الاتحاد

الرياضي

تكريم الفائزين بجائزة «دارلي أوورد - أم الإمارات» في لوس أنجلوس

تكريم الفائزين في «جائزة أم الإمارات دارلي أوورد» تحول إلى احتفالية عالمية في لوس أنجلوس (الصور من المصدر)

تكريم الفائزين في «جائزة أم الإمارات دارلي أوورد» تحول إلى احتفالية عالمية في لوس أنجلوس (الصور من المصدر)

خميس الحوسني (لوس أنجلوس)

منحت حكومة كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأميركية، شهادة لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية الأصيلة، تقديراً لتميزه واهتمامه بالخيل العربي، وجهوده في دعم نشاط الفروسية على المستويات المحلية والإقليمية والدولية، وأيضاً لدوره في دعم المرأة الرياضية في الفروسية.
ومنح شهادة التقدير السنتور هونورابل كيفن ديلون، رئيس كاليفورنيا، عضو مجلس الشيوخ، الذي أشاد بالدور الكبير الذي قام به سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، في دعمه للخيول العربية، ونشر سباقات الخيول في أقطار العالم كافة، كما أشاد بجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» التي ساهمت في الارتقاء برياضة الفروسية، ودعمها الدائم لرياضة المرأة على مستوى العالم.
تسلم الشهادة كل من عبد الله السبوسي، قنصل عام الدولة في لوس أنجلوس، وعارف العواني، أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، ولارا صوايا، المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهارا»، رئيسة السباقات النسائية بالاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية.
جاد ذلك خلال حفل العشاء الخيري «جالا دينر»، الذي أقيم أمس الأول في فندق بيفرلي ويلشير بمدينة لوس أنجلوس، في ختام جائزة دارلي أوورد لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك.
كما شهد الحفل الشيخ حمدان سرور الشرقي، وعدنان سلطان النعيمي، مدير نادي أبوظبي للفروسية، والدكتور صلاح الجنيبي، وأحمد سعيد المرزوقي، ممثلين عن دائرة القضاء، وخالد آل حسين الحمادي، ممثل الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، وسامي البوعينين، رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة، وكنيسمان رايت، مدير جائزة الدارلي أوورد، ودينيس جوليت من منظمة أريبيان ريسنج كاب، إضافة إلى عدد من الرعاة للمهرجان، وجمع غفير من المهتمين بالخيول العربية من معظم أرجاء العالم، من مربين وملاك ومدربين وفرسان وفارسات.
وكرم مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، المشاركين والفائزين بـ «جائزة دارلي أوورد سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك» و«الدارلي الأميركي».
كما تم خلال الحفل تكريم عدد من الشخصيات المهمة التي ساهمت في رياضة الفروسية، وتقدم المكرمين نورة خليفة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام، لدورها في دعم المرأة الإماراتية، كما شملت القائمة الدكتورة فادية كرم، والدكتور نادر صعب، والمعلق عبدالله المعمري، لدورهم البارز في دعم نشاط الفروسية، كما كرم المهرجان الفارسة شذرا الحجاج، ونوف عبدالله، وأيضاً فريق القدرة الإيطالي المشارك في بطولة العالَم للقدرة.
وتضمن الحفل العديد من الفقرات الفنية ومزاداً خيرياً لعدد من الخيول، منها «منجز» و«داحس» و«جنرال» و«غريلا» و«مجد العرب» و«نيفور دي كاردون» و«مهاب» و«مجاني» و«تي اتش ريتشي» و«تي أم فريد تكساس»، كما تم خلال الحفل تبادل الدروع والهدايا بين جمعية السباقات العربية الأميركية والقائمين على المهرجان.
من جهته، أكد عارف العواني أن مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي لسباقات الخيول العربية اكتسب الصبغة العالمية، ويواصل نجاحاته من عام لعام.. لافتاً إلى أن المهرجان أسهم بدور كبير في إعلاء شأن الخيل العربي، والتعريف بدولة الإمارات، ليكون سفيراً فوق العادة للدولة في جميع دول العالم.
وأكد مبارك النعيمي، مدير الترويج الدولي في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، حرص الهيئة على المشاركة في تنظيم مهرجان منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، والذي يتماشى مع استراتيجيتها في الترويج السياحي لدولة الإمارات عامة، والعاصمة أبوظبي خاصة، وقال: «لقد تميز المهرجان هذا العام بجائزة دالي أوورد وكان مختلفاً».
وثمن سامي البوعينين، رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة، دور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، في تنظيم المؤتمر العالمي للعام الخامس على التوالي، وقال: «إن فكرة سموه رائعة في الدعم الذي لا ينحصر في السباقات فقط، بل في القدرة، وفي مختلف أنشطة الفروسية».
ووجه البوعينين، خلال حديثه، الشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، لدعمها للسباقات، خاصة للسيدات.

القبيسي: صبغة عالمية
لوس أنجلوس (الاتحاد)

أكد أحمد عبدالرحيم القبيسي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، أن النجاح الذي حققه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية بما احتواه من سباقات وفعاليات منوعة، اكتسب صبغة عالمية من خلال انتشار جولاته بجميع قارات العالم، وحرص العديد من الدول على استضافة إحدى جولاته، ما يؤكد أن هذا المهرجان أسهم بصورة إيجابية بإعطاء صورة حضارية للدولة عامة والعاصمة أبوظبي خاصة في العالم.
وقال: دعم المجلس للمهرجان يعد مصدر فخر وإعزاز وعرفان بالدور الذي تقوم به سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، من دعم ورعاية للرياضة الإماراتية عامة والنسائية خاصة.

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي