الرياضي

الاتحاد

سيطرة إماراتية على التجارب الحرة

جانب من سباق تجارب السرعة في حلبة لوسيل القطرية (من المصدر)

جانب من سباق تجارب السرعة في حلبة لوسيل القطرية (من المصدر)

الدوحة (الاتحاد)

سيطر سائقو الإمارات على التجارب الحرة الأولى في الجولة الرابعة لكأس بورشه جي تي 3 الشرق الأوسط التي تستضيفها حلبة لوسيل الدولية بالدوحة على الأضواء الكاشفة، وحققوا المراكز الستة الأولى لأسرع الأزمنة، وحل كليمنس شميد من فريق النابودة ريسينج في المركز الأول، فيما جاء ثانيا سائق فريق سكاي دايف دبي فالكونز.

وأكّد منظمو الحدث المواعيد المسائية المثيرة للسباقات في أقوى بطولات السائقين المحترفين تنافسيةً وأكثرها تشويقاً على مستوى المنطقة، حيث تستأنف المنافسات من جديد ويعود المتصدر كليمنس شميد إلى جانب الشيخ حشر آل مكتوم وسعيد المهيري لخوض غمار سباقين متتاليين على حلبة لوسيل الدولية الصعبة في قطر.
بوصول البطولة إلى نقطة منتصف الموسم على حلبة لوسيل الدولية قبل أسبوعين، وانقضاء 3 جولات و6 سباقات، ستكون الجولة الرابعة بداية النصف الثاني من الموسم، حيث يتطلع السائقون إلى مواجهة التحديات المقبلة بكل حماسة.
وبعد فوزه بسباقي الجولة الثالثة على الحلبة ذاتها، تفوّق كليمنس شميد في حصة التجارب الأولى بفارق 0.190 ثانية فقط على حامل اللقب زيد أشكناني، وعلى الرغم من سرعته في الحصة الصباحية، فإن ظروف التصفيات التأهيلية والسباقات ستكون مختلفة تماماً بعد تأكيد إجرائها مساءً بعد مغيب الشمس وانخفاض درجة حرارة الأسفلت، ما يعد بسباقات ليلية مثيرة تحت الأضواء الكاشفة لحلبة لوسيل الدولية شمال العاصمة القطرية.
وقال كليمنس شميد بعد حصة التجارب الأولى: «على الرغم من أن الجولة الماضية كانت قبل أقل من أسبوعين فإنّ العودة إلى قيادة السيارة على الحلبة أمرٌ رائع كالعادة. وقد جرت الأمور وفقاً للتوقعات خلال حصة التجارب الأولى، حيث كانت الأزمنة التي أسجلها تتحسن تدريجياً حتى وصلت إلى سرعة جيدة في الدقائق الأخيرة من الحصة. كانت الظروف مختلفة قليلاً عن الجولة السابقة، ما جعلنا نختار إعداداً مختلفاً للسيارة للوصول إلى أفضل سرعة ممكنة، لكن هذا الإعداد سيتغير مرة أخرى في التصفيات والسباقات التي تجري بعد مغيب الشمس وتحت الأضواء الكاشفة. وهذا يضيف بعداً جديداً للمنافسة ويَعدُ بجولةٍ ممتعة».
ويتصدر كليمنس شميد الترتيب العام برصيد 144 نقطة، وجاء في المركز الثاني زيد أشكناني الترتيب العام برصيد 134 نقطة.
ويحل في المركز الثالث الشيخ حشر آل مكتوم بـ 118 نقطة، سائق فريق سكاي دايف دبي فالكونز. كما تمثّل الجولة الرابعة في قطر فرصة كبيرة لفريق سكاي دايف دبي فالكونز المؤلف من الشيخ حشر آل مكتوم وسعيد المهيري لتعزيز صدارته للترتيب العام للفرق أمام أقرب منافسيه فريق النابودة ريسينج.
وقبل السباق الافتتاحي للجولة الرابعة، قال سعيد المهيري، السائق الوحيد الذي تمكن من الفوز بأحد السباقات إلى جانب كليمنس شميد: «ستكون درجة حرارة الحلبة مختلفةً في هذا السباق، لكن حصة التجارب الحرة كانت جيدة وجربنا فيها بعض الأشياء الجديدة. ومع أنّ اختلاف درجة حرارة الحلبة يجعل معرفة الضبط الأمثل لإعدادات السيارة في السباق أمراً صعباً، لكننا واثقون من معرفتنا الجيدة بهذه الحلبة بعد الجولة الأخيرة التي جرت هنا».
وتستضيف حلبة دبي أوتودروم الجولة الخامسة من السلسلة قبل إقامة السباق الأخير في البحرين، ضمن الفعاليات المصاحبة لسباق جائزة البحرين الكبرى للفورمولا- 1 في شهر أبريل، لذلك فإنّ جميع السائقين يدركون أنهم يدخلون المراحل الحاسمة من الموسم، وأنّ لكل لفة وكل جولة تصفيات وكل مركز ونقطة أهميتها الشديدة مع تصاعد حرارة المنافسات ابتداء من جولة قطر نهاية هذا الأسبوع.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»