الاتحاد

الإمارات

خليفة يؤكد أهمية دور «الوطني الاتحادي» في مسيرة الدولة ويشيد بالتفاعل البناء للمجلس مع الحكومة

أبوظبي (وام) - أكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله أهمية دور المجلس الوطني الاتحادي في مسيرة دولة الإمارات العربية المتحدة، موجهاً سموه الشكر لأعضاء الفصل التشريعي الرابع عشر الذي تنتهي أعماله اليوم الثلاثاء الثامن من فبراير 2011، منوها سموه بحسن الأداء والتفاعل البناء مع جهود الحكومة في كافة المجالات.
وقال سموه في كلمة وجهها للمجلس الوطني بمناسبة ختام فصله التشريعي الرابع عشر “إن مسيرة المشاركة والعمل البرلماني في بلادنا التي انطلقت منذ تأسيس الدولة في عام 1971، كانت ولا زالت مسيرة مسؤولة وواعية تستوعب مكونات الواقع وتحولات العصر وتعبر عنهما بأمانة وصدق.
مؤكدا سموه أن هذه المسيرة الظافرة ستستمر بثقة في النمو والتطور بما يلبي احتياجاتنا الوطنية ويحقق آمال وطموحات شعبنا في المشاركة والأمن والاستقرار ويحافظ على مصالح وطننا في كافة مستوياتها ودوائرها”.
وأشاد سموه بتعاون الحكومة مع المجلس سواء باعتماد التعديلات المقترحة على مشاريع القوانين أو مشاركة الوزراء في جلسات المجلس وتفاعلهم الإيجابي مع مناقشات الأعضاء والإجابة على أسئلتهم إضافة إلى دعمهم اللجان البرلمانية وتسهيل عملها الميداني، وتمكينها من البيانات والمعلومات اللازمة لإنجاز أعمالها. وأعرب صاحب السمو رئيس الدولة عن عظيم فخره واعتزازه بما حققته المرأة الإماراتية من انجاز وكسب في كافة مواقع ومجالات العمل الوطني.
من جهة أخرى تلقى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله رسالة خطية من فخامة الرئيس جاكوب زومبا رئيس جمهورية جنوب أفريقيا تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها وتنميتها.
تسلم الرسالة معالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة خلال استقباله في مكتبه أمس بقصر الرئاسة يعقوب أبا عمر سفير جمهورية جنوب أفريقيا لدى الدولة.
وتم خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وميادين التعاون المشترك وسبل تطوير هذه العلاقات وتنميتها في مختلف المجالات.

اقرأ أيضا

حاكم الفجيرة ينعى سلطان بن زايد