الاتحاد

دنيا

قشور وبذور البطيخ غذاء ودواء


محمد صلاح الدين:
لحظة من فضلك، إذا كنت تستعد لالتهام بطيخة حمراء لذيذة شهية، تروي بها الظمأ وتستمتع بمذاقها الطيب، حاول أن تؤجل إلقاء قشرها الأخضر وبذورها السوداء القانية في سلة المهملات مع القمامة، حتى تقرأ هذا التقرير العلمي الغريب والطريف، لأنك سوف تكتشف أن قشر البطيخ، شفاء وعلاج، وأن بذور البطيخ، صحة وعافية، وأن فوائد القشر والبذور تفوق فوائد قلبه الأحمر الشهي·
الأبحاث العلمية تؤكد أن قشر البطيخ علاج طبيعي فعال لقائمة طويلة من الأمراض تشمل ارتفاع ضغط الدم والتهابات الكلى، وأن بذوره صديقة للقلب والكبد، وان كل مكونات البطيخة مفيدة جدا للصحة، والغريب أن هذه الحقائق ذكرتها مراجع الطب القديم وأكدتها أبحاث الطب الحديث، وان كنت لا تصدق·· إليك التفاصيل·
في الصين بلد العجائب الطبية غير التقليدية، حيث التراث العريق في التداوي بالأعشاب وحيث أكثر تطبيقات الطب البديل نجاحا على الإطلاق، أوصى العلماء باستخدام قشر البطيخ الأخضر في علاج أربعة أمراض خطيرة شائعة، هي ارتفاع ضغط الدم، والتهاب الكلى المزمن، واحتباس البول، والاستسقاء·
الطريف أن قشر البطيخ الذي نلقيه في سلة المهملات، كان محورا لأكثر من 200 دراسة علمية طرحت للنقاش في الندوة الطبية الوطنية، التي عقدت قبل شهور تحت رعاية أكاديمية العلوم الصينية، ومعهد دراسات الطب الحيوي· واستعرض المشاركون في الندوة النتائج التي استخلصوها بعد أبحاث وتجارب قاموا بها على مدار ثلاثة أعوام، شملت أكثر من سبعة ملايين حالة مرضية في مختلف المناطق الصينية، فجاءت متطابقة بالنسبة لأهمية قشر البطيخ الأخضر، كعلاج ناجع لهذه الأمراض الأربعة· ووفقًا لهذه النتائج، ينصح أطباء الصين مرضى ارتفاع ضغط الدم بتجفيف قشر البطيخ، ثم طحنه حتى يتحول إلى مسحوق، يُؤخذ منه عشرون جرامًا، ويُقلب جيدًا في الماء، ويُغلى على النار لمدة خمس دقائق، ثم يحتسيه المريض يوميًا لمدة لا تقل عن شهر دون توقف·
أما مرضى التهاب الكلى المزمن فيُنصحون بتقطيع قشر البطيخ قطعًا صغيرة جدًا، ثم وضعها في الماء وتقليبها على النار، إلى أن تتحول إلى عجينة، تحفظ في وعاء زجاجي محكم الإغلاق، ويتناول منه المريض ملعقة واحدة يوميًا على الريق لمدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع·
وفيما يتعلق بمرضى الاحتباس البولي والاستسقاء، فعليهم تقطيع قشر البطيخ قطعًا صغيرة، ثم وضعها في الماء وتقليبها على النار، ويضاف إليها إما شرائح رقيقة من الطماطم، وإما بياض بيضة واحدة، بعد فصله عن الصفار، ويترك على النار مدة خمس دقائق، ثم يشرب باردًا على أن يتم ذلك يوميًا، ولمدة لا تقل عن شهر·
أكد أطباء الصين التقليديين الذي اثروا المعرفة الطبية البديلة بالعديد من الإنجازات المهمة على مستوى علاج الأمراض الخطرة بوسائل طبيعية أن الألفية الجديدة بدأت تشهد عودة قسرية إلى الطب الحيوي التقليدي لتفادى المشاكل الكثيرة، والأعراض الجانبية الناجمة عن الطب الكيماوي·
الطريف أن فاكهة البطيخ التي تبدو بالنسبة للكثيرين قليلة الفائدة ربما بسبب محتواها الكبير من الماء كانت محورا لعدد هائل من الدراسات العلمية التي أظهرت أن فوائدها العلاجية تفوق حتى ما كان يعتقده العلماء وهو ما سوف نتعرف عليه في الحلقة المقبلة بإذن الله·

اقرأ أيضا