الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم المحلية تتماسك وسط تداولات محدودة

يوسف البستنجي (أبوظبي)

خيمت أجواء من الحذر والتردد على جلسة التداول في أسواق المال المحلية يوم أمس، بانتظار بدء الإفصاح عن النتائج المالية الختامية للشركات المدرجة في البورصات المحلية، ما أدى إلى انخفاض أحجام التداول إلى نحو 256 مليون درهم، لكن المؤشر العام للأسعار تماسك جزئيا في نهاية الجلسة بعد أن كانت التداولات فتحت على انخفاض.
وأغلق مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع عند مستوى 4113 نقطة تقريبا، بانخفاض 0,19? مقارنة مع إغلاق نهاية الأسبوع الماضي.
وشهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 1,24 مليار درهم لتصل إلى 666,83 مليار درهم.
وفي حين أغلق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية في المنطقة الخضراء بارتفاع طفيف بلغت نسبته 0,16? بدعم من قطاعي البنوك والاتصالات، فإن مؤشر عام سوق دبي المالي أغلق على انخفاض طفيف بلغت نسبته 0,09? بضغط من قطاع العقارات.
ووفقا لبيانات هيئة الأوراق المالية والسلع، شهدت جلسة تداولات أمس، إبرام 3919 صفقة على أسهم 55 شركة تم من خلالها تداول 215,2 مليون سهم بقيمة 256 مليون درهم، وكانت محصلتها إغلاق أسعار 20 شركة على ارتفاع مقابل انخفاض أسعار السوق ل 24 شركة، وإغلاق 11 شركة على استقرار دون تغيير وذلك مقارنة مع الأسعار المسجلة للشركات في نهاية الأسبوع الماضي.
وقال جمال عجاج مدير عام مركز الشرهان للأسهم في أبوظبي إن حجم التداول كان متواضعا، نتيجة عدم ظهور أية محفزات للمستثمرين، الأمر الذي عزز حالة الحذر، لا سيما في ظل تراجع أسعار النفط نهاية الأسبوع الماضي، وانخفاض الأسواق العالمية.
وأشار إلى أن انخفاض أحجام التداول هو في حد ذاته مؤشر على أن المتعاملين يثقون في مستويات الأسعار للأسهم التي تتشكل منها محافظهم الاستثمارية، ولذلك لا يقدمون على البيع ما يعني أنهم يتوقعون ارتفاع الأسعار خلال الجلسات المقبلة، لا سيما في ظل انتظار نتائج الشركات والبيانات المالية الختامية لعام 2015.
وأوضح أن السوق افتتح على انخفاض ملموس عند بدء التداولات لكنه عاد للتماسك وأغلق قريبا من مستويات الإغلاق السابقة.
و تفصيلا، جاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 37,62 مليون درهم موزعة على 32,41 مليون سهم من خلال 519 صفقة.
وجاء سهم «شركة إعمار العقارية» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 37,62 مليون درهم موزعة على 7,32 مليون سهم من خلال 605 صفقة.
وحقق سهم «شركة رأس الخيمة للإسمنت» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 0,90 درهم مرتفعا بنسبة 8,43% من خلال تداول 49,49 ألف سهم بقيمة 43,54 ألف درهم.
وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «الشركة السودانية للاتصالات المحدودة» ليغلق على مستوى0,52 درهم مرتفعا بنسبة 4% من خلال تداول 131,07 ألف سهم بقيمة 66,05 ألف درهم.
وسجل سهم «المجموعة العربية للتأمين - أريج» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,81 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9,50% من خلال تداول 2439 سهم بقيمة 4414,59درهم.
تلاه سهم «اكتتاب القابضة» الذي انخفض بنسبة 4,05% ليغلق على مستوى 0,36 درهم من خلال تداول 0,72 مليون سهم بقيمة 256,54 ألف درهم.
ومنذ بداية العام بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 3,89% وبلغ إجمالي قيمة التداول 2,4 مليار درهم.
وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 9 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 62 شركة.
ويتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 0,0560% ليستقر على مستوى 3202,52 نقطة مقارنة مع 3204,32 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1% ليستقر على مستوى 1259,59 نقطة مقارنة مع 1272,92 نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,9% ليستقر على مستوى 1882,13 نقطة مقارنة مع 1918,63 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الخدمات» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 1,9% ليستقر على مستوى 1362,53 نقطة مقارنة مع 1389,20 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 2,1% ليستقر على مستوى 950,943 نقطة مقارنة مع 972,2 نقطة.
وانخفض مؤشر قطاع «البنوك» بنسبة 4,4% ليستقر على مستوى 2751,34 نقطة مقارنة مع 2880,68 نقطة تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 4,5% ليستقر على مستوى 3181,46 نقطة مقارنة مع 3332,67 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الطاقة» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 4,9% ليستقر على مستوى 67,7186 نقطة مقارنة مع 71,2214 نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 7,6% ليستقر على مستوى 4470,20 نقطة مقارنة مع 4840,81 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» ومحققا نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 7,7% ليستقر على مستوى 3289,78 نقطة مقارنة مع 3567,79 نقطة.

28,18 مليون درهم محصلة بيع الأجانب
أبوظبي (الاتحاد)

بلغ صافي الاستثمار الأجنبي نحو 28,18 مليون درهم كمحصلة بيع في أسواق المال المحلية يوم أمس.
وبلغ صافي تداولات الأجانب في سوق أبوظبي للأوراق المالية 14,5 مليون درهم كمحصلة بيع، نتيجة شراء الأجانب أسهما بقيمة 28,2 مليون درهم، مقابل بيعهم أسهما بقيمة 42,7 مليون درهم خلال نفس الجلسة.
وسجل صافي تداولات المستثمرين الخليجيين نحو 15,3 مليون درهم محصلة بيع، في حين بلغ صافي تداولات المستثمرين العرب 4,3 مليون درهم محصلة شراء، وأما المستثمرون من الجنسيات الأخرى، فقد بلغت قيمة صافي تداولاتهم نحو 3,5 مليون درهم محصلة بيع.
وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال الجلسة نحو 30,3 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 38,540 مليون درهم.
كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 45,02 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 49,2 مليون درهم.
أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين، فقد بلغت قيمة مشترياتهم 17,98 مليون درهم، في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 19,23 مليون درهم خلال نفس الفترة.
ونتيجة لهذه التطورات، فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب، غير الإماراتيين، من الأسهم نحو 93,3 مليون درهم لتشكل ما نسبته 52,88% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 106,98 مليون درهم لتشكل ما نسبته 60,630% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 13,68 مليون درهم كمحصلة بيع.

اقرأ أيضا

الإمارات تتصدر دول المنطقة في سرعة اتصال النطاق العريض الثابت