الاتحاد

الإمارات

العوضي المنهالي يثمن دور العنصر النسائي بشرطة أبوظبي

ثمن اللواء محمد العوضي المنهالي مدير عام إدارة الموارد البشرية ومدير عام العمليات الشرطية بالإنابة في شرطة أبوظبي الدور الكبير الذي توليه قيادتنا العليا لمسيرة المرأة الإماراتية والدعم المباشر من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بتمكين المرأة.
وأضاف في كلمة له بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف اليوم أن ذلك يؤكد ثقة سموه المطلقة في إمكانيات المرأة كفاعل أصيل في كل مجالات العطاء والعمل وإثبات كفاءتها وقدرتها في كل ما تولت من مهام ومسؤوليات، ودعم سموه المطلق لكل جهد مبذول لإحياء الممارسات الإماراتية الأصيلة وعلى رأسها تعزيز التلاحم المجتمعي بما يرسخ قيم التماسك الأسري والتكافل الاجتماعي والشراكة المجتمعية.
وقال المنهالي: “إن دعم وتوجيهات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مكنت المرأة الإماراتية من العمل في مختلف المواقع الشرطية وأصبحت تتميز في العديد من أماكن العمل المختلفة وخير دليل على ذلك توجيهات سموه بتسمية العاملين بالسلك الشرطي “عناصر الشرطة بدلاً عن رجال الأمن” لتشمل الرجال والنساء معاً، حيث تمارس النساء العمل جنباً إلى جنب مع الرجال في كل المهام سواء التحقيق، الرياضة، الخدمات الطبية، دوريات الشرطة، الدعم الاجتماعي وغيرها.
وأوضح أن شرطة أبوظبي أصبحت واحدة من أماكن العمل الجاذبة للمرأة في الدولة حيث توفر لهن بيئة العمل التي تساعد على الإبداع وتطوير القدرات والتميز في مختلف المجالات الشرطية، مستشهداً بإنجازات عدد من الكفاءات النسائية في الشرطة النسائية من المتميزات في المحافل الدولية في مجالات العمل عامة والأنشطة الرياضية خاصة، لا سيما في كلية الشرطة والخدمات الطبية والتفتيش الأمني وغيرها من الإدارات التي برزت فيها المرأة وأثبتت مكانتها.
وذكر أن مسيرة المرأة الإماراتية في الدولة ارتبطت باهتمام ودعم “أم الإمارات” سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام، حيث نعتز باهتمام سموها ومتابعتها المستمرة لمسيرة المرأة الإماراتية التي أعطتها جل اهتمامها ودعمها حتى غدت ابنة الإمارات مشهوداً لها بإنجازاتها الرائدة سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي والعالمي.
وأشار إلى حرص شرطة أبوظبي على التعريف بإنجازات المرأة الإماراتية في جهاز الشرطة إعلامياً من خلال الصحف والمجلات الدورية وعرض برامج تلفزيونية وإذاعية في مختلف المحافل والمرافق العامة بالدولة تظهر مدى تمكين المرأة في مختلف المهام الشرطية وحفظ الأمن وجهودها في غرس القيم التربوية والأخلاقية الصالحة وإعداد أجيال قادرة على خدمة وطنها.

اقرأ أيضا

10 آلاف طفل يستفيدون من حقائب «دبي العطاء» المدرسية