الإمارات

الاتحاد

حمدان بن زايد يؤكد حرص القيادة الرشيدة على تطوير الرعاية الصحية لمواكبة أعلى المعايير العالمية

حمدان بن زايد يشهد توقيع الإتفاقية بحضور عبدالله ناصر السويدي وسيف بدر القبيسي (وام)

حمدان بن زايد يشهد توقيع الإتفاقية بحضور عبدالله ناصر السويدي وسيف بدر القبيسي (وام)

المنطقة الغربية (وام) - شهد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية أمس، توقيع اتفاقية للتعاون المشترك بين شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” وشركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” وذلك في قصر مزيرعة في ليوا بالمنطقة الغربية.
وبموجب الاتفاقية تقوم “صحة” ممثلة بمستشفيات الغربية و”أدنوك” ممثلة بمستشفى الرويس، بالتعاون المتبادل لرفع كفاءة الخدمات الطبية المقدمة لمنتسبي أدنوك في المنطقة الغربية.
حضر مراسم توقيع الاتفاقية عبدالله ناصر السويدي مدير عام أدنوك ومحمد حمد بن عزان المزروعي وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية بالإنابة وسيف بدر القبيسي رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” وسلطان بن خلفان الرميثي مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في المنطقة الغربية.
وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، أن القطاع الصحي في أبوظبي يحظى بدعم من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، واهتمام الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
كما أكد سموه حرص القيادة الرشيدة على تطوير نظام الرعاية الصحية في أبوظبي لمواكبة أعلى المعايير المتعارف عليها عالميا وتقديم أفضل خدمات العناية الصحية للمجتمع من خلال توفير بيئة صحية ملائمة وتجهيز المستشفيات بأحدث التقنيات والنظم لمواكبة التطور والتقدم في الخدمات الصحية.
وقع الاتفاقية من جانب أدنوك سعيد بن سيف بطي القمزي مدير دائرة الشؤون الإدارية بأدنوك، ومن جانب شركة صحة محمد حمد الهاملي المدير التنفيذي للخدمات المساندة.
ووفقا لبنود الاتفاقية تقدم شركة صحة من خلال منشآتها الصحية في المنطقة الغربية الدعم لمستشفى الرويس التابع لشركة أدنوك، وذلك بتوفير أطباء أخصائيين وتأمين العلاج الطبي عند الطلب، والذي يتضمن التشخيص والتقييم وإدارة الجراحات أو أي من أنواع العناية الطبية الأخرى.
تجدر الإشارة إلى أن شركة صحة تدير وتشرف على عدد من المنشآت الصحية في المنطقة الغربية، تشمل مستشفى مدينة زايد ومستشفى ليوا ومستشفى المرفأ ومستشفى دلما ومستشفى غياثي ومستشفى السلع ومركز أبو الأبيض ومركز صير بني ياس ومركز بدع المطاوعة ومركز الظفرة لطب الأسرة.
كما تنص الاتفاقية على التعاون بين صحة وأدنوك في مجال اختيار وتوظيف الكادر الطبي في حالة إجراء مقابلات مع متخصصين من خارج دولة الإمارات كلما تطلب الأمر ذلك.
وتدعو الاتفاقية إلى التعاون المشترك بين الكوادر والأطقم الطبية التابعة للطرفين في مجال تنظيم وحضور الندوات والمؤتمرات والبرامج التدريبية الداخلية، التي يتم تنظيمها بهدف تحسين وتطوير مهارات الفحص السريري، على أن يتحمل كل طرف تكلفة التدريب المقدم لطاقمه، كما تتيح شركة صحة للطاقم المختص في أدنوك المشاركة في خطة التحضير للكوارث الطبيعية.
وتتيح الاتفاقية لمنشآت الرعاية الصحية التابعة لأدنوك استخدام نظام السجلات الطبية الإلكترونية “ملفي” المستخدم بجميع المنشآت الطبية التابعة لصحة والتعاون معاً في أي مجالات أخرى تعد ضرورية لتنفيذ هذه الاتفاقية.
وشملت بنود الاتفاقية التعاون في العديد من المجالات ذات الصلة بالشهادات العلمية وتراخيص مزاولة المهن الطبية ووثائق التأمين.
ونصت الاتفاقية كذلك على تشكيل لجنة مشتركة من الجانبين تقوم بمراقبة والإشراف على الالتزام بقواعد السلوك الخاصة بالعمل في المجال الصحي.
تقديم الرعاية بمستوى عالمي
