الاتحاد

الاقتصادي

«طيران الإمارات» تطلق خدمة مباشرة إلى السنغال

طائرة تابعة لشركة “طيران الإمارات” التي أطلقت خدمة مباشرة إلى السنغال

طائرة تابعة لشركة “طيران الإمارات” التي أطلقت خدمة مباشرة إلى السنغال

تعتزم “طيران الإمارات” إطلاق خدمة مباشرة بدون توقف إلى دكار عاصمة السنغال، وذلك اعتباراً من بداية سبتمبر المقبل، بحسب بيان صحفي أمس.
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى لـ”طيران الإمارات” والمجموعة “نسير حالياً رحلاتنا إلى 18 وجهة ضمن القارة السمراء، الأمر الذي يعكس تطلعنا الدائم نحو مواصلة تعزيز خدماتنا في الأسواق الأفريقية التي تشكل أهمية كبيرة بالنسبة لعملياتنا”.
وحسب البيان، سوف تصبح دكار المحطة رقم 106 ضمن شبكة خطوط “طيران الإمارات”، بعد الخدمات التي ستطلقها الناقلة هذا العام إلى كل من العاصمة اليابانية طوكيو في 28 مارس المقبل، والعاصمة الهولندية أمستردام في مايو 2010، وعاصمة التشيك براغ في يوليو والعاصمة الإسبانية مدريد اعتباراً من أغسطس.
كما ستصبح دكار أيضاً المحطة الثالثة في القارة الأفريقية التي تسير “طيران الإمارات” خدماتها إليها في غضون عام، بعد لواندا وديربان اللتين انضمتا إلى شبكة خطوطها العالمية في شهر أكتوبر 2009.
وأضاف سموه: “سوف توفر خدمتنا الجديدة للمسافرين من السياح ورجال الأعمال سهولة السفر بين مدينتي دكار ودبي ومنها إلى بقية شبكتنا العالمية التي تغطي 101 مدينة عبر قارات العالم الست. كما ستمثل خطوة إلى الأمام نحو تعزيز العلاقات القوية بين دولة الإمارات العربية المتحدة والسنغال من خلال مواصلة العمل المشترك في تطوير العديد من المشاريع المهمة على مختلف الأصعدة”.
وأكد كريم ويد، وزير أول وزارة التعاون الدولي والتخطيط الوطني والنقل الجوي والبنية التحتية في الحكومة السنغالية على أهمية افتتاح خط دبي - السنغال، الذي من شأنه أن يلعب دوراً مهماً في النهوض بقطاعي السياحة والتجارة في السنغال.
وقال: “نحن فخورون بتوطيد علاقاتنا مع دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث قمنا مؤخراً بتوقيع اتفاقية لفتح الأجواء. وتتقاسم الدولتان عادات وتقاليد مشتركة تتمثل في حسن وكرم الضيافة الأصيلة، لذلك نتطلع قدماً إلى استقبال أولى رحلات (طيران الإمارات) والترحيب بعملائها على أرض السنغال”.
ويأتي إعلان إطلاق الخدمة الجديدة إلى السنغال في الوقت الذي يتواصل فيه ازدهار العلاقات الاقتصادية بين الدولتين، حيث سجل حجم التجارة غير النفطية نمواً ملحوظاً في السنوات الأخيرة، وارتفعت قيمة المبادلات التجارية من 61.1 مليون دولار أميركي في عام 2005 لتصل إلى 130.2 مليون دولار أميركي في عام 2008 مسجلة نمواً سنوياً بنسبة 28%.
وكانت “موانئ دبي العالمية” قد حصلت مؤخراً على امتياز تطوير وتشغيل محطة حاويات في دكار، والاستثمار في مبنى الحاويات الجديد في ميناء دو فيوتو. وتقوم المنطقة الحرة في جبل علي حالياً بتطوير منطقة حرة خاصة لربطها بمطار بليز دياغني السنغالي الذي يجري تشييده حالياً.
ووقعت حكومة السنغال ومجموعة الإمارات في نوفمبر الماضي، اتفاقية مشتركة تقوم بموجبها المجموعة بتقديم على تأسيس وتطوير ناقلة جوية وطنية. وسوف تمتد مساعدة مجموعة الإمارات لتشمل الدعم التجاري، والخبرة التقنية، والتدريب على الخدمات المتعلقة بمختلف جوانب الطيران لشركة الخطوط الجوية السنغالية التي من المقرر أن تنطلق عملياتها خلال العام الجاري.

اقرأ أيضا

ترامب: أميركا "قريبة جداً" من إبرام اتفاق تجارة "كبير" مع اليابان