الاتحاد

الرياضي

شوكوروف والبخيت.. بين القمة والقاع !

شوكوروف والبخيت.. بين القمة والقاع

شوكوروف والبخيت.. بين القمة والقاع

دبي(الاتحاد)

من مفارقات أمم آسيا أن المنتخبات المشاركة تضم العديد من اللاعبين الذين يلعبون في دورين.. والمفارقة أن هناك الأوزبكي شوكوروف نجم الشارقة الذي يتصدر قمة دوري الخليج العربي، وفي نفس الوقت يتواجد لاعب آخر في قاع الدوري هو الأردني ياسين البخيت مع دبا الفجيرة.
الثنائي الأوزبكي والأردني من العناصر الآسيوية التي تتواجد في ملاعبنا. ومع تقليص عدد اللاعبين الآسيويين بين أنديتنا لم يلمع سوى هذا الثنائي، حيث حافظا على تواجدهما في منتخبي بلديهما، حيث إن شوكوروف نجح في قيادة الشارقة لصدارة الدوري، للمرة الأولى في عهد الاحتراف، من خلال دوره البارز مع بقية زملائه بالفريق، ونجح اللاعب صاحب الـ22 ربيعاً في أن يكون واحداً من أفضل لاعبي ارتكاز الوسط ليس فقط بين اللاعبين الآسيويين بل كافة العناصر الأجنبية، وشارك شوكوروف في جميع مباريات الدور الأول وعددها 13 مباراة، وسجل خلالها هدفين.
وفي المقابل لم تشفع الأهداف الثلاثة التي سجلها ياسين البخيت من أصل 15 هدفاً سجلها دبا الفجيرة في الابتعاد عن قاع الدوري، حيث أنهى دبا الدور الأول بـ4 نقاط فقط وضعته على حافة الهاوية مبكراً للهبوط للدرجة الأول، ومثلما هو الفارق بين القمة والقاع، فإن الفارق العمري بين شوكوروف والبخيت يصب في مصلحة الأول، حيث يبلغ شوكوروف 22 سنة، والبخيت 30 سنة،

اقرأ أيضا

السويدي تثمن دعم «أم الإمارات» لرياضة المرأة