الاتحاد

الرياضي

علياء سعيد تخوض تحدي الـ 31 في «تأهيلي الأولمبياد»

علياء سعيد تطمح لتحقيق إنجاز في الأولمبياد (من المصدر)

علياء سعيد تطمح لتحقيق إنجاز في الأولمبياد (من المصدر)

وليد فاروق (دبي)

كثف اتحاد ألعاب القوى استعداداته لإقامة «الملتقى الدولي» لسباق 10 الآف متر المؤهل لنهائيات دورة الألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو بالبرازيل صيف العام الجاري، والذي يقام على هامش بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة لألعاب القوى، يومي 22 و23 أبريل الجاري بدبي.
وكشف المستشار أحمد الكمالي رئيس اتحاد ألعاب القوى، عضو الاتحاد الدولي للعبة، عن تأكيد مشاركة 14 عداءة من أبرز لاعبات العالم في سباق الـ10 الآف وذلك بهدف ضمان التأهل إلى الأولمبياد، خاصة أن هذا الملتقى يعد هو أول سباق تأهيلي للأولمبياد يقام خلال 2016، حيث ستكون دبي بوابة للعبور إلى ريو دي جانيرو.
وتتقدم المشاركات في السباق الإثيوبية جنزيبي ديبابا بطلة العالم صاحبة 8 ميداليات ذهبية «3 في الأولمبياد و5 في بطولات العالم» وبطلة سباق 10 الآف متر في بطولة العالم الأخيرة وفي دورة الألعاب الأولمبية لندن 2012.
وستمثل الإمارات في هذا السباق التأهيلي لاعبتنا علياء محمد سعيد حيث يتم تجهيزها للأولمبياد والوصول معها إلى أفضل زمن لها، والنزول به إلى أقل من 31 دقيقة من خلال هذا السباق.
وكشف الكمالي عن أنه سيتم الاستعانة خلال هذا السباق بلاعبتنا الثانية إلهام بيتي لتكون بمثابة «أرنب سباق» خاص لعلياء فقط خلال الـ5 كيلومترات الأولى من السباق، وذلك بغرض تحفيزها وتسريع وتيرة السباق، مضيفا أن هناك أيضا لاعبتين أخرتين من ألمانيا وانجلترا ستشاركان كأرانب سباق، وسيتم التنسيق مع مدربي اللاعبات المشاركات من أجل تحديد المسافات التي سيخوضها «أرانب السباق» والتي غالبا ستكون حتى المسافات 5 و6 و7 كيلومترات، لتكون آخر 3 كيلومترات من السباق خالصة للمتسابقات يبذلن فيهن أقصى جهد.
وأضاف: هناك 3 لاعبات آسيويات من الهند واليابان وكوريا الجنوبية يرغبن في المشاركة، لكن رفع العدد إلى 17 لاعبة يستلزم موافقة الاتحاد الدولي، حيث تم تكليف الياباني ساكي عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الدولي بالإشراف على البطولة فنيا، وذلك من واقع إلمامه التام بالمنطقة، والذي من المتوقع وصوله إلى دبي قبل انطلاق البطولة بعدة أيام.
وسيكون السباق «تاهيلي» للرجال والسيدات، حيث من المنتظر أن يكون عدد المشاركين في سباق الرجال نفس العدد، وذلك وفق ما تنظمه لوائح الاتحاد الدولي لألعاب القوى.
وأكد رئيس الاتحاد أنه تم التنسيق مع إدارة نادي ضباط الشرطة بالقرهود لاستقبال أعداد متوقعة كبيرة من الجماهير خاصة من أبناء الجالية الإثيوبية، كما تم توجيه الدعوة إلى طلاب بعض المدارس للحضور في منافسات بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة.
وعبر الكمالي عن توقعاته أن تحظى بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة بمنافسات ساخنة وحامية بين جميع الأندية المشاركة والتي متوقع أن تبلغ 20 نادياً، مع انحصار المنافسة على اللقب بين 4 أندية هي النصر والأهلي والوصل والعين، حيث تملك هذه الأندية مقومات تحقيق الفوز والتتويج الكأس الغالي، مشيراً إلى أنه من المتوقع أيضا مشاركة نحو 50 لاعباً من «الوافدين» المقيمين في الدولة والموزعين على جميع الأندية المشاركة.

اقرأ أيضا

12 خيلاً تتنافس في كأس الوثبة ستاليونز ببلجيكا