الاتحاد

الرياضي

الاجتماع السادس لـ «تنظيمية» رياضة المرأة بدول «التعاون» اليوم

كرة الطاولة ضمن أنشطة البطولة الثانية

كرة الطاولة ضمن أنشطة البطولة الثانية

يعقد في الساعة العاشرة من صباح اليوم بمقر الاتحاد النسائي العام بأبوظبي، الاجتماع السادس للجنة التنظيمية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك لمناقشة آخر التحضيرات والاستعدادات لاستضافة الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون خلال الفترة من 18 إلى 24 مارس المقبل بأبوظبي.
وترأس الاجتماع معالي الشيخة نعيمة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي بحضور عضوات اللجنة، سناء البوسعيدي (سلطنة عمان)، والشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة (مملكة البحرين)، ونورة خليفة السويدي (الإمارات)، وأحلام سالم المانع(قطر)، وعلي عباس السنداوي نائب مدير الإدارة للرياضة والمنسق العام للدورة، وعادل محمد بن نخي مستشار عام اللجنة، وخليفة الكبيسي (اللجنة التنظيمية للتايكواندو) وجاسم حسن مبارك (اللجنة التنظيمية لرياضة المعاقين) وناصر السليطي (اللجنة التنظيمية للبولينج) ووليد أمان (اللجنة التنظيمية لكرة الطائرة).
ويناقش الاجتماع التقارير التي تؤكد على جاهزية المنشآت الرياضية والملاعب والصالات التي ستقام عليها فعاليات البطولة حيث ستقدم لجنة الإمارات للرياضة النسائية شرحا تفصيلياً عن النواحي الفنية والتنظيمية والإقامة والإعاشة والمنشآت الرياضية التي ستحتضن الحدث وسط مشاركة منتخبات دول مجلس التعاون الخليجي (الكويت، الإمارات، عمان، قطر، والبحرين) في ثمانية ألعاب هي ألعاب القوى، ألعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة، الرماية، كرة الطاولة، البولينج، التايكواندو، الفروسية، وكرة الطائرة).
ويعقد في الساعة الثانية عشرة ظهرا اجتماع مشترك مع اللجان التنظيمية المشاركة بالدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون.
كما تعقد لجنة الإمارات للرياضة النسائية مؤتمرا صحفياً في الساعة الواحدة ظهر اليوم بمقر الاتحاد النسائي العام بأبوظبي وذلك للإعلان عن إطلاق استراتيجيتها للنهوض بالرياضة النسائية الإماراتية للأعوام المقبلة.
من جانبها، قالت نورة السويدي رئيسة لجنة الإمارات للرياضة النسائية إن الدعم اللامحدود الذي توليه سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة الاتحاد النسائي العام، للحركة الرياضية النسائية يؤكد من جديد على الاهتمام الكبير والرعاية اللذين تحظى بهما رياضة المرأة، مما يمثل دافعا لها لتتبوأ مكانة رفيعة ومتقدمة في كافة المجالات المجتمعية ومنها المجال الرياضي، مشيرة إلى أن الدورة الثانية لرياضة المرأة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي ستقام في مارس المقبل بأبوظبي ستكون تحت الرعاية الكريمة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات)، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة الاتحاد النسائي العام، تثمينا لدورها المعطاء ودعمها الكبير للرياضة النسائية الإماراتية.
كما ثمنت نورة السويدي رئيسة لجنة الإمارات للرياضة النسائية الدور البارز لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي ودعمه اللامحدود للرياضة والرياضيين، مؤكدة أن سموه يقود الهرم الرياضي بحكمة ورؤية ثاقبة ساعدت الرياضيين على صناعة الانجازات التي عززت مسيرة الرياضة الإماراتية على الخارطة العالمية.
وأشادت السويدي بالدعم والدور الكبيرين لمجلس أبوظبي الرياضي بقيادة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني رئيس مجلس أبوظبي الرياضي الذي يقدم كل الاهتمام والرعاية لكافة الأحداث الرياضية التي تستضيفها أبوظبي، من باب حرصه الكبير على المساهمة بفاعلية على نجاح تلك الفعاليات وعكس صورة مشرقة تواكب النقلة النوعية التي تشهدها إمارة أبوظبي.
كما ثمنت السويدي الجهود الكبيرة التي يبذلها محمد إبراهيم المحمود، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي ومتابعته الحثيثة لاستضافة أبوظبي للدورة الثانية لرياضة المرأة في شهر مارس المقبل، وتسخيره لكافة الإمكانيات والقدرات أمام لجنة الإمارات للرياضة النسائية من أجل تحقيق النجاح في الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون، مشيرة إلى أن هذا الحدث يعد امتدادا لمسيرة أبوظبي المتلألئة في استضافة أبرز وأقوى الأحداث الرياضية الدولية.

اقرأ أيضا

شمسة آل مكتوم: عفواً.. «الإمبراطور» يحتاج إلى اختصاصي نفسي