وأكد سيف بدر القبيسي رئيس مجلس الإدارة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” حرص شركة صحة بجميع منشآتها وطواقمها الطبية على التعاون مع جميع المؤسسات والهيئات العاملة في الدولة لتقديم الرعاية الصحية ذات المستوى العالمي التي يحتاجونها وتسخير خبرات ومهارات العاملين لديها لخدمة المجتمع.
وقال إن لدى شركة صحة منشآت طبية متطورة مجهزة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية ويعمل فيها مختصون في مختلف الاختصاصات الطبية سيقدمون خلاصة تجاربهم لخدمة المرضى من العاملين في شركة أدنوك في المنطقة الغربية من إمارة أبوظبي.
من جانبه، أكد عبد الله ناصر السويدي المدير العام لشركة أدنوك، أن توقيع هذه الاتفاقية مع شركة صحة سيسهم في تقديم خدمات الرعاية الطبية عالية الجودة لجميع العاملين في المنشآت البترولية التابعة لشركة أدنوك في المنطقة الغربية، كما سيوفر الدعم والمساندة للكادر الطبي العامل في مستشفى الرويس التابع لأدنوك عند الحاجة، مما يوفر الكثير من الجهد والوقت على المرضى وعلى العاملين في المجال الصحي في أدنوك.
وأشاد السويدي بخدمات الرعاية الصحية التي تقدمها المنشآت الطبية التابعة لصحة، مؤكدا حرص أدنوك على تقديم أفضل خدمات الرعاية الصحية لمنتسبي أدنوك العاملين في المنطقة الغربية من إمارة أبوظبي.
وتلتزم شركة صحة بالحفاظ على دورها الريادي بثبات من أجل توفير خدمات رعاية صحية عالية الجودة وبمعايير عالمية.
خدمات أدنوك الصحية
وتلتزم أدنوك عبر إدارة الخدمات الطبية بتقديم خدمات الرعاية الصحية للمستفيدين من أدنوك ومجموعة شركاتها من خلال العيادات المنتشرة في عدة مواقع في أبوظبي وعيادات قسم الخدمات الطبية للمناطق النائية في المنطقة الغربية للمستفيدين من موظفي أدنوك والمقاولين ومقاولي الباطن العاملين مع أدنوك وأفراد المجتمعات التي تقع ضمن نطاق اختصاصها.
ويشمل نطاق واجبات إدارة الخدمات الطبية تقديم خدمات رعاية صحية شاملة، بما في ذلك طب الأسنان وبرامج التثقيف الصحي وإدارة العيادات الطبية المتخصصة وتقديم خدمات الفحوص المختبرية والإشعاعية وخدمات الصيدليات وتنسيق عمليات تقديم الرعاية الصحية من مزودي خدمات الرعاية الصحية الآخرين وجميع الخدمات الإدارية الأخرى التي تكمل وتدعم برنامج الرعاية الصحية.
ومن منطلق حرصها على تطوير خدماتها الصحية وتقديم أفضل الخدمات العلاجية للمنتفعين، وذلك تماشيا مع التطور المشهود في المنطقة الغربية، تم تجهيز مستشفى الرويس التابع لأدنوك بأحدث المعدات والأجهزة الطبية والأثاث، حيث يؤمن المستشفى، إضافة إلى عيادات المناطق النائية التي تخدم شركات البترول في المواقع البترولية المترامية الأطراف، والتي تشمل عيادة حبشان وعيادة جبل الظنة وعيادة عصب وعيادة ساحل وعيادة الضبعية وعيادة بوحصا وعيادة شاه والعيادات المتنقلة التابعة لشركة الحفر الوطنية، وعددها 18 عيادة، إضافة إلى عيادات مدارس غلينلنغ بالمنطقة الغربية و3 عيادات تقديم خدمات الرعاية الصحية للمستفيدين من أدنوك ومجموعة شركاتها.

إنشاء مستشفى السلع ومستشفى غياثي الجديدين

يذكر أن شركة صحة بصدد إنشاء مستشفى السلع ومستشفى غياثي الجديدين في المنطقة الغربية لتحل محل المستشفيات الحالية. وسيحتوي مستشفى غياثي الجديد على 50 سريرا، ويعد مستشفى عاما يقدم خدمات صحية في تخصصات مختلفة، وسيقدم خدمات النساء والولادة، كما سيشمل على العناية المركزة لحديثي الولادة.وسيتم إنجاز مستشفى السلع الجديد كمستشفى عام ليخدم أهالي منطقة السلع وسيحل محل مستشفى السلع الحالي، وستبلغ الطاقة الاستيعابية لمستشفى السلع الجديد 40 سريراً، ويمتد على مساحة 21 ألف متر مربع والتصميم الجديد يواكب أسلوب الحياة في المنطقة. وسيشمل المستشفى الجديد خدمات النساء والولادة، كما سيشمل العناية المركزة لحديثي الولادة.

اقرأ أيضا

«كونستركتف تريدينج» تنضم لصندوق محمد بن راشد للابتكار