الاتحاد

الإمارات

«التربية العربي» يشيد بمسيرة التعليم في الإمارات

دبي (الاتحاد) - أشاد مكتب التربية العربي لدول الخليج، بما حققته الإمارات من تقدم مسيرة التعليم، مؤكداً أن وزارة التربية والتعليم في الدولة تبنت نهجاً متطوراً للارتقاء بمستوى المدارس، ما مكن الوزارة من قطع شوط مهم على طريق التنافسية العالمية، لا سيما على صعيد التعليم المعتمد على التكنولوجيا الحديثة، والمناهج والاختبارات الدولية والبيئة المدرسية والتنمية المهنية للكوادر البشرية.
جاء ذلك، خلال استعراض المكتب لتقرير أدائه ومتابعاته لمسيرة التعليم على المستوى الخليجي، في الندوة المفتوحة التي استضافها المركز الإقليمي للتخطيط التربوي في الشارقة، بحضور معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم، والدكتور علي القرني مدير مكتب التربية، وعلي ميحد السويدي وكيل الوزارة، وخولة المعلا وكيل التربية المساعد للأنشطة والبيئة المدرسية، وفوزية حسن الوكيل المساعد للعمليات التربوية، ومروان أحمد الصوالح الوكيل المساعد للخدمات المساندة، ومديري الإدارات المركزية والمناطق التعليمية.
وقال معالي القطامي، إن الندوة فرصة مهمة للتشاور بين المسؤولين والمتخصصين، وطرح وجهات النظر البناءة في عمليات تطوير التعليم وتحدياتها المعاصرة، وما يشهده العالم من مستجدات في هذا الجانب، مؤكداً حرص الوزارة على الاستفادة من إمكانات مكتب التربية، وما يزخر به من خبرات تربوية، وما يقدمه من بحوث ودراسات علمية مميزة تتسم بواقع التعليم وأسس التطوير العالمية ومعاييره.
ولفت معاليه إلى أن المكتب قدم الكثير لوزارات التربية في الدول الأعضاء، وأنه لم يأل جهداً في تسخير إمكاناته لصالح مسيرة التعليم، خاصة في مجال تعميم التجارب التربوية الناجحة على المستوى الخليجي، فيما ثمن ما يبذله المكتب من جهد وما يقوم به الدكتور القرني من دور بارز لإنجاح مسيرة تطوير التعليم الخليجية.
من جانبه، قدم الدكتور القرني أمام الحضور مجموعة الإنجازات البحثية التي حققها على المستوي الخليجي في العام الدراسي 2012/2011، فضلاً عن تقرير خاص أوضح فيه رؤيته المستقبلية، ودوره في تعزيز جهود وزارات التربية والتعليم في الدول الأعضاء بالمكتب، وعمليات التنسيق التي يجريها في هذا الشأن.
وحضر معالي القطامي يرافقه الدكتور القرني، جانباً من ورشة العمل التي تنفذها الوزارة في مركز التخطيط التربوي ضمن برنامجها الطموح لتطوير القيادات المدرسية.

اقرأ أيضا