الاتحاد

الإمارات

خطة لتأهيل الباحثين عن العمل لإنشاء مشاريعهم

كشفت هيئة تنمية وتوظيف الموارد البشرية الوطنية “تنمية” النقاب عن تفاصيل خطة طويلة الامد تستهدف إعداد الباحثين عن العمل من المواطنين والمواطنات وتأهيلهم لإنشاء وإدارة مشاريع صغيرة ومتوسطة بالتعاون مع منظمة العمل العربية ومؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية “رواد”، بحسب فضة لوتاه مدير عام الهيئة بالوكالة.
ومن المقرر ان يتم تنفيذ الخطة الموضوعة وفق مسارين أولهما تهيئة مجموعة من الموارد البشرية المواطنة لتقديم الإرشادات الفنية لرائدات ورواد الاعمال بينما يتمثل المسار الآخر في تنفيذ برنامج “دبلوم تأسيس وإدارة المشروع الصغير” والموجه للرياديين الراغبين في تأسيس وإدارة مشروعاتهم على أسس علمية صحيحة.
وأوضحت مدير عام الهيئة بالوكالة أن “خطة المشاريع الصغيرة والمتوسطة” تأتي ضمن خطة الهيئة الاستراتيجية للعام الجاري، مشيرة الى انها تستهدف الباحثين عن العمل الذين تتوافر لديهم الرغبة والقدرة على تنفيذ مثل تلك المشاريع ذات الإنتاجية والدخل الجيد”.
وقالت لوتاه “إن منظمة العمل العربية أبدت استعدادا تاما لتقديم الدعم اللوجستي في مجال المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتأهيل الكوادر الوطنية، موضحة انه سيتم التركيز على الإمارات الشمالية بهذا الخصوص”.
وكان اجتماعا عقد الاسبوع الماضي لبحث مناقشة سبل التعاون في هذا المجال بين الهيئة ومنظمة العمل العربية ومؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية “رواد” بحضور مدير عام الهيئة بالوكالة والدكتور رمضان السنوسي مدير عام مركز تنمية الموارد البشرية التابع للمنظمة وخالد مقلد مدير تطوير الأعمال في “رواد” وعدد من المسؤولين في هيئة “تنمية”.
ومن المقرر ان تكون مدة الدورة سبعة أسابيع من ضمنها اسبوع للتدريب العملي خارج الدولة في وقت يتم فيه ترشيح طاقم المدربين المختص من قبل مركز تنمية الموارد البشرية التابع لمنظمة العمل العربية لإعطاء هذه الدورات بمعدل 3 الى 4 مرات سنويا.
وأشارت مدير عام الهيئة بالوكالة الى “أنه سيتم تنفيذ برنامج “دبلوم تأسيس وادارة المشروع الصغير” والموجة للرياديين الراغبين في تأسيس وإدارة مشروعاتهم على أسس علمية صحيحة بحيث يتم في نهاية البرنامج تخريج قادرين على ادارة مشروعاتهم وتحويل افكارهم الى برامج عمل تنتهي الى مشروع واقعي .
وأوضحت لوتاه “ ان خطة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ذات الامد الطويل تتضمن ايضا تنفيذ برامج متخصصة لتمكين المرأة من رسم خارطة استثمارية خاصة بالمشاريع النسائية التي تشكل لهن موردا ماليا مهما خصوصا في ظل إقامة مشاريع غير تقليدية”.
وكان معالي المهندس سلطان المنصوري وزير الاقتصاد أعلن سابقا عن أن الوزارة سترفع الى مجلس الوزراء قبل منتصف العام الجاري مشروع قانون في شأن المشاريع الصغيرة والمتوسطة لافتا الى الدور الذي سيلعبه مشروع القانون عند إقراره من حيث تحفيز المواطنين للإقبال على مثل تلك المشاريع وتعزيز روح التنافسية بين أصحابها”.
يذكر ان نسبة البطالة بين المواطنين في سن العمل تبلغ 12,9 في المائة، بحسب الدراسة التي كانت أجرتها “تنمية” بالتعاون مع وزارة الاقتصاد ومركزي الإحصاء في أبوظبي ودبي والتي أوضحت ان نسبة البطالة بين المواطنات تبلغ 27,6 في المائة وبين المواطنين الذكور تبلغ 6,5 في المائة.

اقرأ أيضا

صور.. الإمارات تواصل إغاثة العائدين إلى قراهم في الضالع