الاتحاد

دنيا

إيمج نيشن أبوظبي تعين رامي ياسين رئيساً للإنتاج

أعلنت إيمج نيشن أبوظبي، التابعة لشركة أبوظبي للإعلام، عن تعيين رامي ياسين رئيساً جديداً للإنتاج، وتوسيع دور دانييلا تالي ليشمل كافة الشؤون الإبداعية الخاصة بالإنتاج الإقليمي للأفلام الإماراتية.
أطلقت إيمج نيشن أبوظبي في سبتمبر 2008 لتطوير وتمويل وإنتاج الأفلام الروائية الطويلة والمحتوى الرقمي للأسواق العربية والعالمية. وتم الإعلان بالتالي عن شعبة المحتوى العربي في يناير 2009 والتي ركّزت منذ ذلك الحين على إيجاد رؤية واستراتيجية واضحتين لتطوير أواصر التعاون مع المواهب الإقليمية والمهنيين في مجال إنتاج الأفلام السينمائية من أوروبا والولايات المتحدة. وسيتمّ الإعلان عن أوّل فيلم في قائمة من المشاريع العربية خلال الأسابيع القادمة.
وسيعمل ياسين جنباً إلى جنب مع تالي التي انضمّت إلى إيمج نيشن أبوظبي في يونيو 2009 كنائب الرئيس للتطوير. ومن الآن فصاعداً، ستشرف تالي على كافة الشؤون الإبداعية الخاصة بالإنتاج الإقليمي للأفلام الإماراتية، إضافة إلى المحتوى الذي يندرج تحت إيمج نيشن أبوظبي ووسائل الإعلام المشاركة وشراكات ناشيونال جيوغرافيك.
وعلّق ستيفان برونر، رئيس العمليات التنفيذي في إيمج نيشن أبوظبيبقوله: “إن اجتماع خبرات رامي المميزة في الإنتاج الإقليمي مع التزام دانييلا ومساهمتها في إيمج نيشن أبوظبي على مدى العام الماضي هي إضافة ذات قيمة عالية للشركة. ونحن نتطلع حالياً للإعلان عن مشروعنا العربي الأول في وقت قريب جداً.”
وفي السابق، كان ياسين رئيساً لقسم الإنتاج وشريكاً في فيلم ووركس في دبي، حيث كان مسؤولاً عن اختيار وإدارة قائمة الإنتاج في الشركة والحفاظ على أرقى معايير الإنتاج، وخدمة الأعمال الدولية الرئيسية وإدارة ثلاثة فرق من المنتجين، والمديرين والمنسقين.
وتشمل سيرة ياسين فيلم سيريانا لوورنر بروذرز، وفيلم المملكة لـيونيفارسل، وفيلم بودي أوف لايز لريدلي سكوت. كما قام بكتابة وإخراج المشروع التجريبي للمسلسل الهزلي العربي “مرحبتين” فمثّل فيه. وتمتدّ خبرته الإنتاجية إلى الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والبحرين ولبنان ومصر والمغرب والسودان وكينيا وجنوب أفريقيا وتايلاند وماليزيا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا واليونان والمجر.
أمّا تالي فتملك خلفية شاسعة في مجال الأفلام والتطوير التلفزيوني، واستراتيجية وإنتاج المحتوى. وقبل انضمامها إلى إيمج نيشن أبوظبي، عملت تالي كإحدى كبار المسؤولين التنفيذيين للإنتاجات الأصلية في ProSieben ، إحدى الشبكات الخاصة الرائدة في ألمانيا، حيث كانت ترأس إخراج المشاريع من الفكرة المبدئية حتى الانتهاء من تنفيذ الفيلم، بما في ذلك الأفلام الطويلة والمسلسلات التي تبث على المدى الطويل والمسلسلات التلفزيونية الدرامية والأفلام ذات الإنتاج المشترك.

اقرأ أيضا