الرياضي

الاتحاد

«فيفياني» بطل المرحلة الثانية لـ«طواف دبي الدولي»

رضا سليم (دبي)

نجح الإيطالي إيليا فيفياني دراج فريق سكاي البريطاني، في الفوز بلقب المرحلة الثانية «مرحلة نخيل» من طواف دبي الدولي للدراجات الهوائية بنسخته الثانية، والمقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، والذي ينظمه المجلس، ويختتم غدا، بمشاركة 128 من نخبة دراجي العالم يمثلون 16 فريقاً.

وجاءت صدارة فيفياني لسباق أمس، بعدما قطع مسافة السباق وقدرها 187 كم، بداية من نادي دبي للرياضات البحرية حتى نخلة جميرا التي تمثل خط النهاية عند فندق اتلانتيس، في زمن قدره 4.29.59 ساعة، بمعدل سرعة 42.224 كم في الساعة، وحل ثانياً البريطاني مارك كافندش متسابق فريق كويك ستب البلجيكي بطل المرحلة الأولى من السباق، وجاء الإيطالي أندريا جوارديني من فريق استانا الكازاخستاني ثالثاً، أعقبه الروسي الكسندر بورسيف دراج فريق كاتوشا الروسي وهو المركز نفسه الذي حققه في المرحلة الأولى.
واحتفظ مارك كافندش بالقميصين الأزرق والأحمر، الأول للتصنيف العام للسباق، والذي يحمل شعار المجد، ويرعاه بنك دبي التجاري، والأحمر الذي يحمل شعار طيران الإمارات، ويرمز للقوة، والذي يحصل عليه الدراج الذي يفوز بمرحلة السرعة، وحصل الإيطالي دافيدي فراتيني دراج فريق يونايتد هيلث كير الأميركي على قميص علم الإمارات، ويمنح للأكثر منافسة خلال مراحل الطواف، واحتفظ الإيطالي الشاب باولو سيمون دراج فريق بارديني بالقميص الأبيض الذي ترعاه هيئة الطرق والمواصلات، ويذهب لأفضل دراج صاعد.
وتنطلق اليوم المرحلة الثالثة من الطواف التي تحمل اسم «واحة دبي للسليكون»، والتي تصل إلى حتا، وهي الأطول في الطواف، حيث يبلغ طول مسارها 205 كيلومترات.
وأعرب فيفياني عن سعادته الكبيرة بالفوز، موجهاً الشكر لزملائه بفريق سكاي على تعاونهم معه طوال مراحل السباق وقال:«هذا هو أول فوز لي لعام 2015، وطوال مراحل السباق قدم فريقي جهداً كبيراً، وكانت لديه رغبة كبير في تحقيق الفوز بالمرحلة، وهو ما فعله»، وأضاف: «دبي تمثل محطة مهمة له ولفريقه مع انطلاقة سباقات 2015».
وسبق للإيطالي فيفياني الفوز بالعديد من السباقات.
حيث حقق عام 2010 الفوز في 4 سباقات، منها سباقات كوبا وتركيا، وفي عام 2011 فاز بـ 8 سباقات عالمية، ولم تتوقف انتصاراته عام 2012 بعدما فاز في 6 سباقات، وفاز في مثلها عامي 2013 و2014.

من جانبه، أعرب أسامة الشعفار، رئيس اتحاد الدراجات، عن سعادته الكبيرة بالنجاحات التي يحققها الطواف على المستوى المحلي والدولي، مؤكداً أن مكاسب اللعبة تتمثل في احتكاك دراجي المنتخب بأبطال العالم، ومشاركة جميع حكام الدوري المحلي في تحكيم منافسات السباق، ما يرفع مستواهم التحكيمي ويكسبهم المزيد من الخبرة في تحكيم الطوافات الكبرى، وأوضح أن الطواف يدخل ضمن برنامج الإعداد كأهم محطة للاعبي المنتخب قبل المشاركة في بطولة آسيا للمضمار والطريق، بتايلاند.
وأضاف أن عدم مشاركة يوسف ميرزا وأحمد المنصوري في طواف دبي، يعود لمغادرتهما مبكراً للإعداد لمنافسات المضمار في تايلاند، فيما يغادر بقية دراجي المنتخب بعد إنهاء مشاركتهم في طواف دبي.


ترويسة
أعرب الدراج البريطاني الشهير مارك كافندش عن سعادته بالتفوق في اليوم الأول للطواف، عبر حسابه في تويتر مؤكدا أنه عاش يوماً جميلاً في دبي وغمرته الفرحة عقب نهاية الجولة.


