الاتحاد

الاقتصادي

إعدام 105 أطنان من المواد الغذائية في أبوظبي الشهر الماضي

أعدم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية خلال شهر مارس الماضي 105,1 طن من المواد الغذائية، بواقع 35 طناً من المواد الداخلة من المنافذ الحدودية، علماً بأن كمية المواد الداخلة من قسم المنافذ الحدودية بلغت من اللحوم والدواجن خلال الشهر الماضي ،5166 أما المواد المستوردة دون اللحوم والدواجن فقد بلغت 75982 طناً·
وأوضح محمد جلال الريايسة مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أن إجمالي عدد الزيارات التفتيشية التي نفذها قسم الوحدات التخصصية خلال الشهر الماضي بلغ 2402 زيارة، فيما بلغ عدد جولات المتابعة المنفذة ،97 وعدد الإنذارات بلغ ،393 فيما وجه القسم 18مخالفة، وتسلم 7 شكاوى، وأعدم 1,5 طن مواد غذائية·
ونفذ قسم تفتيش الأغذية 2589 زيارة تفتيشية، ووجه 1004 إنذارات، فيما بلغ عدد المخالفات التي سجلها 62 مخالفة·
وذكر الريايسة أن قسم تفتيش الأغذية أصدر قراراً بإغلاق 19 منشأة غذائية خلال مارس الماضي، وبلغ عدد الشكاوى المتسلمة 31 شكوى، فيما بلغ عدد الأوامر الإدارية التي أصدرها 345 أمراً، ووجه 445 إرشاداً، وقام بـ422 زيارة متابعة·
ونفذ قسم تفتيش الأغذية، وفقاً للريايسة، 140 زيارة تفتيش على شحنات الأغذية بالمخازن، وأعدم 68,6 طن من المواد الغذائية، لافتاً إلى أن عدد المحال المستوفية للشروط الصحية المعتمدة كانت 271 محلاً·
وفيما يتعلق بإصدار الشهادات والتصاريح، أوضح الريايسة أن قسم الشهادات والتراخيص نفذ 730 زيارة بغرض الترخيص، وأصدر 36 شهادة رقابة أغذية جديدة، و289 شهادة رقابة أغذية بغرض التجديد، وأجرى 38 تعديلاً لبدل فاقد شهادة رقابة الأغذية·
وأصدر القسم 116 تصريحاً لسيارات جديدة، و170 تصريحاً لسيارات تجديد، فيما أصدر 233 شهادة تصدير لدول المجلس التعاون الخليجي، و4 شهادات صلاحية المواد الغذائية لأفراد، و43 شهادة صلاحية المواد الغذائية للشركات·
وكان جهاز الرقابة الغذائية أصدر قرار إغلاق بحق 32 منشأة غذائية من مطاعم وبقالات ومحال لبيع الخضراوات ومصانع منذ بداية العام وحتى نهاية شهر مارس، لمخالفتها الاشتراطات الصحية والخطورة المترتبة على الصحة العامة نتيجة لذلك·
وأصدر الجهاز خلال شهر يناير الماضي 15 قرار إغلاق إداري، توزعت على 6 مطاعم و7 بقالات، وقرار إغلاق لشركتي أغذية، فيما أصدر في شهر فبراير 5 قرارات بإغلاق مطاعم، وقراراً بإغلاق بقالة، فيما أصدر خلال الشهر الحالي أربعة قرارات إغلاق بشأن مطاعم ومقاه و3 قرارات بإغلاق بقالات· علماً بأن الإغلاقات تستمر لحين تصويب هذه المنشآت أوضاعها·
وتمثلت أبرز المخالفات التي اكتشفها مفتشو جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في وجود صراصير وذباب وفئران وآثار قوارض بداخل المطاعم وأماكن تخزين البضائع، إلى جانب إلقاء وتخزين الأغذية على الأرض مباشرة·
ووفقاً لقانون إنشاء الجهاز رقم (2) لسنة ،2005 فقد تقرر الإغلاق ولحين إزالة أسباب المخالفة، علماً بأن الإغلاقات إدارية وتنتهي مع انتهاء المخالفة التي حررها المفتشون، وقبل عملية الإغلاق تسبقها إجراءات أخرى منها تحرير مخالفات وفي حالة تعددها يتم تحرير إنذار بالإغلاق بعد ذلك يأتي دور الإغلاق ثم يحول إلى المحكمة لسحب رخصته وإلغائها تماماً إذا لزم الأمر·
وشدد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على ضرورة التزام المؤسسات الغذائية بتطبيق قانون الغذاء والالتزام بالاشتراطات الصحية التي قررها الجهاز، محذراً من أن الفترة القادمة ستشهد حملات مكثفة على المؤسسات الغذائية بما فيها سيارات نقل الأغذية ومخازن السلع الاستهلاكية الغذائية·

اقرأ أيضا