الاتحاد

الرئيسية

عباس يحمل لبوش ملفي الجدار والمستوطنات


واشنطن-هدى توفيق، رام الله- الاتحاد ووكالات الأنباء: حددت السلطة الفلسطينية أمس الأولويات التي سيركز عليها الرئيس محمود عباس خلال محادثاته اليوم مع الرئيس الأميركي جورج بوش للمضي قدماً في تحقيق رؤية الدولتين وفي مقدمتها -وفق ما أبلغ وزير الخارجية ناصر القدوة 'الاتحاد'- الحصول على وعد بالضغط على إسرائيل لوقف بناء وتوسيع المستوطنات، وتحديد الموقف من 'الجدار الفاصل'، مشدداً على أنه لا يمكن إجراء أي تعديل على خطوط يونيو 67 إلا من خلال اتفاق فلسطيني-إسرائيلي·
وقال القدوة: إن المستوطنات يجب أن تتوقف وإلا فإن عملية السلام لن تصل إلى أي شيء· وأضاف أن عباس سيوضح لبوش أن استمرار الاستيطان وبناء 'الجدار' يعني أن الفلسطينيين لن يكون لديهم ما يتفاوضون حوله ، مشيراً إلى أن الانسحاب الإسرائيلي من غزة في أغسطس المقبل لن يغير من وضع الاحتلال· وأضاف أن الرئيس الفلسطيني سيطالب أيضاً بأن تبدأ مفاوضات الوضع النهائي بعد إتمام الانسحاب مباشرة· كما أشار إلى أنه ستتم المطالبة بمساعدات اقتصادية وأخرى أمنية·
جاء ذلك، في وقت قال أحد المقربين من عباس: إنه يرغب في تأجيل الانتخابات التشريعية المقررة في يوليو إلى نهاية نوفمبر أو مطلع ديسمبر المقبل، ويسعى إلى مناقشة هذه المسألة مع الفصائل الفلسطينية وخاصة 'حماس' التي أعلنت أمس رفضها أي إرجاء للموعد، وإن كانت أبقت الباب مفتوحاً للحوار· وأوضح المصدر أن مصر تقوم الآن باتصال مع قادة الفصائل وبينها 'حماس' من أجل دعوتهم مجدداً الى القاهرة في شهر يونيو من أجل الاتفاق على الموعد الجديد للانتخابات· وقال المصدر: إن عباس سيلتقي رئيس المكتب السياسي لحركة 'حماس' خالد مشعل في القاهرة مطلع يونيو لمناقشة المسألة، وأضاف: 'نحتاج إلى توافق وطني حول موعد جديد أتوقع أن يكون بين نهاية نوفمبر وديسمبر'·

اقرأ أيضا

أميركا: كوريا الشمالية لم تجرِ تجربة على صاروخ باليستي