الاتحاد

الاقتصادي

إيران تتوقع وصول سعر النفط إلى 60 دولاراً للبرميل

منشأة نفط في إيران التي تتوقع صعود أسعار النفط خلال الربع الثالث

منشأة نفط في إيران التي تتوقع صعود أسعار النفط خلال الربع الثالث

قال وزير النفط الايراني غلام حسين نوذري أمس إنه يتوقع ارتفاع أسعار النفط إلى 60 دولاراً للبرميل في الربع الثالث من العام الحالي ولكن سعراً بين 75 و 80 دولاراً للبرميل يعتبر ضرورياً لتأمين الامدادات مستقبلاً·
ودعا نوذري إلى التعاون بين منظمة الدول المصدرة للنفط ''أوبك'' والمنتجين المستقلين للمساعدة في إعادة الاستقرار إلى السوق في وقت لا تزال فيه أسعار النفط تقل نحو 65 بالمئة عن ذروتها في منتصف عام ·2008
وأبلغ مؤتمراً صحفياً أن أي تخفيضات أخرى في إنتاج ''أوبك'' ستتوقف على الوضع في سوق النفط، وقال ''بسعر بين 75 و 80 دولارا للبرميل··· سيصبح بوسع المنتجين تأمين امدادات الطاقة في العالم مستقبلاً''·
وردا على سؤال عما تعتبره اوبك أعلى سعر للنفط هذا العام قال الوزير ''من الممكن الوصول إلى سعر 60 دولارا للنفط في الربع الثالث''، وارتفعت أسعار النفط يوم الخميس الماضي نحو 5,8 بالمئة لتصل إلى 52,24 دولار للبرميل بفضل عوامل من بينها صعود الأسهم الأميركية·
وتعقد ''أوبك'' اجتماعها التالي في 28 مايو المقبل لبحث السياسة الانتاجية، واتفقت ''أوبك'' بالفعل منذ سبتمبر الماضي على خفض الانتاج بنحو 4,2 مليون برميل يومياً تمثل نحو خمسة بالمئة من الامدادات العالمية وذلك في أكبر تخفيضات لها على الاطلاق·
وتشير التقديرات إلى أن اوبك التزمت بنسبة 80 بالمئة تقريبا من التخفيضات حتى الآن·
ورداً على سؤال إذا كان يعتقد أنه ينبغي لـ''أوبك'' إجراء خفض جديد في الانتاج قال نوذري ''ينبغي تقييم الوضع في السوق والطلب العالمي وعندئذ سنأخذ (في ''أوبك'') قراراً بشأن أي خفض آخر''·
وكرر الوزير الدعوة إلى مزيد من التعاون بين المنتجين في ''أوبك'' وخارجها، وقال ''يبدو أنه كلما خفض أعضاء ''أوبك'' الإنتاج رفع المنتجون المستقلون انتاجهم؛ ينبغي للجانبين التعاون مع بعضهما البعض من أجل تحقيق الاستقرار في السوق''·
وكانت وكالة الطاقة الدولية قالت يوم الجمعة الماضي إن معروض النفط من خارج أوبك سيتراجع في 2009 مع انخفاض أسعار الخام من جراء الأزمة المالية العالمية وتأثر الاستثمار بضعف الطلب·
وقال نوذري إن إيران كانت تعتزم تعزيز الإنتاج إلى 4,23 مليون برميل يوميا من 4,15 مليون برميل يوميا لكنها بدلا من ذلك خفضته بناء على قرارات أوبك·
وقال ''نعتقد أن التزام دول أوبك بنسبة 80 بالمئة من تخفيضات الإنتاج له دور أساسي في الحيلولة دون تراجع أسرع للسعر''، وقال إن العمل يجري منذ ستة أو سبعة شهور في إعداد دراسة جدوى لخط أنابيب لنقل الغاز الطبيعي من إيران إلى أوروبا عبر العراق وسوريا وذلك إثر توقيع عقد لشراء الغاز الطبيعي مع شركة المرافق السويسرية إي·جي·ال في مارس 2008.

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية