر الخبرة·
ونجح مدير الكرة أحمد رفعت في احتواء الأزمة التي كادت تنشب بين اللاعبين والجهاز الفني بسبب عدم صرف مستحقات الفريق المالية، وطالبهم بالتركيز على مباراة القمة ووعدهم بحل المشكلة بعد اللقاء·
على صعيد آخر، اقترب مهاجم الاسماعيلي محمد فضل من الانضمام الى فريق ''القلعة البيضاء'' بعد الجلسة الأخيرة بين رئيس ناديه نصر أبو الحسن ونظيره بالتعيين في الزمالك محمد عامر، والاتفاق بشكل شبه نهائي على اتفاق اساسه المقايضة بين فضل ومصطفى جعفر·
ويغيب عن الزمالك في لقاء الغد محمد عبدالله للايقاف من قبل الجهاز الفني وأحمد مجدي للانذار الثالث وبذلك سيكون هاني سعيد في مركز الليبرو وامامه محمود فتح الله وفي الحانب الايمن أحمد غانم والايسر اسامة حسن·

اقرأ أيضا

رونالدو آلمه التشكيك بـ "نزاهته" على خلفية اتهامات الاغتصاب