الاتحاد

الرئيسية

محمد بن سليم ينجو من حادث مروع بحلبة دبي أوتودروم

سيارة ابن سليم بعد اصطدامها بالحاجز

سيارة ابن سليم بعد اصطدامها بالحاجز

نجا نجم راليات الإمارات محمد بن سليم نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات ورئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة من حادث مروع يوم أمس الأول خلال قيادته لسيارة الفورمولا واحد على حلبة دبي أوتودروم في العرض الذي أجراه فريق رينو العالمي في دبي والذي يستمر لمدة يومين حيث اصطدمت سيارة ابن سليم بالحائط وأصيبت بأضرار كبيرة خرج منها النجم الإماراتي سليماً بعدما قام طبيب مختص بالكشف عليه والاطمئنان على حالته الصحية.

وصرح ابن سليم لـ (الاتحاد) بأن أي سائق ممكن أن يتعرض لمثل هذه المواقف الصعبة بما في ذلك أبطال العالم لافتاً إلى أنها ليست هي المرة الأولى التي يواجه فيها مثل هذه الحوادث وسبق له أن تعرض لحادث أقوى في الدوحة خلال مشاركته في بطولة راليات الشرق الأوسط.

وأضاف ابن سليم أن هذه الحادثة لن تثنيه عن مواصلة مشواره في عالم الراليات وتأدية واجباته اتجاه السائقين المحليين لنشر رياضة الفورمولا في الإمارات.

وذكر ابن سليم أنه قام صباح أمس بتجربتين في الشارقة تمهيداً للعرض المسائي على حلبة أتودروم ثم عقد مؤتمراً صحفياً مع فريق رينو العالمي قبل أن يستعرض على حلبة أوتودروم وأكد ابن سليم أنه سيستأنف نشاطه في هذه الرياضة العالمية قريباً مشيراً إلى أن الحادث لن يخيفه أو يبعده عن هذه الرياضة المحببة لديه.

اقرأ أيضا

الهدنة لا تكفي