الاتحاد

الاقتصادي

مجلس دبي الاقتصادي يعزز شراكته مع بنك الصين

هاني الهاملي وجياجي زو خلال اللقاء (من المصدر)

هاني الهاملي وجياجي زو خلال اللقاء (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

استقبل هاني الهاملي، أمين عام مجلس دبي الاقتصادي مؤخراً، وفداً من بنك الصين-فرع دبي. وأكد خلال اللقاء أن البنك يمكنه القيام بدور حيوي في تمويل مشروعات التنمية الجارية في الإمارات، بما يصب في مصلحة اقتصاد الطرفين، خاصة في إطار رؤية القيادة الرشيدة بتوطيد العلاقات مع الصين وجعلها شريكاً استراتيجياً على الصعيدين الاقتصادي والتجاري.
وفي مستهل اللقاء، ذكر الهاملي أن مجلس دبي الاقتصادي حريص على تمتين شراكاته مع المؤسسات الصينية الحكومية، وتشجيع الشركات الصينية الخاصة على اقتناص الفرص الاستثمارية التي توفرها دبي في قطاعات عديدة، خاصة في إطار خطة دبي 2021، وزخم المشروعات الجاري تنفيذها لاستضافة الحدث العالمي «إكسبو 2020».
وأضاف أنه في إطار مهامه في تقديم المبادرات والتوصيات السياسة إلى حكومة دبي وبما يعزز عملية صناعة القرار الاقتصادي، وترجمة لتوجيهات القيادة الرشيدة لجعل الصين الشريك الاستراتيجي لبرامج التنمية في دبي، أبرم مجلس دبي الاقتصادي شراكات استراتيجية مع عدد من مراكز صنع القرار والمؤسسات المالية الصينية الكبيرة، في مقدمتها بنك الصين.
وذكر الهاملي أن التمويل يمثل حجر الزاوية لمشاريع التنمية، وأن التجارب العالمية أثبتت أن الدخول في شراكات بين مختلف الجهات الحكومية والمؤسسات عبر الحدود يساهم في توفير التمويل الميسر، ورفع الكفاءة ويبعث على الابتكار في تنفيذ المشروعات المخططة في توقيتاتها المحددة.
وأشار الهاملي إلى أن المجلس أطلق قبل سنوات مبادرة «التحالفات المالية العالمية»، التي تهدف إلى توفير منصة لكبرى وكالات ائتمان الصادرات والبنوك العالمية لتقديم التسهيلات الائتمانية والخدمات إلى المشروعات الإنمائية الضخمة في دبي، خاصة في مجال البنية التحتية، مؤكداً أن انضمام بنك الصين إلى قائمة المؤسسات التمويلية لمشاريع دبي سيساهم بتوطيد العلاقات الاقتصادية بين البلدين وبما يصب في مصلحة اقتصاديهما.
وضم وفد بنك الصين-فرع دبي، جياجي زو، نائب المدير العام، وزين تو، مديرة تمويل الشركات. كما حضر اللقاء الفريق الفني بالأمانة العامة لمجلس دبي الاقتصادي، ناصر السويدي مدير الاستثمار، وعرفان الحسني، رئيس التحرير الاقتصادي.
وأثنى جياجي على الدور المهم الذي يقوم به مجلس دبي الاقتصادي في دعم المبادرة الاستراتيجية الصينية «الحزام والطريق» من خلال تشجيع كبرى الشركات الصينية على الاستثمار في دبي. وأضاف أن بنك الصين يسعى لتوظيف الموقع الاستراتيجي الفريد لدبي، كمركز متقدم للأعمال في منطقة الشرق الأوسط، يقدم خدماته المتميزة للشركات العاملة في المنطقة. وأشار إلى أن لدى البنك شراكات وأوجه تعاون مع العديد من المؤسسات حول العالم، «إلا أننا ننظر إلى مجلس دبي الاقتصادي كحلقة وصل جوهرية بين البنك والجهات الحكومية الرئيسة بدبي لتمويل مشاريعها الطموحة».
ويربط البنك حالياً شبكة علاقات مع 50 دولة وإقليماً، ويتعاون مع أكثر من 600 مؤسسة حول العالم. وتجدر الإشارة إلى أنه منذ التحاق جياجي ببنك الصين فرع دبي اضطلع بالعديد من المشروعات الجاري تنفيذها في دبي ويمولها البنك.

اقرأ أيضا

ترخيص «العربية للطيران أبوظبي» في المراحل النهائية