الإعلام الإنجليزي يحتفي بمارك
دبي (الاتحاد)

احتفت الصحف الانجليزية بفوز مارك كافنديش بالجولة الأولى، وأفردت العديد من الصحف الكبرى في إنجلترا مساحات واسعة للحديث عن تتويج الدراج المعروف بالقميص الأزرق، مشيرةً إلى أن فوزه يصب في مصلحة منتخب بلاده للدراجات، وذكرت صحيفة «تلجراف» الشهيرة أن فوز كافندش بالجولة هو الثاني له خلال العام الجاري، بعد تفوقه في المرحلة الأخيرة من طواف سان لويز في يناير الماضي، وتوقعت الصحيفة أن يدفع الفوز كافندش لمواصلة التألق في العام الحالي، ليعوض اخفاق موسم 2014. وتوقعت صحيفة «الجارديان» أن يواصل كافندش التألق خلال الطواف رفقة فريقه كويك ستب، مشيرة الى تفوقه على الايطالي أندريه جوارديني، واهتمت صحيفة «الديلي ميل» بفوز كافندش، ووضعت مجموعة من الصور التي يظهر فيها كافندش يتقدم المتسابقين وأخرى أثناء احتفاله بالفوز، إضافة إلى صور أثناء تسلمه القميص الازرق من اللجنة العليا للطواف.


جوارديني يحكي صراع الأمتار الأخيرة
دبي (الاتحاد)

أبدى الإايطالي اندريه جوارديني، الحاصل على المركز الثاني في المرحلة الأولى لطواف دبي الدولي للدراجات الهوائية، اقتناعه بأحقية منافسه الإنجليزي مارك كافندش في تصدر الترتيب في اليوم الأول، رغم المنافسة الشديدة بينهما في الأمتار الاخيرة والتقارب الشديد بينهما لحظة الحسم، وقال جوارديني في تصريحات لموقع سايكلنج نيوز: «قبل خط النهاية بقليل، رفع كافندش يده محتفلًا بالفوز، فأشرت له بان السباق لم ينته، وانتهزت فرصة انشغاله بالاحتفال لمضاعفة جهدي من أجل التفوق، ومع خط النهاية اعتقدت أنني الفائز ورفعت يدي بعلامة النصر وهو ما فعله كافندش، وكان من الطبيعي أن ننتظر معاً صورة النتائج الأخيرة، كنت متشوقا لمعرفة من منا الفائز وجاءت النتيجة في النهاية في صالح مارك فباركت له الفوز».

وعلق جوارديني بحسابه الشخصي عبر تويتر على النتيجة قائلاً: « خسرنا في اللحظات الأخيرة، لكن ما يجعلني فخوراً انتماء خمسة من العشرة الأوائل في السباق إلى بلدي إيطاليا، مما يؤكد تفوقنا في هذه الرياضة، سنعمل بقوة في المراحل المقبلة للتعويض وتتويج فريقنا في نهاية الطواف».


فيصل بن حميد يبحث التعاون مع «لامبري ميريدا»
دبي (الاتحاد)

احتفى الشيخ فيصل بن حميد القاسمي رئيس الاتحاد العربي للدراجات عضو الاتحاد الآسيوي، بفريق لامبري ميريدا الإيطالي المشارك في الطواف، والذي يعتبر من الفرق العريقة على المستوى الأوروبي، لما يتمتع به الفريق من سمعة عريقة في مجال رياضة الدراجات الهوائية، وحرص رئيس الاتحاد العربي برفقة كل من سالم الشحي المدير المالي للاتحاد، وفهد عبد العزيز مسؤول العلاقات العامة، على الترحيب برئيس الفريق جوزي ساروني، تقديراً لتاريخه المشرف في رياضة الدراجات، حيث حقق خلال مسيرته كدراج أكثر من بطولة العالم. وبحث الشيخ فيصل بن حميد سبل التعاون الفني مع نادي لامبري ميريدا الإيطالي بما صب في مصلحة الدراجات العربية، وأهداه في ختام اللقاء هدية تذكارية تقديراً له. من جهته، أكد الشيخ فيصل تقديره لطواف دبي الدولي، بعد ما أخذ وضعه كواحد من أهم الطوافات على مستوى العالم، معتبراً رعاية واهتمام سمو الشيخ حمدان بن محمد ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي وراء النجاح الكبير للطواف، وتمنى التوفيق للقائمين عليه، وأشاد بجهد سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة للطواف هو وأعضاء اللجنة المنظمة.

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»