الاتحاد

الإمارات

978 عملية جراحية من جراحات اليوم الواحد أجراها مستشفى المفرق منذ 5 أشهر

إحدى جراحات اليوم الواحد في مستشفى المغرق

إحدى جراحات اليوم الواحد في مستشفى المغرق

أجرى مستشفى المفرق 978 عملية جراحية من جراحات اليوم الواحد خلال الأشهر الخمسة الماضية من تشكيل المركز، 13 مريضاً منهم فقط تطلبت حالتهم الصحية البقاء في المستشفى ليومين نتيجة لشعورهم بالألم ما بعد العملية، وفق ما أفاد الدكتور محمد يمن استشاري الجراحة الصدرية والمدير الفني بالمستشفى.
وأفاد الدكتور يمن في مؤتمر صحفي أمس أن جراحات اليوم الواحد تفيد في الناحية النفسية والطبية للمريض حيث تقلل من المضاعفات ونسبة الالتهابات التي قد تصيب المريض إثر بقائه في المستشفى لأكثر من يوم، كما قللت من نسبة إلغاء العمليات من 25% إلى 6%، فيما ارتفعت نسبة الإقبال على إجراء هذا النوع من الجراحات من 10 - 28%.
وأوضح يمن أن هذا النوع من العمليات يجرى فقط للعمليات غير الطارئة بما في ذلك عمليات القسطرة، والعيون، وعمليات الأنف والأذن والحنجرة، مشيرا إلى أن كل حالة مرضية تعامل على حدى ووفقا لظروفها يقرر الكادر الطبي إخضاعها لجراحة اليوم الواحد أو لا، حيث يسبق إجراء العملية الكشف على المريض في العيادات التخصصية وتجهيز كافة الأوراق اللازمة لإجراء العملية، فيما يتطلب تواجد المريض في المستشفى قبل ساعة واحدة من إجراء العملية.
وأوضحت جيل سميث مديرة التمريض في مستشفى المفرق التي تديرها شركة بمنغراد العالمية أن مركز جراحات اليوم الواحد يجري شهريا ما يقارب 127- 130 عملية عيون، ومن 10 – 15 عملية تجميل، و10 -15 عملية أنف وأذن وحنجرة، و100 عملية قسطرة، و50 عملية غير طارئة للأطفال.
ويوجد في مستشفى المفرق غرفتا عمليات مخصصتان لجراحات اليوم الواحد تعمل من الساعة السابعة صباحا وحتى الـ 11 مساء، حسبما أفاد الدكتور يمن، حيث أوضح أن جراحات اليوم الواحد خففت بدورها من الضغط الموجود على غرف العمليات الأخرى وقلل الأعداد على قائمة الانتظار، لا سيما أن المريض ممن هو بحاجة لإجراء عمليات سريعة كان ينتظر أربعة أشهر لإجراء العملية فيما أصبحت الآن مدة الانتظار لا تزيد على أسبوعين، وبإمكان المريض تحديد اليوم الذي يناسبه. وعن نسبة الخطأ في هذا النوع من الجراحات أكد الدكتور يمن أن الخطأ غير موجود ولكن هناك حالات معدودة امتدت إقامتها في المستشفى لأكثر من يوم واحد لعدم تحمل المريض لآلام العملية والمضاعفات تكون في العمليات المستعصية والحالات الطارئة.
وأشار إلى أن استطلاع أجراه المستشفى شمل من أجريت لهم جراحات اليوم الواحد أظهر رضا 95.6% من المستطلعة آراؤهم عن هذا النوع من العمليات.
وفي هذا الإطار، أشارت سميث إلى أن كل من تجرى له هذا النوع من الجراحات يتم الاتصال به بعد 24 ساعة من إجراء العملية للاطمئنان على أوضاعه الصحية، ويزود المريض بتعليمات كاملة حول النصائح الطبية، ويعطى أرقام هواتف للاتصال بها حال وجود أي شكاوى.
وتبلغ الطاقة الاستيعابية لمستشفى المفرق 467 سريرا و45 عيادة متخصصة تقدم خدمات تخصصية متكاملة، ويستقبل المستشفى بأقسامه المختلفة حوالي ألف مريض يومياً، فيما يجري قسم الجراحة التابع له نحو 1000 عملية جراحية في الشهر الواحد، أي بمتوسط 35 عملية في اليوم الواحد.
ومن أبرز العمليات التي تجرى في المستشفى عمليات زراعة الكلى، وتفتيت الحصى بالموجات الصوتية، وعمليات القلب المفتوح، والقسطرة، بالإضافة إلى علاج الأورام الخبيثة، وزراعة قوقعة الأذن. وهي عمليات جراحية حساسة وشديدة الدقة تتطلب كوادر طبية رفيعة المستوى، وأطقم الرعاية الصحية التي تقدم خدماتها عقب إجراء العمليات الكبرى.

اقرأ أيضا