الإمارات

الاتحاد

24% زيادة في الميزانية العامة لإمارة الشارقة

السيد حسن (وادي الحلو) - كشف محمد جمعة بن هندي رئيس المجلس الاستشاري بالشارقة، زيادة الميزانية العامة للإمارة خلال العام الجاري بنسبة تتجاوز 24 % مقارنة بالعام الماضي، ما يتيح للمؤسسات والدوائر والهيئات المختلفة التابعة لإمارة الشارقة القيام بدورها الرائد في توفير الخدمات وإقامة كافة مشاريع البنية الأساسية للمواطنين في جميع مدن ومناطق الشارقة، وذلك بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.
جاء ذلك، خلال الاحتفال بيوم البيئة الوطني الذي أقيم بمنطقة وادي الحلو الذي نظمته هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، والمجلس البلدي لمدينة كلباء والبلدية، بالتعاون مع دائرة الثقافة والإعلام بالمنطقة الشرقية، ومنطقة الشارقة التعليمية. وأشار ابن هندي خلال الاحتفال، أن الشارقة سباقة دائما لطرح المبادرات البيئية الهادفة إلى الحد من خطر الاحتباس الحراري، وتعد تلك المناسبة ضمن المبادرات التي تتبناها هيئة البيئة والمحميات الطبيعية والمؤسسات المحلية في كلباء ووادي الحلو، مؤكداً سعي المجلس الاستشاري في الفترة المقبلة إلى دعم علاقات التعاون مع المؤسسات المحلية في الإمارة لطرح الملفات البيئية ومحاولة إيجاد حلول لها في حدود الاختصاصات الموكلة للمجلس والتي تنصب في طرحها للمناقشات.
شهد الحفل عبدالله سيف اليماحي رئيس المجلس البلدي لمدينة كلباء، وهنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، وأحمد جمعة الهورة مدير البلدية، والدكتور عبدالله السويجي رئيس مجلس التعليم بالشارقة، والعقيد أحمد الزعابي مدير مركز شرطة كلباء الشامل.
وقالت هنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، إن الهيئة تتبنى العديد من المشاريع البيئية التي تهدف إلى الحفاظ على البيئة وزيادة نسب التشجير في إمارة الشارقة، وبحسب الخطة العامة التي أعدتها الهيئة سيتم زراعة أكثر من مليون شجرة خلال الخمس سنوات القادمة في إمارة الشارقة بشكل عام منها 100 ألف شجرة سيتم زراعتها في وادي الحلو لتحويل الوادي إلى حديقة فسيحة من الأشجار المعمرة مثل أشجار الغاف والسدر والسمر كما توجد محمية المنتثر وسيتم زراعة 50 ألف شجرة بها خلال تلك الفترة.
وأشارت السويدي إلى أن الإدارة تمكنت بالتعاون والتنسيق مع القيادة العامة لشرطة الشارقة، ومركز شرطة كلباء الشامل من ضبط 200 شخص في الإمارة، قاموا بمخالفة القوانين البيئية الصادرة قبل فترة وتم عمل الإجراءات القانونية بحقهم، كما تم إلقاء القبض على 30 شخصا الأسبوع الماضي في محمية الحنية الطبيعية ومحمية القرم البحرية أثناء قيامهم بالصيد الجائر بينهم متسللون.
من جانبه، قال الدكتور عبدالله السويجي رئيس مجلس التعليم بالشارقة، أن هناك تنسيقا يجري الآن مع الجهات البيئية المختصة والمجلس، ووزارة التربية لاستحداث بعض من المناهج ذات الصلة بالبيئة المحلية يكون من شأنها دعوة الطلاب للحفاظ على البيئة الطبيعية والبحرية باعتبارها موروث الإنسان في الإمارات.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: ندعم أي تحرك دولي لمجابهة «كورونا»