الاتحاد

الإمارات

«الغربية» تفتتح اليوم حديقة غياثي لزيادة الرقعة الخضراء

حديقة في الغربية

حديقة في الغربية

تبدأ جميع حدائق المنطقة الغربية اليوم في استقبال الجمهور والأهالي مجانا للتمتع بكافة الألعاب والبرامج الشيقة التي تم إعدادها للزوار ضمن فعاليات أسبوع التشجير الذي ينطلق اليوم ويستمر حتى الثالث عشر من الشهر الجاري.
وكانت بلدية الغربية قد أعدت مجموعة من البرامج والأنشطة التي تلبي احتياجات الأهالي وتساهم في إضفاء أجواء أسرية وعائلية متميزة يتمتع بها السكان في جميع مدن المنطقة الغربية بجانب الألعاب والبرامج الترفيهية والثقافية التي تشبع رغبات الأطفال والزوار.
من جهة اخرى يتم اليوم افتتاح الحديقة الشمالية في مدينة غياثي وذلك ضمن خطط بلدية المنطقة الغربية لزيادة مساحة الرقعة الخضراء في مدن المنطقة. وستمثل هذه الحديقة التي بدأت عمليات إنشائها في الخامس عشر من شهر نوفمبر من العام الماضي، إضافة مميزة لمدينة غياثي ولخطط زيادة أعداد حدائق الحارات في المنطقة.
وتبلغ مساحة الحديقة 15142 مترا مربعا تقريباً، وتشمل عدة عناصر جمالية متنوّعة ومجموعة مختلفة من المزروعات التي تضم أشجار النخيل والأزهار الموسمية، هذا بالإضافة للمسطحات الخضراء. وتم تخصيص الحديقة للعائلات والنساء والأطفال، حيث تم تزويدها بجميع المرافق الضرورية، وممرات لممارسة رياضة المشي ومظلات للجلوس، وأماكن مخصصة للشواء وملاعب رياضية ومسرح روماني لاستضافة الفعاليات.
وستقوم بلدية المنطقة الغربية ضمن احتفالها بأسبوع التشجير، بالإعلان عن مشروع حدائق الحارات في مدينة السلع. وسيشكّل هذا المشروع المميز نقلة مهمة للمشهد الزراعي والسياحي في المدينة، حيث بدأ العمل في إنشاء الحدائق الخمس في شهر يناير الماضي في مناطق الشعبية الجديدة والغويفات بالسلع، ويتوقع الانتهاء من المشروع خلال الربع الثالث من العام الجاري.
ويهدف المشروع لزيادة الرقعة الخضراء في المدينة، وإيجاد متنفس طبيعي لسكان المنطقة، بالإضافة لتطوير البنية التحتية. وستضم الحدائق الخمس جميع المرافق والتجهيزات الضرورية، وستحتضن مجموعة جميلة ومتنوّعة من الأشجار والأزهار الموسمية.
وسيتم الإعلان خلال فعاليات إطلاق جماعة أصدقاء الحدائق والطبيعة التي تقيمها بلدية المنطقة الغربية ضمن أسبوع التشجير، عن تنظيم مسابقة أفضل تصميم لحديقة مدرسية في مدينة زايد تستهدف طلبة المرحلة الإعدادية والثانوية.
وتهدف الفعالية الى غرس حب الحدائق والزراعة في نفوس الطلبة، وزيادة وعيهم بأهمية ودور الحدائق في الحفاظ على البيئة وتعزيز المنظر الجمالي للمدرسة والمدينة. وستقوم اللجنة المشرفة على المسابقة بتخصيص جوائز قيّمة للطلبة الفائزين.

اقرأ أيضا