الاتحاد

عربي ودولي

حرائق الغابات تجتاح غرب أستراليا

(وام، وكالات) - قالت سفارة الدولة لدى أستراليا إن طلبة الدولة في هذا البلد بحال جيدة.
وأكد علي ناصر النعيمي سفير الدولة لدى أستراليا أن السفارة تتواصل مع طلبة الدولة للوقوف على أحوالهم والاطمئنان على سلامتهم، وتقوم ببذل كل الجهود لتوفير الخدمات الضرورية لهم، وذلك في ضوء سوء الأحوال الجوية التي تمر بها أستراليا.
وقال إن السفارة باشرت بفتح غرفة عمليات تتابع أوضاع طلبة الدولة وتتواصل معهم بشكل دائم، مؤكداً أن الطلبة في حال جيدة. كما تم توجيه رسائل إلكترونية إلى جميع الطلبة مع تخصيص خط ساخن للاستجابة لأي طارئ.
وقد أعلنت السلطات في مدينة بيرث عاصمة ولاية أستراليا الغربية أمس أن حرائق الغابات المشتعلة على بعد 40 كيلومتراً فقط من وسط المدينة دمرت 59 منزلاً وألحقت أضراراً بنحو 29 منزلاً آخر.
وأفادت هيئة الإطفاء وخدمات الطوارئ بأنه لم ترد أي تقارير عن حالات وفاة أو إصابة، وأن الرياح التي تزيد من توهج النيران بدأت تهدأ، ومن المعتقد أنه جرت السيطرة على الحرائق.
وأشاد رئيس وزراء ولاية أستراليا الغربية كولين بارنيت بسرعة السكان في إخلاء المنازل مبكراً، مؤكداً أنه ليس هناك خسائر في الأرواح. وقال بارنيت “أهنئ سكان المنطقة في هذه الظروف الصعبة للغاية لاتباعهم إرشادات المختصين وإخلاء منازلهم.. كان من الصعب للغاية تنفيذ ذلك، بل كان من الصعب حتى تخيله”.
وكافح المئات من رجال الإطفاء الحرائق بمساعدة ست مروحيات مزودة بمضخات المياه. ونقل الفارون من النيران إلى صالة ألعاب رياضية، حيث تولى المسؤولون المهمة الشاقة المتمثلة في إبلاغهم بشأن المنازل التي دمرت بالكامل والأخرى التي تعرضت لأضرار.
ويتزامن دمار المنازل في مدينة بيرث مع الذكرى السنوية الثانية لحرائق غابات شهدها شمال ملبورن وأسفرت عن مقتل 173 شخصاً وتدمير 2000 عقار وإتلاف 450 ألف هكتار من الأراضي.
وتعد حرائق بيرث هي الأحدث في سلسلة من الكوارث الطبيعية شهدتها أستراليا بعد عشرة أعوام من الجفاف. وعلى الساحل الشرقي لأستراليا، اجتاحت الأمطار والفيضانات الشهر الماضي مناطق واسعة من ولاية كوينزلاند. وتقدر فاتورة إصلاح ما أفسدته الفيضانات بنحو 5,6 مليار دولار إسترالي.
وفي الأسبوع الماضي، اجتاح إعصار مروع الساحل الشمالي لولاية كوينزلاند، ما أدى إلى إتلاف المحاصيل وتخريب المنتجعات السياحية، وقدر حجم الخسائر بمليار دولار أسترالي.

اقرأ أيضا

كندا تمدد مهام بعثتيها العسكريتين في العراق وأوكرانيا