الاتحاد

عربي ودولي

جليلي وسولانا يبحثان مقترحاً غربياً حول ملف إيران النووي

ذكرت مصادر إيرانية أن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي سيبحث مع المنسق الأعلى للسياسة الخارجية الأوروبية خافيير سولانا مقترح الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي بالإضافة إلى ألمانيا(5+1) إجراء مباحثات غير مشروطة حول برنامج إيران النووي، في حين تستعد طهران لإجراء أكبر استعراض للقوات الجوية في 18 من الشهر الجاري·
وقالت المصادر الايرانية ان طهران رحبت بدعوة دول (5+1) لإجراء مباحثات غير مشروطة، ولذلك فإن جليلي سيحضر جلسة مع منسق الشؤون الأوروبية خافيير سولانا في إحدى العواصم الغربية للحصول على رد إيران على المقترحات الاوربية بعد دراستها من قبل طهران·
في السياق ذاته أكد محمد سعيدي المساعد الدولي لرئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية لـ''الاتحاد'' أن إيران حققت في العام الماضي إنجازات نووية فاقت كل السنوات السابقة· وقال إننا حققنا خلال هذه الفترة الوصول الى دورة الوقود النووي الكاملة كما أننا نجحنا في صناعة الوقود وبناء أجهزة جديدة من الطرد المركزي وهذا الأمر تحقق خلال سنة واحدة ·
على صعيد آخر أعلن مساعد قائد القوات الجوية الايرانية محمد علوي أمس أنه سيتم إقامة أكبر استعراض للقوات الجوية في إيران في 18 أبريل الجاري · وأفادت وكالة مهر للأنباء بأن 140 طائرة مقاتلة وقاذفة من القوات الجوية الايرانية ستشارك في الاستعراض الى جانب سائر وحدات الجيش بمناسبة يوم الجيش لعرض القدرة الدفاعية للقوات المسلحة الإيرانية·
وأشارت الوكالة إلى أن هذا الاستعراض الجوي يعد أكبر استعراض جوي عسكري في تاريخ إيران حيث سيقوم طيارو القوات الجوية باستعراض قدرات مختلف الطائرات المقاتلة والقاذفة والاعتراضية والنقل الجوي وطائرات الإمداد بالوقود بجميع أنواعها من طرازات إف - ،14 وإف - ،7 وإف - ،5 وإف - ،4 وميج 29 وسوخوي وسي 130 وطائرات بوينج 707 و ·747 وقال علوي ''في حالة حصول أي اعتداء على حرمة أجواء البلاد فإننا سنفاجئ الأعداء برد مدمر ونجعلهم يندمون''·
من جانبه أعلن قائد الجيش العميد عطا الله صالحي عن التخطيط لإنتاج كثيف للمقاتلات الحديثة، مضيفا أن إيران ستشهد تدشين أكبر مدمرة وأحدث غواصة على مستوى المنطقة· وقال للصحفين سنقوم في العام الجديد بإنتاج كثيف للمقاتلات الحديثة، كما أن لنا برامج لإنتاج الغواصات والمعدات البحرية (تحت السطح)، كما كانت لنا في مجال الفضاء بإنتاج قمر (أوميد) الاصطناعي·
وفي سياق التطورات الانتخابية في إيران أعلنت المرجعية الدينية في قم عن دعمها لمرشح الرئاسة مير حسين موسوي مقابل الرئيس محمود أحمدي نجاد· وأكد هؤلاء في كلماتهم أنهم يؤيدون موسوي ملمحين إلى عدم تأييدهم نجاد· وقد أشاد مراجع قم بسيرة المرشح الإصلاحي ودرجة ارتباطه مع مؤسس الثورة الإيرانية·
من ناحيته أكد نجاد أمس للصحفيين أنه لايحق لأي طرف إلغاء الاخر وينبغي أن تحترم كل الاطياف الانتخابية في ايران، وان الشارع الايراني سيمنح صوته للرئيس المقبل·

اقرأ أيضا

مقتل 121 عنصراً من "قسد" منذ انطلاق العملية التركية في سوريا