الاتحاد

الاتحاد نت

مصرية تصر على وضع مولودها بميدان التحرير

تنوي إحدى المعتصمات، التي تنتظر مولودها الأسبوع القادم، أن تضع المولود في الميدان، الذي يشهد مظاهرات حاشدة ومواجهات ساخنة منذ أكثر من 13 عشر يوما.

وعن إمكانية ذلك قال أحد الأطباء لـصحيفة "سبق" الإلكتونية السعودية التي أوردت الخبر: "إن هناك أكثر من مستشفى ميداني مجهَّز للإسعافات الأولية وخياطة الجروح. أما عملية الولادة فيمكن إتمامها في العيادة الخاصة الملحقة بمسجد عباد الرحمن الملاصق للميدان من جهة شارع طلعت حرب".

يذكر أن احتجاجات لم تخل الشبان المصريين بميدان التحرير وسط القاهرة، لم تخل من الفكاهة المعهودة عن الشعب المصري، كما لم تخل من مشاهد الحياة الطبيعية مثل التجارة وحتى الزواج. ومع حرص بعض المصريين على العودة إلى الحياة الطبيعية، تحاول الحكومة على ما يبدو التشديد على التهديد الذي تشكله الاحتجاجات على الاستقرار والاقتصاد وأن تظل قوية. وفي اليوم الثالث عشر للاحتجاجات المناهضة لنظام الحكم، عقد شاب وفتاة قرانهما وسط ميدان التحرير وسط متابعة ألوف المصريين الذين احتشدوا هناك. وكان العروسان يرتديان ملابس الزفاف التقليدية وجابا الميدان بعد إتمام مراسم القران وسط تصفيق ومباركة وتهنئة المتظاهرين.


اقرأ أيضا