الاتحاد

الاقتصادي

«هيئة الجمارك» تطلق نظام الإحصاء الجديد

أبوظبي (وام) - أطلقت الهيئة الاتحادية للجمارك أمس نظام الإحصاء الالكتروني الجديد بهدف تحقيق الربط الإلكتروني في مجال الإحصاءات الجمركية بين الجمارك المحلية والهيئة بجانب توفير البيانات الإحصائية عن التجارة الخارجية للدولة لكافة الشركاء في أسرع وقت وبدقة عالية، ومن المتوقع أن يسهم النظام الجديد في الإسراع بإصدار البيانات الإحصائية وتجميعها وتدقيقها بما يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي.
وقال خالد على البستاني المدير العام للهيئة الاتحادية للجمارك بالإنابة إن النظام الجديد يعد تجربة فريدة ورائدة في مجال العمل الجمركي على مستوى المنطقة، مشيرا الى ان النظام الجديد عبارة عن نظام إحصائي يختص بجمع البيانات الإحصائية الجمركية من الدوائر الجمركية بشكل دوري لإعداد قاعدة بيانات إحصائية جمركية على مستوى الإمارات.
وأشار إلى أن تطبيق نظام الإحصاء الجديد يهدف إلى تحقيق الأهداف الاستراتيجية للهيئة المتمثلة في حماية أمن المجتمع وتيسير التجارة وتعزيز التعاون مع العالم الخارجي من خلال تبادل المعلومات والبيانات الإحصائية حول بنود التجارة الخارجية للدولة مع كافة دول العالم، موضحا أن النظام يتضمن البيانات الإحصائية لمجموعة من العناصر تتمثل في التجارة الخارجية للدولة وتجارة المناطق والأسواق الحرة ومناولة الحاويات عبر الموانئ.
وقال البستاني إن النظام الجديد يساعد الدوائر الجمركية في تحميل البيانات بطريقة سهلة وسلسة عن طريق نماذج إحصائية ذات مواصفات إحصائية وجمركية محددة ويساعد الهيئة الاتحادية للجمارك في إعداد قاعدة بيانات إحصائية جمركية على مستوى الدولة بما يسهم في إجراء الدراسات الإحصائية لمعرفة أثر نمو التجارة على الاقتصاد الإماراتي وتعزي الرقابة على الأسواق ومعرفة حجم التجارة الخارجية وحجم تجارة المناطق الحرة بالدولة بدقة كبيرة ووفق أحدث المعايير العالمية خاصة معايير البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، كما يمكن الهيئة من معرفة عدد الشاحنات التي تعبر عن طريق المنافذ الحدودية البرية وعدد مناولة الحاويات عبر المنافذ البحرية للدولة.
ولفت البستاني إلى أنه تم تكليف إحدى الشركات الاستشارية العالمية بإعداد دراسة عن وضع الجمارك المحلية بالدولة من حيث الأنظمة الالكترونية المعمول بها في مجال الإحصاء وقدمت الشركة مقترحاتها وتوصياتها، مؤكدة وجود حاجة ماسة لنظام إلكتروني للإحصاء يربط دوائر الجمارك المحلية إلكترونيا بالهيئة وبناء عليه تم تكليف إحدى الشركات العالمية المتخصصة بتصميم نظام الإحصاء الإلكتروني وإجراء التعديلات عليه في ضوء التجربة الفعلية.

اقرأ أيضا

حامد بن زايد: أفريقيا سوق جاذبة ونبحث آليات تخطي عقبات الاستثمار