الاتحاد

عربي ودولي

بلير يدعو إسرائيل إلى تنفيذ «خريطة الطريق»

طالب توني بلير ممثل اللجنة الرباعية الدولية في الشرق الأوسط الحكومة الإسرائيلية الوفاء بتعهداتها تجاه خارطة الطريق وأن “نصل لحل تفاوضي للمستوطنات والحدود وأراضي الدولة الفلسطينية وأن المهم في الوقت الراهن عدم حدوث أي شيء يهدد ما نقبل عليه من مفاوضات”، رافضا التعليق على بناء هذه الوحدات الاستيطانية وقال “إنني لا أعرف التفاصيل”. وأضاف: “من المهم أن نحول المفاوضات الجارية حاليا إلى مفاوضات مباشرة وإقامة دولتين فلسطينية وإسرائيلية تتمتع بالأمن مع خلق مصداقية لهذه المفاوضات، وأن نتحقق من الأفعال على الأرض للوصول إلى مفوضات مباشرة.
وكان بلير قد بحث مع وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أمس آخر تطورات الأوضاع فيما يتعلق بالجهود المبذولة لإعادة تحريك العملية السياسية بين الفلسطينيين والإسرائيليين. وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إن ذلك يأتي في ضوء القرار الأخير للجنة متابعة السلام العربية بالموافقة على دخول الجانب الفلسطيني في محادثات غير مباشرة من خلال الوسيط الأميركي على أن يتم تقييم الموقف في مطلع شهر يوليو المقبل.
وأوضح المتحدث أن أبو الغيط شرح لبلير رؤية مصر لتلك المحادثات، مشددا على ضرورة أن تبدأ بتناول الموضوعات الرئيسية وفى مقدمتها موضوع الحدود وحتى يمكن بعد ذلك الانتقال إلى مراحل جدية في التفاوض.
الى ذلك اعتبر أمين عام الجامعة العربية عمرو موسى إعلان إسرائيل بناء 112 وحدة استيطانية جديدة بمثابة مؤشر سلبي ورسالة سلبية لجهود نائب الرئيس الأميركي جو بايدن والمبعوث الأميركي للسلام جورج ميتشل في تحريك الأمور بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي. وقال موسى، في مؤتمر صحفي عقب لقائه بلير، إن هذا مؤشر يبعث على “الإحباط” ويهدم المفاوضات، مشيرا إلى أن مباحثاته مع بلير تناولت الوضع في الشرق الأوسط والأراضي المحتلة والموقف الذي اتخذته الجامعة إزاء المفاوضات عن قرب والمهلة المحددة التي أعطيت والموقف العربي واحتمالاته في ضوء الفشل المتوقع والنجاح المأمول.
من جانبه”.

اقرأ أيضا

شرطة نيويورك تضبط مشتبهاً به أثار موجة من الذعر بمحطة قطارات أنفاق