الإمارات

الاتحاد

«الشارقة الخيرية» تقدم 42 مليون درهم لرعاية أكثر من 24 ألف يتيم

كفالة الأيتام في موريتانيا (من المصدر)

كفالة الأيتام في موريتانيا (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)- تمكنت جمعية الشارقة الخيرية من كفالة 3898 حالة جديدة خلال العام الماضي ليصل عدد الحالات التي تكفلها الجمعية إلى 24308 ، وذلك بتوجيهات من الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة جمعية الشارقة الخيرية ومتابعة عبدالله مبارك الدخان الأمين العام للجمعية، وفي إطار الرعاية التي توليها الجمعية لفئة الأيتام والمحتاجين.
وصرح حسين علي الغزال عضو مجلس الإدارة والمشرف العام على إدارة الكفالات وشؤون الأيتام بأن رعاية الأيتام والمحتاجين تقع في أهم أولويات الجمعية، نظرا للمردود الإيجابي الكبير لهذا المشروع في تأمين معيشة كريمة لآلاف الأسر الفقيرة.
وقال إن العدد الإجمالي للكفالات بنهاية2012 وصل إلى 24308 حالات في 19 دولة من ضمنها 23911 من فئة الأيتام ، و 376 من فئة الأسر المتعففة ، بالإضافة إلى 11 حالة من فئة ذوي الإعاقة و 5 حالات من فئة الطالب اليتيم و 5 حالات من أئمة المساجد، وأضاف بأن إجمالي المبالغ المصروفة كمستحقات مالية لهذه الحالات بلغت 41 مليون درهم.
وأوضح المشرف العام على إدارة الكفالات أن الجمعية أطلقت فئات جديدة من الكفالات خلال عام 2012 تشمل كفالة طالب العلم اليتيم وكفالة ذوي الإعاقة وكفالة أئمة المساجد ومعلمي المواد الشرعية ومحفظي القرآن. وذلك امتدادا لرؤية الجمعية وسعيها لضمان كافة أشكال الرعاية والدعم للفئات المحتاجة، وتحرص الجمعية على توفير فئات متعددة من الكفالات في متناول المحسنين وذلك بمبالغ بسيطة تبدأ من 150 درهما شهريا لكفالة الأيتام و 300 درهم شهريا لكفالة الفئات الأخرى. وأفاد الغزال بأن الجمعية توفر باقة كبيرة من برامج الرعاية الشاملة للأيتام إلى جانب الكفالة المادية، حيث أنجزت في هذا الصدد مشروعين مهمين خلال 2012 ، وذلك من خلال التأمين الصحي للأيتام المكفولين في الجمهورية اللبنانية لمدة عام كامل بمبلغ إجمالي 627 ألف درهم بالإضافة إلى إنجاز 16 مسكنا للأيتام وأسرهم في الجمهورية اليمنية، بتكلفة إجمالية بلغت 465 ألف درهم.
وتأتي هذه المشاريع ضمن باقة منوعة قدمتها الجمعية للأيتام بقيمة 2 مليون درهم تقريبا.

اقرأ أيضا

14 مخالفة في لائحة الضبط بشأن «كورونا»