الاتحاد

الرياضي

1500 بحار في «جرنين» لـ «الشراعية 60 قدماً»

 المحامل الشراعية 60 قدماً تعود إلى التحدي من جديد (من المصدر)

المحامل الشراعية 60 قدماً تعود إلى التحدي من جديد (من المصدر)

نبيل فكري (أبوظبي) - يغلق اليوم باب التسجيل في سباق «جرنين» للقوارب الشراعية المحلية فئة 60 قدماً، والذي يقام بعد غد، السبت، وينظمه نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وتعتبر هذه الجولة الأولى لتلك الفئة في الموسم الجديد، مما ينذر بمنافسة حامية بين البحارة، خاصة الذين لم يحالفهم الحظ في سباقات فئة (43) قدماً.
وحتى الأمس، وصل عدد المحامل التي سجلت للمشاركة في السباق 85 محملاً، على متن كل منها 18 بحاراً، مما يعني حتى الآن مشاركة أكثر من 1500 بحار، من المنتظر أن يرسموا معاً، واحدة من أجمل اللوحات التراثية البحرية، خلال السباق الذي من المقرر أن ينطلق في الثانية ظهر السبت، وينتهي تقريباً في الرابعة مساءً.
وجميع المتسابقين الذين سجلوا حتى الأمس من مواطني إمارات الدولة، ومن بين المشاركين، هناك ثلاثة بحارة من أصحاب الإعاقات السمعية والحركية، وهم: إسماعيل علي الحمادي ويعاني إعاقة سمعية، وماجد سلطان المهري ويعاني إعاقة حركية، وراشد عبدالله القبيسي ويعاني إعاقة حركية هو الآخر.
ومشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة في الأنشطة البحرية ليست الأولى، حيث سبق لهم المشاركة من قبل في سباق البوانيش في سابقة فريدة، كانت الأولى في تاريخ السباقات البحرية، وهي التجربة التي تطلع النادي إلى تكرارها، وأعقبها إعلان فريق ذوي الاحتياجات الخاصة، انخراطه في تدريبات بنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت من أجل المشاركة في المزيد من الفعاليات البحرية.
ويقدم نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت جوائز للفائزين في سباق «جرنين»، تبلغ جملتها ثلاثة ملايين و500 ألف درهم، ويحصل صاحب المركز الأول على 200 ألف درهم، فيما يحصل صاحب المركز الثاني على 170 ألف درهم، والثالث على 150 ألفا، وتتنوع الجوائز حتى صاحب المركز السبعين، لتشجيع البحارة وحثهم على المشاركة في مختلف السباقات.
وكان المحمل «براق» قد توج بطلاً لسباق أبو الأبيض للمحامل الشراعية فئة 60 قدماً الذي أقيم منتصف مارس الماضي على كورنيش العاصمة أبوظبي، في ختام موسم السباقات الماضي لهذه الفئة، وحصل «براق» لمحمد راشد مصبح الرميثي بقيادة النوخذة راشد محمد راشد الرميثي على جائزة مالية قدرها 200 ألف درهم بالإضافة إلى سيارة «إنفينتي».
واحتل المحمل «أطلس» لفرج بطي المحيربي بقيادة النوخذة أحمد راشد السويدي المركز الثاني وحصل على جائزة مالية قدرها 170 ألف درهم وسيارة «نيسان»، أما المركز الثالث فكان من نصيب «غازي» لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، بقيادة النوخذة أحمد سعيد سالم الرميثي، وحصل على جائزة مالية قدرها 150 ألف درهم بالإضافة لسيارة «نيسان» أيضا، وكان المركز الرابع من نصيب «دلما مارين» لخادم راشد خادم المهيري وبقيادته هو أيضاً، وذهب المركز الخامس لـ «أبو الأبيض»، بقيادة النوخذة خالد طارش عتيق القبيسي، واحتل المركز السادس «القفاي» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي بقيادة النوخذة عبيد سعيد الطاير.
وجاء «إعمار» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي في المركز السابع بقيادة النوخذة سالم علي سالم العديدي، وحل ثامنا «مهاجر» لأحمد خادم المهيري وبقيادة النوخذة ماجد أحمد خادم المهيري، فيما كان المركز التاسع من نصيب المحمل «العز»، بقياده النوخذة سلطان أحمد خادم المهيري، وذهب المركز العاشر لـ«الوصف» لحمد مصبح حمد الغشيش المري وبقيادة محمد حمد مصبح حمد الغشيش.
وشارك في السباق الماضي والأخير في الموسم حوالي 1500 بحار على متن 86 محملا من مختلف أنحاء الدولة، وتم توزيع جوائز مالية بقيمة 4 ملايين و700 ألف درهم بالتدريج حتى المركز السبعين.

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات