الاتحاد

الإمارات

الأمم المتحدة تشكر «خليفة للأعمال الإنسانية» لتبنيها مدرسة بيت لاهيا للاجئين الفلسطينيين

نيويورك (وام) - أعربت الأمم المتحدة عن ارتياحها لتبني مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، للسنة الثالثة على التوالي، مدرسة بيت لاهيا التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في شمال قطاع غزة.
يأتي ذلك في بادرة شراكة كانت الأولى من نوعها بعد الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة أواخر عام 2008 ومطلع عام 2009، لتعطي بارقة أمل لطلاب منطقة شمال القطاع وأولياء أمورهم في دعم متواصل ومتميز لتلك المدرسة.
وقدم عدنان أبو حسنة المستشار الإعلامي لـ”الأونروا” بالقطاع في تصريح له، الشكر إلى مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على تبنيها لهذه المدرسة وللدعم المتواصل الذي تقدمه لـ “الأونروا” وشراكتها المتميزة. وأشار إلى أن هذه الشراكة ستؤدي إلى دفع وتميز كبير لهذه المدرسة ولآلاف الطلاب المنتمين إليها، نظراً لما تسهم به في توفير الدعم النفسي والمعنوي ورفع المستوى التعليمي لهم، بما في ذلك تزويدهم بالمستلزمات التعليمية اللازمة كافة وتوفير مرتبات مدرسيهم، ما حوّل هذه المدرسة إلى نموذج تعليمي فعال وفاعل.
وأشاد أبو حسنة بمبادرة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية الطيبة، والتواصل والدعم اللذين تقدمهما لـ “الأنروا” وللنظام التعليمي في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”.
من جانبه، تحدث رياض مليحة مدير المدرسة عن الفوائد الكثيرة التي جنتها المدرسة وطلابها من وراء تبني مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية مدرسة بيت لاهيا ، معرباً عن تقديره لتلك البادرة المستمرة منذ ثلاثة أعوام التي جعلت مدرسته متميزة على مستوى قطاع غزة. وأشار مليحة إلى أن مبادرة الإمارات هذه رفعت كثيراً من المعاناة عن أولياء أمور مدرسة بيت لاهيا، ورسمت البسمة على وجوه الطلاب، لا سيما أنها أسهمت في تزويد المدرسة بكثير من الأثاث الذي تم تدميره خلال الحرب، وتزويد طلابها بالزي المدرسي الكامل.
ولفت إلى أن هذه المبادرة وفرت للمدرسة مظلة لوقاية الأطفال من برد الشتاء ومن حر الصيف، ووفرت أيضاً ماكينات تصوير ستستخدم لتوفير مواد التدريب والمراجعة والامتحانات مجاناً للطلاب.
وأكد مدير المدرسة أن دعم الإمارات لهذه المدرسة سينعكس إيجاباً على الطلبة الذين عانوا ويلات الحرب الإسرائيلية على غزة.

اقرأ أيضا

حاكم الشارقة يوجه بإنارة منطقتي الحراي 1 و2 في خورفكان