الاتحاد

الاقتصادي

«غرفة عجمان» تقترح إنشاء مصرف إسلامي خيري

قدمت غرفة تجارة وصناعة عجمان مقترح لإنشاء “مصرف استثماري خيري” يعنى بتمويل التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الأرياف وفي المجتمعات النامية، وذلك خلال مؤتمر “البنوك الإسلامية في أفريقيا”، والذي عقد بفندق برج العرب بدبي.
وأكد محمد عبدالله الحمراني مدير عام غرفة تجارة وصناعة عجمان، حرص “الغرفة” على المساهمة في تقديم الخدمات المجتمعية وتحمل مسؤولياتها، وذلك من خلال المساهمة في تقديم البحوث والدراسات المعنية لتنمية المجتمع في المجال الاقتصادي ولخدمة رجال المال رجال والأعمال.
وفي هذا الإطار، قدم الدكتور عبد الفتاح محمد فرح، المستشار الاقتصادي لغرفة تجارة وصناعة عجمان، ورقة عمل تقترح إنشاء مصرف الاستثمار الخيري الهادف إلى تمويل التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الأرياف وفي المجتمعات النامية.
وبين الدكتور عبد الفتاح فرح أن المصرف المقترح لا يتعاطى بالفوائد البنكية، لكنه يستقبل الودائع الجارية، والاستثمارية، والادخار، جنباً إلى جنب مع الحسابات الخيرية والوقفية التي يقدمها المانحون الخيريون من الجهات الأهلية وميزانيات الدعم الحكومي، فيقوم بتوجيهها نحو المجالات التي قد تحددها تلك الجهات، أو نحو التنمية المجتمعية بالتفويض منها.
وتضمنت الورقة شرحاً للمشاريع المجتمعية والتي يمكن للمصرف الاستثمار فيها مثل الزراعة والثروة الحيوانية والسمكية والصناعات ذات الصلة، لتساهم في تنمية الريف، وتهيئة الأفراد للإنتاج ضمن المشاريع المجتمعية، واستغلال الثروات الطبيعية والبشرية العاطلة، وتوزيع أرباح الاستثمار، وتوفير الخدمات المجتمعية.
ويحصل أصحاب حسابات الاستثمار والادخار على نصيبهم من الأرباح، بينما يُعاد نصيب البنك مرة أخرى إلى ذات الاتجاه، بالإضافة إلى العائدات الوقفية والخيرية، كبديل عن المعونات المستهلكة، منتهجاً منهج “المساعدة على الإنتاج، لا الاكتفاء بالإطعام”.
وذكر الدكتور أن الحسابات الجارية، فهي مضمونة، تعامل معاملة المثل في البنوك التجارية التقليدية والإسلامية سواء بسواء، وتستغل عند وجودها لصالح المشروعات الخيرية الخادمة للمجتمع، لتعطيها بعداً إضافياً يسد رغبة المودعين في تقديم الخدمة المجتمعية والخيرية.
يذكر أن هناك بنكاً خيرياً مماثلاً قد أسس في بريطانيا في عام 2002، إلا أنه يتعامل بمعدلات فائدة أقل عن التجارية.

اقرأ أيضا

تحالف لتطوير محطة الفجيرة 3 بقدرة 2.4 جيجاواط