الرياضي

الاتحاد

سالم الكتبي يظفر بناموس الإسطبلات الخاصة

محمد حسن (دبي)

توج الفارس سالم حمد ملهوف الكتبي بلقب سباق مدينة دبي الدولية للقدرة للإسطبلات الخاصة، لمسافة 100 كيلو متر الذي أقيم أمس بمدينة دبي الدولية للقدرة في سيح السلم، بمشاركة 126 فارسا وفارسة يمثلون مختلف الإسطبلات الخاصة وأندية الفروسية بالدولة.

وأقيم السباق بتنظيم نادي دبي للفروسية وبإشراف اتحاد الفروسية، ونال الخمسة الأوائل سيارة دفع رباعي لكل منهم.
وجاء السباق قويا وسريعا وتمكن البطل سالم حمد ملهوف الكتبي من قطع المسافة الكلية للسباق على صهوة الجواد «برينس1» لاسطبلات «اس اس» بزمن قدره 3:21:16 ساعة وبمعدل سرعة قياسي بلغ في المرحلة الاخيرة 35.43 كلم/ ساعة، وجاء في المركز الثاني، بفارق ثانية واحدة زميله في الإسطبل سعيد محمد المهيري على صهوة الجواد «شومان» بزمن قدره 3:21:17 ساعة، وحل ثالثاً الفارس جونتان ريفيرا على صهوة «اتش اتش جالوبا» من إسطبلات العين بزمن قدره 3:21:48 ساعة.
وعقب ختام السباق، قام محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية بتتويج الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى، حيث حصل الأول على الكأس الذهبية، ونال الوصيف على الكأس الفضية، بينما حصل صاحب المركز الثالث الكأس البرونزية.

بداية سريعة

على غير العادة كانت البداية في المرحلة الأولى من السباق سريعة، ويبدو أن الفرسان حاولوا الحصول على أكبر مكاسب من المسافة والزمن وادخارها مستفيدين من برودة الجو في الصباح الباكر، وبالفعل نجحوا في ذلك بعد أن قطعوا المسافة بزمن جيد، وكانت أيضا المراكز متقاربة جدا، ولم يجاوز الفارق بين الأول وصاحب المرتبة الــ 31 السبع دقائق، ونجح غالبية الفرسان في إنهاء هذه المرحلة.

تبادل المراكز في الثانية

لم تتغير الأمور كثيرا في المرحلة الثانية، وكان الصراع على المراكز الاولى حذراً في هذه المرحلة باعتبارها قبل الأخيرة التي تتطلب إدخار أكبر جهد ممكن للحسم، وبالفعل لم يطرأ تغير كبير في الصدارة غير تبادل المراكز بفوارق قليلة، وشهدت المرحلة الثانية تصفية كبيرة بخروج عدد كبير من الفرسان الذين يبدو أن خيولهم تأثرت بالمجهود الكبير الذي بذلته للحاق بخيول الصدارة.

وشهدت المرحلة الأخيرة صراعا كبيراً على الصدارة وضغط الفرسان على الخيول التي انطلقت بسرعة قياسية، وتحولت الأمتار النهائية إلى أشبه بمضمار سباقات السرعة، وأصبحت معركة تكسر عظام بين أصحاب المراكز الثلاثة الأوئل، وعلى الرغم من السرعة الكبيرة لصاحب المركز الثالث والتي تجاوزت حاجز الـ 36.14 كلم/ ساعة، لكنه لم يتمكن من اللحاق بأصحاب المركزين الأول والثاني.
وعقب نهاية السباق، أبدى الفارس سالم حمد ملهوف الكتبي سعادته بتحقيق الناموس وقال إنه كان قويا وسريعا والمنافسة كانت على أشدها في جميع المراحل.
وأضاف: «جميع المراحل لم تكن سهلة بسبب السرعة الكبيرة بالاضافة إلى الغبار الذي أثر على الفرسان والخيول، هذه المرة الرابعة التي أصعد فيها إلى منصات التتويج هذا الموسم لكن هذه أول مرة أحقق المركز الأول»، مشيرا إلى أنه كان وصيفا الأسبوع الماضي بقرية الإمارات العالمية بالوثبة في سباق كأس الريف.
واختتم حديثه بأنه يأمل مواصلة الحضور على المنصات خلال ما تبقى من سباقات، خاصة كأس صاحب السمو رئيس الدولة وكأس ولي عهد دبي الذي يقام بمدينة دبي الدولية للقدرة في ختام الموسم.
وأكد الفارس سعيد خليفة المهيري صاحب المركز الثاني أن السباق كان صعباً بجميع مراحله بسبب كثرة الرمال وحرارة الطقس المرتفعة، موضحاً أن متابعة وتوجيهات المدربين المستمرة أعطت حافزا للفرسان للتنافس في السباق خاصة أن جميع الخيول المشاركة في السباق قوية وكان معظمها مرشح للفوز بالسباق.
وأوضح صاحب مركز الوصافة أن الجواد «شومان» قوي وليست المشاركة الأولى بالنسبة له في سباقات القدرة ولكنها الأولى مع هذا الخيل في الصعود على منصات التتويج وتحقيق المركز الثاني، مؤكداً أنه سوف يشارك في جميع سباقات القدرة المقبلة في الموسم الجاري.


منافسات ساخنة وطقس حار
دبي (الاتحاد)
أكد علي اليبهوني المدرب بإسطبلات العين أن السباق كان قويا وشهد منافسة قوية تؤكد ان الإسطبلات الخاصة بلغت مستويات متقدمة وانها قادرة على المنافسة بقوة.
واضاف اليبهوني أن حرارة الطقس اثرت على الخيول لكن على الرغم من ذلك شهد السباق اثارة كبيرة خاصة بين إسطبلات العين وإسطبلات (اس اس ) وإسطبلات زعبيل.
وقال اليبهوني إن إسطبلات العين ستواصل حضورها القوي بمنصات التتويج وانها تملك خيولا قوية استطاعت ان تفرض نفسها في تحديات الإسطبلات الخاصة، ونحتفظ بخيول قوية للمشاركة في سباق الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، الذي يقام نهاية الشهر الحالي بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة.


ترويسة
شهدت مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، على هامش سباق الاسطبلات الخاصة، إقامة سباق تأهيلي دولي «نجمة واحدة»، لمسافة 80 كيلومترا، وشارك فيه 148 فارساً وفارسة.


«جميلتي» على الموعد
دبي (الاتحاد)

أوضح محمد العضب، المدير العام لنادي دبي للفروسية، أن السباق كان ممتعاً جداً، وتميز بالمنافسة القوية بين جميع المشاركين، وأوضح أن السابق القادم يحمل اسم «جميلتي» ويخصص للأفراس سيُقام يوم 19 من الشهر الجاري، وتبلغ مسافته 120 كيلو متراً.

اقرأ أيضا

السهلاوي: ظروف التعاقد مع يوفانوفيتش انتهت